سند للصناعات الانشائية تنشئ أول مصنع لتعبئة الأسمنت
آخر تحديث GMT 13:40:39
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

"سند للصناعات الانشائية" تنشئ أول مصنع لتعبئة الأسمنت

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "سند للصناعات الانشائية" تنشئ أول مصنع لتعبئة الأسمنت

حفل اطلاق العلامة التجارية لشركة سند
رام الله ـ وفا

اعلن نائب رئيس الوزراء، وزير الاقتصاد الوطني، رئيس مجلس ادارة صندوق الاستثمار، محمد مصطفى، اليوم الاربعاء، ان الصندوق سيبدأ برنامجا استثماريا في قطاع الصناعات الانشائية بالشراكة مع القطاع الخاص، قيمته 30 مليون دولار.

وقال مصطفى، الذي كان يتحدث في حفل نظمته شركة 'سند' (الفلسطينية للخدمات التجارية سابقا)، لإطلاق علامتها التجارية الجديدة والإعلان عن تحولها من شركة خدمات إلى شركة تعمل في مجال صناعة المواد الإنشائية، إن مجلس ادارة الصندوق 'قرر الأسبوع الماضي بدء برنامج للاستثمار مع القطاع الخاص في مشاريع تدخل فيه شركة سند باسم الصندوق بقيمة 30 مليون دولار، لتفتح شراكة مع القطاع الخاص في قطاع الصناعات الإنشائية'.

واضاف: بذلك يكون الموضوع المالي أصبح متوفرا الآن للقطاع الخاص الفلسطيني، ولم يعد هناك اية حجة للقطاع الخاص في موضوع المشاريع الإنشائية'.

وسيكون استثمار الصندوق في هذا القطاع عبر 'صندوق شراكات'، الذي قال مصطفى انه  أثبت نجاحه، 'ونأمل أن يكون المشروع الجديد بالشراكة مع سند ناجحا في موضوع الاستثمار والإنتاج الصناعي واستمرارية والقدرة على الحصول على عائد مالي للاستثمار، وعقد شراكة حقيقية لتطوير الصناعات الإنشائية بشكل خاص والصناعة بشكل عام'.

وجرى احتفال الشركة بحضور الرئيس التنفيذي للشركة لؤي قواس، ورئيس الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية بسام ولويل وأعضاء مجلس إدارة الشركة، وعدد من رجال الأعمال ومدراء عامون لشركات وبنوك، واعلنت خلاله عن بدء إنشاء مصنع لتعبئة وتغليف الاسمنت محليا.

وهنأ مصطفى الشركة بكوادرها وإدارتها 'بالتطور الكبير الذي قامت به شركة سند، ونفخر بعملهم ومتابعتهم الجدية في تطوير قطاع الصناعات الإنشائية، خاصة في موضوع مصنع الإسمنت، وسعيد جدا بسماع نبأ وصول ماكينة تغليف وتعبئة الاسمنت، لنصل سوية إلى الهدف الأساسي ببناء المصنع'.

وتطرق مصطفى الى الوضع الاقتصادي 'الصعب جدا، حيث جاءت نتائج الاقتصاد في 2014 و2013 في غاية الصعوبة، والسبب الأكبر في ذلك كان الحرب على غزة'.

وأوضح أن الوضع السياسي المستمر يلقي بظلاله على الوضع الاقتصادي، إضافة الى ان تراجع دعم الدول المانحة أدى إلى تردي الوضع الاقتصادي، 'ولذلك سنسعى إلى تغيير هيكلية القطاع الاقتصادي من خلال زيادة انتاجيته'.

وقال مصطفى: إن مساهمة القطاع الصناعي في الاقتصاد تبلغ حاليا 14%، وهناك تحسن بسيط في الموضوع، معربا عن أمله في تطور القطاع الصناعي الفلسطيني ليصل إلى 25% من الانتاج القومي خلال الأعوام المقبلة.

وأضاف: إن الأهداف التي نريدها خلال السنوات العشر المقبلة، مضاعفة العمل مع القطاع الخاص، لتطوير القطاع الإنشائي بشكل خاص والقطاع الصناعي بشكل عام.

من جهة أخرى، أعلن مصطفى أن دولة قطر قدمت دعماً لخزينة الدولة بقيمة 25 مليون دولار، سيتم تخصيصها لدعم جهود الإعمار في قطاع غزة، خصوصا في مجالات السكن وإيواء الأسر المشردة جراء العدوان الإسرائيلي على القطاع، إلى جانب إعادة تأهيل الوحدات السكنية المتضررة جزئياً، وشراء الوقود اللازم لمحطة كهرباء غزة، والمنشآت الاقتصادية الصغيرة، وذلك بناءً على خطة اعتمدها مجلس الوزراء.

وأكد أن 'الأولوية في هذه المرحلة تقتضي إيجاد حلول لمسألة السكن والإيواء في قطاع غزة، بحيث سيتم توظيف جزء من هذا المبلغ لدفع مساعدات نقدية كبدل إيجار للأسر التي شردت من منازلها نتيجة تدمير مساكنها أو إصابتها بأضرار بالغة جراء العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، حيث يقدر عدد الأسر من غير اللاجئين الذين دمرت بيوتهم بالكامل بـ3,344 أسرة والذين تضررت بيوتهم بشكل بالغ وغير صالح للسكن بـ1,551 أسرة على مستوى قطاع غزة'.

وأضاف 'سيتم تخصيص مبلغ 6 ملايين دولار من هذه المنحة من أجل تقديم المساعدات لتلك الفئة التي تعيش في مراكز الإيواء في مدارس وكالة الغوث أو عند أقارب لهم، حيث سيتم توفير بدل إيجار بقيمة 250 دولار شهريا لمدة ستة أشهر لـ3000 أسره، بالإضافة إلى 500 دولار لكل من هذه الأسر تدفع لمرة واحدة'.

من جهته، أعلن قواس وصول ماكنة تغليف وتعبئة الإسمنت لفلسطين، كخطوة رئيسة في استراتيجية عمل الشركة الهادفة إلى إنشاء أول مصنع فلسطيني للإسمنت.

وقال قواس، 'وصول ماكنة تعبئة وتغليف الإسمنت هي المرحلة الأولى في عملية إنشاء مصنع التعبئة والتغليف الذي أسسنا له شركة أريحا لتعبئة وتغليف وتخزين الإسمنت برأسمال يقدر بـ7 مليون دولار، حيث حصلنا على كافة التراخيص اللازمة من وزارتي الاقتصاد والبيئة، بما يتماشى مع استراتيجية الشركة ورؤية مجلس الإدارة في توفير مخزون استراتيجي من مادة الإسمنت الأساسية'.

وأضاف، إن استراتيجية مصنع التعبئة والتغليف تتكون من مرحلتين، الأولى إيجاد ماكينة تعبئة وتغليف سهلة التنقل وهذا تم توفيره حاليا بعد وصول الماكينة لفلسطين وقدرتها الانتاجية هي تعبئة 60 طن إسمنت في الساعة، والمرحلة الثانية هي إنشاء المصنع المتكامل لتعبئة الإسمنت على أن تكون قدرته التخزينية 8 آلاف طن سائب، وتعبئة 120 طن في الساعة إسمنت مكيس، ومن المتوقع أن يكون المصنع جاهزا للعمل مع نهاية العام الحالي'.

وقال 'بالتوازي مع هذا الموضوع، تم إنشاء ثلاثة مخازن استراتيجية لتخزين الاسمنت في مناطق وسط وشمال وجنوب الضفة الغربية إضافة لقطاع غزة، وتقدر السعة التخزينية لهذه المخازن من الاسمنت المكيس حوالي 20 ألف طن لتوفير احتياطي الحد الأدنى، ولضمان تجنب اية انقطاعات في توريد مادة الاسمنت للسوق الفلسطينية'.

وتابع: مع نهاية شهر كانون الثاني الجاري، سنكون نحن من يعبئ الكيس الفلسطيني، وليس الشركات الاردنية الموردة للإسمنت، بعد أن توصلنا إلى مذكرات تفاهم مع هذه الشركات لتعبئة الإسمنت التي تورده في الكيس الفلسطيني'.

وقال 'بمجرد أن يكون مصنع أريحا للتعبئة والتغليف جاهزاً للعمل، ستزداد كميات الاسمنت الأردني المدخل، وسنتمكن من إدخال كميات أكبر من الاسمنت السائب، ونعمل على إعادة تعبئته وتخزينه في السوق الفلسطينية باسم اسمنت 'سند'، إضافة إلى ذلك سنتمكن من نقل ماكينة التعبئة إلى أي مكان آخر في فلسطين، وقد يكون قطاع غزة'.

بدوره، هنأ ولويل شركة 'سند للصناعات الإنشائية'، 'على الانجاز الكبير والتطور لدى الشركة، الذي يعتبر إضافة نوعية للصناعة الفلسطينية، 'كنا نحلم أن يكون هنالك صناعة للاسمنت في فلسطين، والحلم بدأ يتحقق الآن'.

وقال 'لا يمكن أن تكون هناك دولة قوية ومحترمة دون اقتصاد قوي، والاقتصاد من دون صناعة لا يتطور، لأن الصناعة هي الأساس، واليوم صندوق الاستثمار الفلسطيني قاد هذا الموضوع، ونفخر بهذا العمل والتطور'.

وشدد ولويل على اهمية الصناعات الإنشائية، معتبرا اياها من ركائز القطاع الصناعي الفلسطيني الذي يشكل بدوره 15% من الاقتصاد الفلسطيني، ويساهم في 12% من الناتج القومي، ويشغل نحو 100 ألف مواطن عامل، في حين يشكل قطاع الصناعات الإنشائية 35% من مجمل قطاع الصناعة.

وأبدى ولويل استعداد اتحاد الصناعات العامة، والصناعات الإنشائية لتقديم كل الدعم، مع شركة سند والقطاع الخاص لتطوير الصناعة الفلسطينية، داعيا الى تطوير 'أجندة وطنية للصناعة الوطنية، لأنها تحتاج اهتمام أكبر من الجميع، ونفخر جميعا بدخول صندوق الاستثمار في مجالات الصناعة والزراعة لتطوير هذين القطاعين'.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سند للصناعات الانشائية تنشئ أول مصنع لتعبئة الأسمنت سند للصناعات الانشائية تنشئ أول مصنع لتعبئة الأسمنت



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 10:00 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 22:01 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار ومواصفات هوندا سيفيك 2016 في فلسطين

GMT 05:36 2015 الخميس ,05 آذار/ مارس

ماريا ولوسي أغرب توأم على وجه الأرض

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 09:09 2014 الثلاثاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مصوّر روسيّ يلتقط صور "سيلفي" من أعلى ناطحات السحاب

GMT 15:03 2018 الثلاثاء ,12 حزيران / يونيو

تفسير قوله تعالى "ولقد كرمنا بني آدم"

GMT 23:20 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

نصائح لتشعري براحة أكبر عند ارتداء حذاء كعب عالي

GMT 00:32 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

ولاء الداري تكشف عن جديدها من رسومات الطبيعة

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday