المشروعات السياحية تزيد مساحة دبي 6 في سبع سنوات
آخر تحديث GMT 08:43:47
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

"المشروعات السياحية" تزيد مساحة دبي 6% في سبع سنوات

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "المشروعات السياحية" تزيد مساحة دبي 6% في سبع سنوات

المشروعات السياحية
دبي ـ فلسطين اليوم

بلغت التغييرات التي طرأت على ساحل إمارة دبي خلال السنوات بين 2009 وحتى 2015، بامتداد إلى البحر نسبة 6% وفق دراسة أعدّها مركز محمد بن راشد للفضاء، التي أوضحت أن 99% من هذه التغييرات كانت بسبب المشروعات السياحية والتجارية التي ظهرت في دبي.

وأظهرت الدراسة التي تم تقسيمها على مدى ثماني مناطق، أن هذه المشروعات تركزت بين الفترة من 2011 وحتى 2015، في مناطق ديرة وجميرا بشكل ملحوظ، خصوصًا في إنشاء المشروعات مثل نخلة جميرا، وقناة دبي المائية، واستكمال مشروعات السواحل، والتي أدت إلى زيادة نسبة مساحة اليابسة في إمارة دبي 6%.

وأفاد مدير عام مركز "محمد بن راشد للفضاء"، يوسف حمد الشيباني، إن رصد التغييرات التي طرأت على ساحل دبي دليل على أهمية الصور والتطبيقات الفضائية في إجراء الدراسات المختلفة، لافتًا الى أن المركز يتعاون مع مختلف الجهات المحلية والحكومية ويوفر الخدمات والأبحاث والدراسات التي من شأنها أن تعود بالنفع على الخطط التنموية للإمارة والدولة وخدمة الإنسان وتحقيق سعادته.

وأضاف أن "نتائج الدراسة تظهر النمو الذي تشهده المشروعات الحيوية في دبي، إذ إن الامتداد هو نتيجة لمشروعات من صنع الإنسان، وكثير منها تنموي وسياحي، ما يلحظ خطط الإمارة البعيدة الأمد لتنمية القطاعات السياحية والتجارية والبنية التحتية، وذلك يعود الى رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي".

وأوضح مدير مركز تطوير التطبيقات والتحليل في مركز محمد بن راشد للفضاء، المهندس سعيد المنصوري، إن الدراسة أظهرت امتدادًا جزئيًا على مستوى سواحل دبي، بسبب وجود عدد من المشروعات التي شملت الساحل، موضحًا "حاولنا من خلال الدراسة أن ندرس الاختلافات التي طرأت على سواحل دبي منذ 2009 وحتى العام الماضي".

وأضاف أن الدراسة أظهرت أن 99% من التغييرات التي طرأت هي من صنع البشر، إذ إن المشروعات شملت الواجهة المائية لحديقة الممزر، ومشروع واجهة دبي البحرية، وقناة العرب، ومشروع نخلة جميرا وغيرها من المشروعات التي تم انشاؤها، مضيفًا أن السواحل من أهم المعالم في مدينة دبي، ما يعكس جمال الإمارة وتمكنها من استغلال المناطق الساحلية في بناء المشروعات الجديدة.

وأوضح المنصوري أن هدف الدراسة كان لمعرفة التغييرات التي طرأت على السواحل وتأثير هذه التغييرات في البيئة البحرية القريبة من السواحل وانحسار المياه بالقرب من هذه المشروعات، مضيفًا أنه تم ملاحظة ارتفاع منسوب المياه في إحدى المناطق بنسبة كانت أقل من 1% مقارنة مع المناطق الأخرى التي لم يتغير فيها منسوب المياه.

وأشار إلى أن الدراسة التي تعتبر الأولى من نوعها في رصد التغييرات التي تعرض لها الشريط الساحلي في دبي، استغرق إعدادها ثلاثة أشهر، وأظهرت إنشاء عدد من كاسرات الأمواج بهدف حماية الساحل من الأمواج المتوسطة إلى العالية نسبيًا بالإضافة إلى إنشاء مصدات للرمال لوقف انجراف الرمال وحركة الترسبات والمحافظة على الساحل

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المشروعات السياحية تزيد مساحة دبي 6 في سبع سنوات المشروعات السياحية تزيد مساحة دبي 6 في سبع سنوات



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 07:40 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة
 فلسطين اليوم - فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة

GMT 12:05 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها
 فلسطين اليوم - 10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 06:35 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 03:53 2016 الأربعاء ,28 كانون الأول / ديسمبر

وليد توفيق يحيي حفلة زفاف نجلة المنتج صادق الصباح

GMT 11:04 2014 الإثنين ,27 تشرين الأول / أكتوبر

النجمة صوفيا لورين تطرح مذكراتها العاطفيّة الخاصة

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

حرباء تنجب 26 طفلًا بحجم الأظافر على يد مربيها

GMT 04:07 2015 الأربعاء ,15 تموز / يوليو

أثيوبيا تمثل أفضل وجهة للسياحة في عام 2015

GMT 22:45 2016 الأحد ,25 كانون الأول / ديسمبر

مدفأة "فاير بليس" للحصول على غرفة معيشة عصرية

GMT 01:06 2015 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء الآثار يعرضون أسرار مدينة "بومبي اليونانية" القديمة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday