فاطمة بنت هزاع تشارك في مهرجان لحظات الفن في بودابست
آخر تحديث GMT 10:53:37
 فلسطين اليوم -

فاطمة بنت هزاع تشارك في مهرجان "لحظات الفن" في بودابست

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فاطمة بنت هزاع تشارك في مهرجان "لحظات الفن" في بودابست

فاطمة بنت هزاع
أبوظبي ـ فلسطين اليوم

تشارك الشيخة فاطمة بنت هزاع آل نهيان رئيس مجلس إدارة أكاديمية الشيخة فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية رئيس اللجنة العليا لجائزة الشيخة فاطمة بنت مبارك للمرأة الرياضية المؤسس والرئيس الأعلى لمؤسسة فاطمة بنت هزاع الثقافية من خلال لوحات فنية تروي حكاية شرقية للرداء الأسود في صورة فنية امتزج فيها عبق الماضي وأصالته بطموح الحاضر.

وذلك بمهرجان الفنون البصرية الوطني "لحظات الفن إيه.إم.إس" في بودابست والذي ينظم للمرة الثامنة في 2015 ليقدم طيفا واسعا من الفنون البصرية المعاصرة ويوفر فرصا تفاعلية وعلى المدى الطويل لاتاحة منصة دولية للأعمال الفنية الهنجارية والدولية .

ويقام مهرجان "لحظات الفن" في الفترة من 15 إلى 31 تشرين ثاني  في مواقع متعددة في العاصمة المجرية وتعرض أعمال الشيخة فاطمة بنت هزاع في الموقع التاريخي فاركيرتبازار ذي الأهمية الفنية والثقافية في العالم .

و تتناول اللوحات ضمن سلسلة "الرداء الأسود: حكاية شرقية" فن العباءة والزي الإماراتي بدقة وحرفية وجمال وتبرز الأعمال المعروضة دور العباءة في الحفاظ على القيم الإماراتية المنبثقة من تراث حضاري عريق أنجزت باستخدام تقنية الفوتوغرام وهي تقنية تأسست في أعمال فنانين كبار .

وتسعى الشيخة فاطمة بنت هزاع إلى إضافة خطوة أخرى تتمثل في المعالجة الرقمية التي تليها في النهاية عملية التزيين والتطريز باستخدام الخرز والحلي المحلية علاوة على المزج الحميمي بين الفن والعلم والكيمياء لتعبر في المحصلة عن دقة العمل وروح الأصالة المتمثلين في العباءة الإماراتية .

وتعد الفنون البصرية المعاصرة طريقة تجسد صورة البلد في حد ذاته ولذلك يهدف معرض لحظات الفن إلى تقريب الفنون المعاصرة التي تتناول قضايا اليوم إلى الجماهير بنقلها من البيئة المعتادة لهذه الأعمال من متاحف ومعارض وعرضها في الأماكن العامة لخلق جو من التحليلات والتفسيرات الجديدة تشجع الزوار على طرح أسئلة مبتكرة .

وتأتي مشاركة الشيخة فاطمة بنت هزاع المؤسس والرئيس الأعلى لمؤسسة فاطمة بنت هزاع الثقافية في المهرجان تأكيدا على الدور الريادي والتعاون بين المؤسسات البارزة في دعم التبادل الثقافي.

وقالت الشيخة فاطمة : "لقد غرس فينا والد الأمة زايد حب التعلم والتطور واليوم حين أرى هذا الزخم من الأعمال الفنية الإماراتية إلى جانب العالمية أدرك أننا على نهج والدنا زايد طيب الله ثراه".

تجدر الإشارة إلى أن الشيخة فاطمة بنت هزاع فنانة وجامعة للأعمال الفنية وداعمة للفنون والأدب في دولة الإمارات.. وتعالج أعمالها الفنية مواضيع في الهوية الثقافية من خلال جملة واسعة من الوسائط منها الرسم والتجهيز الفني والتصوير الفوتوغرافي والفيديو.

إلى جانب تميزها الأكاديمي وإتقانها أربع لغات أسست الشيخة فاطمة مؤسسة فاطمة بنت هزاع الثقافية وهي مؤسسة تسعى للنهوض بأدب الأطفال بشكل خاص ودعم المشهد الثقافي في أبوظبي بشكل عام.

وقد تخرجت من الجامعة الأمريكية في دبي بامتياز مع مرتبة الشرف وحصلت على شهادة البكالوريوس في الإعلام المرئي .

جدير بالذكر أن المهرجان يتمحور حول مفهوم " الفن من حولنا" كون الفن جزءا هاما من حياتنا اليومية نلمسه في المدينة والشوارع والمباني الجميلة والرسموات المميزة على الجدران وأغلفة الكتب بالإضافة إلى المتاحف وصالات العرض.

ويأتي برنامج المهرجان هذا العام ليناقش مدى صحة وتأثير مفهوم الفن كجزء حقا من الحياة اليومية في أماكن متنوعة في هذه الفترة 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فاطمة بنت هزاع تشارك في مهرجان لحظات الفن في بودابست فاطمة بنت هزاع تشارك في مهرجان لحظات الفن في بودابست



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:48 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين
 فلسطين اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين

GMT 09:36 2015 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة حازم المصري تتهمه بالاعتداء عليها وتحرر محضرًا ضده

GMT 00:38 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ليلى شندول ترد على أنباء خطوبتها لفنان عربي

GMT 03:03 2016 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

فوائد الريحان

GMT 06:00 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

أجمل أساور الذهب الأبيض لإطلالة ساحرة وأنيقة

GMT 12:38 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

2470 طن خضار وفواكه ترد للسوق المركزي الأثنين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday