افتتاح مدرسة الشهيد يزن الحلايقة الثانوية للبنات شمال الخليل
آخر تحديث GMT 13:39:06
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

افتتاح مدرسة الشهيد يزن الحلايقة الثانوية للبنات شمال الخليل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - افتتاح مدرسة الشهيد يزن الحلايقة الثانوية للبنات شمال الخليل

افتتاح مدرسة الشهيد يزن الحلايقة الثانوية للبنات شمال الخليل
الخليل - فلسطين اليوم

 افتتح محافظ الخليل كامل حميد، وكيل وزارة التربية والتعليم العالي محمد أبو زيد،  اليوم الأحد، مدرسة الشهيد يزن الثانوية للبنات في بلدة الشيوخ شمال الخليل، بتمويل من الوزارة بلغ 440 ألف دولار، وبدعم من عائلة الشهيد التي تبرعت بقطعة الأرض المقامة عليها المدرسة وإنشاء مبناها العظم.  

وتضم المدرسة الجديدة، التي تستهدف الطالبات من الصف (8-12) 15 غرف صفية، إضافة إلى العديد من المرافق والغرف الادارية والمختبرات والساحات والملاعب والقاعات والوحدات الصحية.

ونقل محافظ الخليل كامل حميد تحيات الرئيس محمود عباس وتهانيه لأهالي بلدة الشيوخ والمنطقة ولأسرة وزارة التربية بمناسبة افتتاح هذا الصرح التعليمي الذي يشكل إضافة نوعية للرؤية الاستراتيجية للقيادة التربوية، شاكرا عائلة الشهيد يزن التي ساهمت ببناء هذا المدرسة، مؤكداً أن هذه المساهمة تشكل نموذجاً وطنياً ومميزاً في العطاء الذي ينبغي تعميمه على كافة محافظات الوطن.

من جهته، قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي في كلمته: 'إن الاحتفال بافتتاح هذه المدرسة بعد 14 عاماً من استشهاد الشبل يزن، يعد وساماً نفتخر به ويذكرنا بأقوال الشهيد الراحل ياسر عرفات ووصفنا بشعب الجبارين، هذا الشعب القادر على قهر المستحيل والنهوض من الركام رغم عمق الجراح والتشبث بسلاح العلم والمعرفة'.

وتابع: 'نحن خبراء في تجاوز المحن والعالم وفي الوقت الراهن يشهد لنا بأدائنا الرائع سياسياً ودبلوماسياً وما اعتراف البرلمانات الأوروبية وعلى رأسها البرلمان البريطاني الإ برهان أكيد على هذا الأداء'.

من جهته، شدد أبو زيد على أن افتتاح هذه المدرسة يحمل العديد من الرسائل، أهمها الوفاء للشهداء، وتكريس المسؤولية الاجتماعية التي تجسدت عبر مشاركة أهل الشهيد في تقديم العون للوزارة، كذلك توفير المرافق التعليمية الكفيلة بمنح أجيال فلسطين فرصة التطور والانطلاق، وضمان مواصلة الاهتمام بالتعليم النوعي، والمساهمة في حل مشكلة الاكتظاظ في المدارس.

وبين أبو زيد أن افتتاح هذه المدرسة يتزامن مع مواصلة الرئيس محمود عباس جهوده الدبلوماسية لإعلاء راية دولة فلسطين في كافة المحافل، مؤكداً العلاقة بين الجهد الدبلوماسي، وبناء المدارس داخل الوطن؛ فكلاهما يندرج في إطار الحرص على بناء دولة المؤسسات، ويحمل في ثناياه معالم الوفاء للشهداء الأكرمين.

بدوره، أكد رئيس البلدية شريف الحلايقة أن افتتاح هذا الصرح العلمي يبرهن على المعنى الحقيقي للانتماء ودعم القضايا التربوية وغرس القيم النبيلة في نفوس الناشئة، مشيداً بتبرع أهل الشهيد يزن لبناء هذه المدرسة التي تخدم طالبات البلدة وتشجعهن على الاقبال على التعليم، باعتباره الركيزة الصلبة لتنمية مجتمعنا الفلسطيني وتطويره.

وأشار إلى المشاريع التي تنفذها بلدية الشيوخ، حيث قامت ببناء 8 مدارس في البلدة وتشطيبها بدعم من وزارة التربية، مؤكداً أن هذه الانجازات تعد نموذجاً راقياً يعكس مفهوم المسؤولية الاجتماعية والرغبة الصادقة في تحقيق التنمية المستدامة والوصول إلى الغايات المنشودة .

من جانبه، أشار والد الشهيد يزن إلى أن هذا الحفل يترجم روح الاخلاص والوفاء لعهد الشهداء الأكرمين وصون وصاياهم وتضحياتهم في سبيل الوطن، ذاكراً بعض مناقب نجله الشهيد الطالب يزن الذي استشهد في بداية انتفاضة الاقصى والذي ولد بتاريخ إنطلاقة الثورة المجيدة 1/1.

ولفت إلى أن تبرع عائلته بقطعة الأرض والمساهمة في تشييد المدرسة في بلدته الشيوخ، يعكس مدى حب الحياة والعمل من أجل خدمة المجتمع المحلي، وضمان وصول الطلبة إلى مدارس حديثة، وتوفير مستقبل أفضل لهم بعيداً عن المعاناة وكافة أشكال القهر والحرمان.

وفي كلمته الترحيبية، وصف مدير تربية شمال الخليل سامي مروة، هذه المدرسة بالمنارة العلمية الشامخة والتي جاءت؛ لتجسد معنى العطاء السخي الذي تمثل بمبادرة ذوي الشهيد يزن حيث قدموا درساً تربوياً للأجيال القادمة.

وأوضح أن افتتاح هذه المدرسة في هذا اليوم يتضمن العديد من الدلالات والرسائل التي جسدت معنى التضحية والوفاء والشراكة الحقيقة مع القطاع التربوي، مشيراً إلى الجهود التي تقوم بها الوزارة من خلال الادارة العامة للأبنية المدرسية وكافة طواقمها من خلال تشييد المدارس العصرية والنموذجية واهتمامها بالعاملين في السلك التعليمي.

وفي كلمة حركة فتح، أكد ممثل الحركة في بلدة الشيوخ على تمسك 'فتح' بالثوابت الوطنية والحفاظ عهلى كافة المفاهيم التربوية والوطنية التي جاءت عبر سنوات طوال من التضحية والنضال، مشيداً بصمود الأسرى وعدالة قضيتهم وإصرار شعبنا على نيل حريته وكرامته وتجاوز كل المحن والعقبات.

وخلال حفل الافتتاح، أعلن المواطن خليل كامل الحلايقة عن تبرعه بقطعة أرض في منطقة الشيوخ، لبناء مدرسة ومسجد فوقها، مؤكداً أن هذا التبرع يأتي في إطار الحرص والاهتمام ببلدته وخدمة الأهالي والطلبة.

وفي ختام الحفل، الذي تضمن العديد من الفقرات الفنية والتراثية، تم توزيع الدروع التكريمية على كافة المؤسسات والشخصيات التي أسهمت في دعم وبناء هذا الصرح العلمي المتميز، وقام المشاركون بجولة داخل صفوف المدرسة وقاعاتها ومرافقها.
المصدر : وفا

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

افتتاح مدرسة الشهيد يزن الحلايقة الثانوية للبنات شمال الخليل افتتاح مدرسة الشهيد يزن الحلايقة الثانوية للبنات شمال الخليل



GMT 11:37 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

بلدية الخليل تنفذ أعمال صيانة في 32 مدرسة بقيمة 760 ألف شيقل

GMT 08:23 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الشرطة والنيابة تحققان بوفاة مواطن في الخليل

GMT 11:56 2020 الأحد ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الاحتلال يهدم منزلا وخيمة وبركس جنوب الخليل

GMT 12:27 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس بلدية الخليل يفتتح بازار "أيادٍ مبدعة"

GMT 12:09 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الشرطة والنيابة تحققان بوفاة شاب شنقا في الخليل

GMT 19:20 2020 الأربعاء ,20 أيار / مايو

محافظة الخليل تتسلم جهاز "PCR" لفحص فيروس كورونا

GMT 15:33 2020 الأحد ,26 إبريل / نيسان

الاحتلال يعتقل شابين من الخليل
 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 08:47 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

إليكِ أفضل شواطئ العاصمة التشيكية براغ تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - إليكِ أفضل شواطئ العاصمة التشيكية براغ تعرّفي عليها

GMT 08:21 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الميزان" في كانون الأول 2019

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 06:18 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 09:39 2018 الجمعة ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على أجمل ديكورات الجبس للمجالس داخل منزلك

GMT 15:41 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مكياج عيون محجبات ناعم على طريقة يارا النملة

GMT 07:35 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

فنانة تشكيلية سعودية ترسم أكثر مِن 200 لوحة فنيّة رائعة

GMT 16:59 2018 الأربعاء ,12 أيلول / سبتمبر

مجموعة أساور بتصاميم بارزة لإطلالة عصرية وجذابة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday