معرض الشارقة الدولي للكتاب يحتفل بتوقيع كتاب زايد حاكم العين
آخر تحديث GMT 13:08:25
 فلسطين اليوم -

معرض الشارقة الدولي للكتاب يحتفل بتوقيع كتاب "زايد حاكم العين"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - معرض الشارقة الدولي للكتاب يحتفل بتوقيع كتاب "زايد حاكم العين"

الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان
الشارقة - فلسطين اليوم

تضمنت فعاليات "ركن التواقيع" في معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ 34، توقيع كتاب "زايد حاكم العين" للكاتب يوسف عبد الرحمن محمد الهرمودي، الذي أصدره الأرشي  الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث سلط الكتاب الضوء على بعض آثار المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ومآثره، وعلى مرحلة مهمة في مسيرته القيادية الأبوية التي عقد العزم فيها على تأسيس دولة حديثة ننعم اليوم على أرضها بالخير الذي هو ثمار غراس زايد الخير.

ويتناول الكتاب جغرافية العين، ويحدد القبائل العربية التي سكنتها مثل قبيلة بنو ياس: وهي عبارة عن تحالف قبلي يضم ست عشرة عشيرة أو قبيلة، تزعمها آل نهيان من آل بوفلاح، وهذه العشائر هي آل بوفلاح، وآل بوفلاسة، وآل بومهير، والسودان، والرميثات، والقبيسات، والهوامل، والمجالبة، والمحاربة، والمرر، والمزاريع، والقمزان، وآل بوعميم ومنهم المشاغين، وآل بوحمير، ومن فروع بني ياس أيضًا آل بوالخيل، والسبايس، والخمارا.

ويكمل الكاتب في كتابه بأنّ هناك قبائل أخرى متحالفة مع بني ياس مثل: الأحباب، والعوامر، والمناصير والتي تنقسم إلى فروع ثلاثة هي آل بومنذر، وآل بورحمة، وآل بوشعر.

ويشير الكتاب إلى كثرة قلاع العين وحصونها وإلى أسرار اهتمام المنطقة بهذا النوع من المباني، ويعدد الكتاب قرى منطقة العين، وهي العين، والمويجعي، والمعترض، والجيمي، والقطارة، والجاهلي، وهيلي، ومريجب، والمسعودي.

ويقول الكتاب عن الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، أنّ أباه هو الشيخ سلطان بن زايد بن خليفة حكم أبوظبي بين 1922و 1926م، وقد استتب السلام أثناء فترة حكمه، ووالدة الشيخ زايد بن سلطان هي الشيخة سلامة بنت بطي بن خادم بن نهيمان من القبيسات، والقبيسات إحدى قبائل تحالف بني ياس، وتنقسم هذه القبيلة إلى بطون عدة أهمها آل نهيمان، وهو البطن الذي تنتسب إليه الشيخة سلامة، وقد كان للشيخة سلامة دور رئيسي في تقريب وجهات النظر، وتحقيق التفاهم القبلي في هذه الحقبة المبكرة من تاريخ أبوظبي.

ويصور الكتاب بعض ملامح طفولة زايد وشبابه، وحبه للعلم والمعرفة الذي دفعه للتعلم الذاتي والمجتمعي والأسري، إذ كان يستفيد من المطوع، ويثقف نفسه ذاتيًا، ويستفيد من حوارات المجالس ونقاشاتها، ومن أفراد أسرته، كما يرصد علاقته بوالديه وإخوته، لما في ذلك كله من أثر كبير في صياغة شخصيته القيادية والأبوية.

ويتألف الكتاب من ثلاثة فصول، أولها عن إدارة الشيخ زايد في العين، والتي بدأت في عام 1946م، وثاني فصول الكتاب عن سياسة الشيخ زايد تجاه قبائل العين، فقد عمل على تقريب وجهات النظر بين القبائل للوصول إلى الاستقرار وتحقيق الأمن في منطقة العين، وكانت له حكمته وأساليبه في احتواء القبائل، وكانت له اهتماماته أيضًا بمعالجة العديد من القضايا والمشاكل التي كانت تنشأ بين أبناء القبائل، وآخر فصل في الكتاب دار حول صلات الشيخ زايد مع جيران العين، فسلط الضوء على علاقته بالإمارات المجاورة والتي كانت تعرف بإمارات الساحل المتصالح، وأبرَزَ حكمته في حلّ المشاكل الحدودية مع الجوار.

واحتوى الكتاب على عدد من الوثائق التاريخية ذات الصلة بفصول الكتاب، والخرائط والجداول التوضيحية، والصور التي توثق اهتمام المغفور له –بإذن الله- الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بمنطقة العين وبتطويرها.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معرض الشارقة الدولي للكتاب يحتفل بتوقيع كتاب زايد حاكم العين معرض الشارقة الدولي للكتاب يحتفل بتوقيع كتاب زايد حاكم العين



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 07:48 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 فلسطين اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 11:41 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 12:28 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الاحتلال يبعد مقدسيا عن المسجد الأقصى لخمس شهور

GMT 21:53 2015 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

البشرة السمراء تحتاج لألوان شعر تبرز جمالها

GMT 01:43 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

أفراح العرس في السودان لها طقوس ومورثات مختلفة

GMT 06:18 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 04:54 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

صور نادرة تُظهر حَمْل النجمة مارلين مونرو عام 1960

GMT 16:15 2019 الإثنين ,14 كانون الثاني / يناير

افضل عطور "جيفنشي" للتمتع بسحر وجاذبية في امسياتك الراقية

GMT 18:27 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الكركم لعلاج القولون
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday