22 تشرين الثاني  نوفمبر  20 كانون الأول  ديسمبر
آخر تحديث GMT 01:18:31
 فلسطين اليوم -

22 تشرين الثاني / نوفمبر - 20 كانون الأول / ديسمبر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - 22 تشرين الثاني / نوفمبر - 20 كانون الأول / ديسمبر

برج القوس

أهم وأبرز أحداث الأسبوع الرابع من شهر كانون الثاني 2015:
مهنياً: تعب وتحدي تتناقض التأثيرات الفلكية بسبب وجود المريخ والزهرة في الحوت في زاوية مربكة مع برجك تشير الأوضاع الى انشغالات عديدة تتزامن فيها المسؤوليات العائلية والاجتماعية والضغوط اليومية. ستلمس شراسة في المنافسة ، قد تعاني من وعكة صحية نتيجة لهذه الضغوط أو تأخذ قراراً جدياً قد لا تكون النتائج على قدر الآمال وسيظهر منافسون اشداء ينذرون بالمشاكل والتهديدات فكن حذراً وحاول أن لا تقع في الافخاخ، وان لا تتكل على الحظ فانت تعرض بذلك جهودك للفشل.

عاطفياً: لا بدّ من أنك تستنتج إمكان تدهور الاوضاع إذا لم تكن متيقظاً ومحاوراً لبقاً. تتناقض التأثيرات فتارة يحتدّ الخلاف وتارة أخرى أخرى تعمد الى تلطيف الجو، فيحتار الحبيب في كيفية التعامل معك، الأمر الذي قد يربك الوضع ويؤدي الى تأرجحه. تتذّمر من عدم الشعور بالانسجام وتعتبر لوهلة أن الهوّة بينكما قد أصحبت كبيرة جداً تحامل على نفسك وحاول ان تتفهّم وجهة نظر الحبيب وأن تستوعب افكاره المعاكسة. لا تحقد عليه إذا انتقدك!

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر كانون الثاني 2015:
أطمئنك في البداية أن الأجواء المسيطرة على بداية العام وانطلاقتك للسنة الجديدة ستكون نشيطة تبدأها بخطى سريعة وثابتة مدعومة بمعظم الكواكب التي تشجعك على القيام بالمبادرة بلا خوف وتردد. وبالفعل تظهر استعدادك لاقتحام كل الحواجز وإنجاح جميع المحاولات، وتكون الحوافز أمامك كثيرة للانطلاق نحو أهداف وربما مغامرات جديدة. ولم لا؟ فأنت بطبعك متفائل والحظوظ لن تنقصك هذا الشهر ولا المناسبات الثمينة!

قدرتك كبيرة على التواصل مع محيطك مستبقاً بذلك أي محاولة مشبوهة وقامعاً أي معاكسة تجاهك. تستقطب الاهتمام بسهولة مميزة، وتفاجأ بتعاون الآخرين وحسن تفهمهم وانفتاحهم تجاهك. تبرع في أداء واجباتك وتترك انطباعاً جيداً عند المسؤولين والمعاونين. وقد تتلقى جائزة تقدير لجهودك وشعبيتك.

تواظب على تحمّل مسؤولياتك العائلية أو الزوجية، وتتمتع بروح رياضية جميلة تنشر المرح وتخفف من الضغوط التي قد يتعرّض لها أفراد العائلة. وتكون بالتالي الملاذ الآمن للجميع من دون استثناء.

أما إذا كنت عازباً فتفرح معلناً انطلاقة جميلة وعذبة، ولا عجب إذا ظهرت بوادر انفتاح أو حماسة تجاه الجنس الآخر. أشجعك هذا الشهر على النقاش وعلى بحث المواضيع الحسّاسة وعلى بت الامور، ذلك إسهاماً في بدء صفحة سنوية واضحة وشفافة. لن تندم يا عزيزي القوس، وتكون أنت السّباق والنجم هذا الشهر. فهنيئاً لك ولكل مواليد برج القوس بثمار وفيرة ونجاحات باهرة!

مهنيًا: إنّه شهر مثمر وواعد بمكافأة مادية أو معنوية. يتميّز بنشاط وحركة مهنية واسعة لتعزيز استقرارك. تظهر ظروف مشجّعة تعطيك إشارات واضحة بضرورة التحرّك فلا تقف ساكناً. استشر أهل الاختصاص قبل الإقدام على خطوة كبيرة، فالتحرك ضروري، لكن من الحكمة أن يكون تحرّكاً ذكيّاً ومدروساً.

تتمتع بقدرة فكرية كبيرة في الأيام العشرة الأخيرة، وتكون ناجحاً في معالجة الأمور الطارئة. تملك قدرة على إقناع الآخرين بأفكارك ومواقفك.

عاطفيًا: يتحدّث الفلك عن ارتياح وثقة بالنفس، الأمر الذي يعزّز الركائز في العلاقة. تبدأ العام وكوكب الزُّهرة في برجك، وهو كوكب الحبّ والثروة والنجاح. إذا كنت مرتبطاً تعرف السعادة، وإذا كنت عازباً تسعى للتعارف وتترك انطباعات جميلة. إنه شهر مناسب لإعادة تعزيز الروابط المتأرجحة وتوضيح المشاعر والنيات. لا عذر لك للبقاء في حالة الفوضى أو الحيرة.

تتميّز هذا الشهر بالقدرة على التعبير عن رأيك وعواطفك، ذلك لن يصعب عليك إعادة المياه الى مجاريها الطبيعية أو تغيير أي موقف لشخص ما تجاهك. شهر مناسب للتعارف وللارتباط.

 أبرز الأحداث اليومية عن شهر كانون الثاني 2015:
1- مهنياً: يتسم هذا اليوم بالجدية والاهتمام بالماديات والأمور الواقعية.
عاطفياً: أعتبر اليوم مناسباً جداً لدعم العواطف والعلاقات، سعادة وطمأنينة وانسجام .
صحياً: ينتابك قلق دائم يسبب لك أرقاً وانزعاجاً بسبب ضغوط العمل المتواصلة.

2- مهنياً: ربما تعيش انفعالات شديدة ابتداءً من اليوم لكنّك تفكر في نشر أو اعلان وتقوم بعمل تواصلي مع بعض الفئات.
عاطفياً: تمارس سحرك وتتقرّب من الحبيب ولا ترفض له طلباً حتى لو كان صعب التنفيذ.
صحياً: عوامل متعددة تثير عصبيتك وانفعالك، فحاول قدر الإمكان تجنب كل ما يسبب لك ذلك.

3- مهنياً: تفيض حيويّة وإشراقاً، وتبدو واقعياً وإيجابياً وقادراً على التعاطي مع شتّى الأمور بحكمة ومهارة.
عاطفياً: الوقت مناسب لتصحيح بعض الأخطاء وللاعتذار عما بدر منك سابقاً من هفوات.
صحياً: تحاول الاستفادة من الجو الإيجابي المحيط بك لتسترخي وتستريح قدر الإمكان .

4- مهنياً: يدخل فينوس برج الدلو ويحمل إليك وعوداً كثيرة على الصعيد الشخصي، فلا تتهرّب من دعوة ولا ترفض مساعدة أحد.
عاطفياً: أنت طيّب القلب ولن تواجه مشكلة مع الحبيب شرط الإصغاء إليه باهتمام وتفهّم.
صحياً: قدّر المتاعب التي قد تسببها للآخرين في حال اعتراك مرض ما، فحاول قدر الإمكان الانتباه إلى صحتك.

5- مهنياً: يتبع فينوس كوكب مركور فتلتبس عليك الأمور وتعيش صخباً وتداخلات من قِبل المقرّبين ثم تستعيد السيطرة على الأوضاع.
عاطفياً: تقوم بمحاولات كثيرة لإبراز تفوّقك وجاذبيتك وتأثيرك في الشريك، فتنجح في مسعاك.
صحياً: لا تبخل على صحتك بذرة من العطاء، وقم بما عليك بغية المحافظة عليها سليمة.

6- مهنياً: وظّف معارفك وثقافتك في أمور بنّاءة وأظهر قدرة إدارية لعلك تستلم مركزاً أعلى.
عاطفياً: باستطاعتك الإفصاح عمّا يجول في خاطرك في محاولة منك لتبديد الشكوك والمخاوف لدى الشريك.
صحياً: لا تدع البسمة تفارق ثغرك وحاول الترفيه عن نفسك ما استطعت إلى ذلك سبيلاً.

7- مهنياً: تطوّرات كبيرة في العمل وإنجازات تسجّل في خانتك، على أن تتمكّن من استثمارها لاحقاً في مسيرتك.
عاطفياً: . باستطاعتك مناقشة المواضيع الحسّاسة وربّما التفاوض حول نقطة معيّنة.
صحياً: وظّف طاقتك في مشاريع مسلية تبعدك عن روتين العمل وتزرع الراحة في داخلك.

8- إذا كُلّفت بمهمّة صعبة فلا تتذمّر بل خطّط لها جيّداً ولا تخجل من طلب النصيحة أو المساعدة.
عاطفياً: لا تسمح لأحد بالتأثير سلباً في مجرى العلاقة، بل إطوِ صفحة الماضي، فالوقت مناسب لإظهار نياتك الصادقة.
صحياً: عوامل الإصابة بمضاعفات نتيجة الإرهاق قد تظهر فجأة، فكن حذراً.

9- مهنياً: يتحدّث هذا اليوم عن عدد من النقاشات المفيدة او العقود الموقّعة والاتفاقات الكبيرة.
عاطفياً: يحمل هذا اليوم بعض الاعتبارات الجديدة والظروف الاستثنائية في المجال العاطفي.
صحياً: لا تتسرّع في الحكم على البرنامج الغذائي الذي تتبعه، النتائج الإيجابية تظهر قريباً.

10- مهنياً: محبة الزملاء في العمل رصيد إضافي، وتؤسّس لعلاقة متينة يسودها الود والاحترام المتبادل.
عاطفياً: يوفر لك هذا اليوم أوقاتا عاطفية مميزة ساحرة وتكثر المشاريع وتعيش أوقاتاً  طيّبة.
صحياً: لا تحاول استنفاد الطاقة، بل عليك الاستراحة والنوم بشكل كافٍ.

11- مهنياً: مشروع كبير في طريقه إليك، لكنّ الدراسات مهمة لتحديد الخيارات قبل القيام بخطوات عشوائية.
عاطفياً: تكون متحمساً لإنجاح علاقتك العاطفية والعائلية، وتفرح بخبر سارّ أو بلقاء مميز.
صحياً: شارك في الأنشطة ولا تبق وحيداً، وإشارات إيجابية في هذا النطاق.

12- مهنياً: يدخل كوكب مارس برج الحوت لكي يعاكس برجك ويعرقل بعض الخطوات، فتحاول أن تحسّن وضعك من خلال القيام بمشاريع جديدة مثمرة.
عاطفياً: لا تقم اليوم بأيّ مجازفات في المجال العاطفي وأنت تدرك أنها لن تكون في مصلحتك.
صحياً: حكّم عقلك وشغّل فكرك قبل أن تقرّر عدم متابعة التعليمات الطبية المطلوبة منك.

13- مهنياً: يبتسم لك الحظ اليوم وتطلع على الكثير من الأمور المفيدة لك في العمل لتبني على ضوئها قراراتك.
عاطفياً: كن لطيفاً مع الشريك، لأنه قد يسعى لمعرفة حقيقة نياتك تجاهه واستكشاف باطنك.
صحياً: حاول الانضمام إلى إحدى الجمعيات التي تنظم رحلات أسبوعية للمشي في احضان الطبيعة.

14- مهنياً: لا تتصرّف بعدوانية اليوم مع زملاء العمل وتحلّ بالهدوء وبالحكمة وحاول استيعاب الجميع.
عاطفياً: تبدو محتاراً اليوم أمام مجموعة من القرارات المصيرية بشأن الاستمرار في العلاقة أو قطعها.
صحياً: قد تتذمّر بعض الشيء من كثرة الطلبات الداعية إلى ممارسة الرياضة، لكنها كلها في مصلحتك.

15- مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن حظوظ في عالم الأعمال والأموال والتجارة وخصوصاً أنه يشكل فترة جيدة.
عاطفياً: علاقة جديدة ترتبط بها وتشعر بالحماسة لاستكمالها بعدما وجدت في الطرف الآخر المميزات المطلوبة.
صحياً: أنت جدّي في كل ما تتعاطاه وتقوم به، حتى في الشأن الصحي الذي توليه اهتماماً كبيراً.

16- يحمل إليك هذا اليوم الحظوظ والتطوّرات الإيجابية والحصول على مركز مرموق في العمل.
عاطفياً: يرتاح بالك اليوم بعد فترة صعبة من الضغوط واجهتك والشريك وكادت تقضي على أي أمل بالمستقبل.
صحياً: تبدو واثقاً بنفسك ومرتاحاً نفسياً وجسدياً بفعل المواظبة على ممارسة الرياضة.

17- مهنياً: تطرأ ضغوط كثيرة تتعلّق ببعض المحيطين، تُحيي بعض النزاعات المتعلّقة بممتلكات مشتركة وفضائح حاولت التكتّم عنها طويلاً.
عاطفياً: توسّع من مجال العلاقة وتدخل آفاقاً جديدة بغية التأسيس لمستقبل مشرق وواضح.
صحياً: تقرّر أخيراً التخفيف من ساعات عملك الإضافية لتخصيصها لمشاريع ترفيهية مسلية تفيدك صحياً.

18- مهنياً: لا تقدم على مشروع جديد قبل أن تنهي التزاماتك إزاء مشروع حالي لأن الأمر رهن بنجاحه أو بعدمه.
عاطفياً: لا تقدم اليوم على مغامرات عاطفية جديدة، بل أنت مدعو إلى التأني والحذر في هذا الشأن.
صحياً: نفّذ قدر الإمكان الإرشادات الغذائية، وإذا أحسست بالانزعاج راجع أخصائي التغذية.

19- مهنياً: تغمرك أجواء من الهناء والسعادة، فتتواصل مع بعض الفئات وتبدي شجاعة كبيرة وقد تبدأ جديداً.
عاطفياً: تشعر اليوم بالرضى عن الشريك وتفرح بالإنجازات التي حققتماها معاً في وقتها وبكفاءة.
صحياً: لا تبالِ كثيراً بالمطبّات التي تعترضك ولا تدعها تؤثر في وضعك الصحي وتكون ضحيتها.

20- مهنياً: أنصح لك تجنّب المواجهة والنقاشات العقيمة في العمل اليوم لأن النتائج قد تكون سلبية.
عاطفياً: تنتهز اليوم الكثير من الفرص الذهبية وتستغلها في مصلحة العلاقة بالشريك.
صحياً: تحارب على غير جبهة بغية التخلص من المشكلات الصحية، وبإرادتك الصلبة تنجح في ذلك.

21- مهنياً: أنت في بداية الطريق نحو النجاح لا تستعجل وتمهّل وكن متأنياً في اتخاذ أي قرار مهني.
عاطفياً: لا تفقد حماستك المعهودة مع الشريك، وإلا دخل الروتين على خط العلاقة.
صحياً: عوامل التعرض لوعكة صحية واردة في أي لحظة، لكن بالاهتمام بالصحة تخفف من الإصابة بها قدر الإمكان.

22- مهنياً: تبدأ بتنفيذ مشروع جديد يحقق لك طموحاتك وأحلامك في العمل ويضعك على الطريق الصحيح.
عاطفياً: حضورك الخفيف يسهم في توفير الإعجاب بك، لكنّ ذلك يثير غيرة الشريك فلا تبالغ.
صحياً: ابتعد قدر الإمكان عن المنبّهات ولا سيما في المساء لأنها تسبب لك الأرق.

23- مهنياً: يسود جو من الفرحة العامرة محيط عملك، بعد النجاح المذهل الذي حققته في أحد المشاريع الكبيرة.
عاطفياً: تشعر أن العمر يمضي وأنك لم تجد بعد الشخص المناسب بسبب انهماكك في العمل أكثر من اللازم.
صحياً: ثابر على الرياضة بنشاط، واسعَ وراء الأفكار الخلاقة والمبدعة التي تخفف عنك الضغوط.

24- مهنياً: أوضاعك في العمل تتحسن والأمور المالية تزدهر ويسير كل شيء كما هو مخطط له.
عاطفياً: لا داعي إلى الغضب وفسّر وجهة نظرك للحبيب بهدوء فهو حتماً سيتفهمها ويستوعب الأمر.
صحياً: تجنّب قدر الإمكان المأكولات الدسمة واختر من اللائحة تلك الغنية بالبروتيينات.

25- مهنياً: يجعلك هذا اليوم منفعلاً أمام بعض الأحداث، ويتحدث عن تجديد في أوضاعك وعن تغيير في ظروف حياتك.
عاطفياً: تحاول أن تنجح علاقتك مع الحبيب لكن تشعر أن هذه المحاولات بدون جدوى، ابحث عن الأسباب.
صحياً: أنت غريب الأطوار بعض الشيء بالنسبة إلى الرياضة وتعتقد أنها غير مفيدة، لكنك على خطأ.

26- مهنياً: ضغوط العمل محيطة بك اليوم ولا تعرف من أين تبدأ، لكن خطواتك لن تتعثر ثم تستعيد تركيزك.
عاطفياً: تناقش اليوم الكثير من القضايا المهمة بشأن مستقبل علاقتك بالحبيب وتتوصلان إلى نتائج مرضية.
صحياً: المشكلات المتواصلة تعكر صفو حياتك وتبقيك في حال من التوتر والعصبية.

27- مهنياً: انت متفائل جداً فظروفك تتحسّن على نحو واضح وتناسبك المستجدات وتتعامل معها بانفتاح، وتجد إيجابيّات في كل ما هو جديد وطارئ.
عاطفياً: تمرّ بأزمة في علاقتك بالحبيب لكنك تعرف كيف تتجاوزها بحكمتك وسعة صدرك.
صحياً: يتحسّن وضعك الصحي شيئاً فشيئاً وتتعافى من مرض خطر ألزمك الفراش طويلاً.

28- مهنياً: يدخل فينوس برج الحوت ليخف الوهج المهني، حذار من صدام مع زميل أو رب عمل.
عاطفياً: لا تهمل مشاعر الحبيب وخصّص له المزيد من الوقت قبل أن يقدم على قرار مصيري.
صحياً: تحاش مسايرة أصحاب الرأي القائل بأن الترفيه وحده قادر على إراحة أعصابك، الرياضة أيضاً تساعد على ذلك.

29- مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن الكثير من المفاجآت الإيجابية التي لم تكن تتوقعها وتزيدك اندفاعاً وإقداماً.
عاطفياً: يتحقق اليوم ما كنت تتمناه منذ مدة طويلة، الشريك يصارحك برغبته في مساعدتك لتكون حاسماً في قرارات مصيرية.
صحياً: أنت اليوم بحاجة أكثر من أي وقت مضى للراحة والاسترخاء لأن أعصابك متلفة.

30- مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن فرصة جديدة في عملك وتطلق مشاريعك وتحقق النجاح المنشود.
عاطفياً: تتحسن أمورك مع الحبيب ولكن عليك أن تعرف كيف تحافظ على هذه العلاقة.
صحياً: اختر ما يناسبك من البرامج الغذائية وطبقه بحذافيره ولن تكون إلا سعيداً.

31- مهنياً: قد تكون على مقربة من توقيع أحد العقود المهمة، لكن انتبه للتفاصيل.
عاطفياً: ابتعد عن النقاشات ولا تتخذ قرارات فجائية، قد يكون حديث عن انقطاع في العلاقة.
صحياً: اتخذ القرار المناسب في ما يتعلق بوضعك الصحي، ولا تتسرع في خطواتك .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

22 تشرين الثاني  نوفمبر  20 كانون الأول  ديسمبر 22 تشرين الثاني  نوفمبر  20 كانون الأول  ديسمبر



 فلسطين اليوم -

لا تترك شيئًا للصدف وتُخطط لكل تفاصيل إطلالاتها

إليزابيث تختار "الأخضر" في أحدث إطلالة لها

لندن - فلسطين اليوم
أطلت إليزابيث الثانية، ملكة بريطانية، باللون الأخضر لتوجّه رسالة مهمة للبريطانيين، في ظل الأزمة التي تعصف بالبلاد بسبب تفشي فيروس كورنا المستجد، قائلة: ""معاً سنتصدى المرض، وإذا بقينا متّحدين وحازمين فسوف نتغلب عليه"، ولهذه الرسالة دلالة كبيرة، فهي الرابعة من نوعها للملكة إليزابيت خلال 68 عاماً لتربّعها على العرش في بلادها، وقد تمّ تسجيلها في قصر ويندسور حيث تعتمد الملكة الحجر المنزليّ برفقة الأمير فيليب. كما كانت لإطلالتها التي إختارتها لهذه المناسبة، إذ تألقت باللون الأخضر الذي يرمز إلى التوازن والطبيعة إنه رمز الإزدهار والنجاح، كذلك يُعتبر اللون الأخضر الزمردي emerald green تحديداً لوناً ملكياً. إختارت الملكة إليزابيث أن تتألق باللون الأخضر في تسجيل الفيديو الذي توجّهت فيه للبريطانيين الذين يواجهون كسائر دول العا...المزيد

GMT 09:25 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 فلسطين اليوم - إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 فلسطين اليوم - أبرز ديكورات غرف معيشة أنيقة باللون البيج مع الخشب

GMT 07:57 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إبقَ حذراً وانتبه فقد ترهق أعصابك أو تعيش بلبلة

GMT 03:13 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فتى يزيدي يفضح جرائم "داعش" في مخيم "أشبال الخلافة"

GMT 12:03 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

شباب الخليل يتعاقد رسميًا مع اللاعب مراد الحاج

GMT 09:49 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على أبرز العطور النسائية الجذابة

GMT 19:42 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تارت بالطماطم والجبنة

GMT 20:58 2015 الجمعة ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

خطوات بسيطة وسهلة للحصول على حديقة منزل راقية في الشتاء
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday