هل سربت شيرين طايرة من الفرحة انتقاما من الملحن محمد عبدالمنعم
آخر تحديث GMT 18:18:59
 فلسطين اليوم -

هل سربت شيرين "طايرة من الفرحة" انتقاما من الملحن محمد عبدالمنعم؟

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - هل سربت شيرين "طايرة من الفرحة" انتقاما من الملحن محمد عبدالمنعم؟

الفنانة شيرين عبد الوهاب
القاهرة – مي البشير

تداول مستخدمو موقع يوتيوب أغنية الفنانة شيرين عبد الوهاب الجديدة "طايرة من الفرحة" بعد تسريبها عبر موقع قيل إنه تابع لها وإن الفنانة هي التي سربت الأغنية، بعدما سجلها الملحن محمد عبد المنعم بنفسه في تشرين الثاني/ نوفمبر العام 2014، مع تغيير اسمها إلى "قلبي وجعني معاك"، وتغيير بعض الكلمات مثل "أنا طاير من الفرحة" بدلا من "أنا طايرة من الفرحة".

وكانت شيرين تنوي ضم الأغنية إلى مسلسلها الأخير "طريقي"، ولكنها تراجعت في اللحظات الأخيرة.

وفي العام 2010، اتفقت شيرين على التعاون مع الملحن محمد عبد المنعم، على أغنية جديدة لتضمها إلى ألبومها المقبل، واستقرا على "طايرة من الفرحة" ليكون أول تعاون بينهما، وهو ما أعلنته شيرين بنفسها في برنامج "كرسي في الكلوب"، الذي كانت تقدمة الإعلامية لميس الحديدي في رمضان العام 2012 على قناةcbc ، وغنت مقطع منها.

وحدثت المشكلة عندما أصدرت شيرين ألبومها "اسال عليا" في العام 2012 من دون الأغنية المتفق عليها، ولم ترد على عبد المنعم بشأن الأغنية، وعن أسباب عدم ضمها لألبومها، وبعدها أكدت له أنها ستضمها لألبومها الجديد "أنا كتير"، الذي أصدرته في العام 2014، لكنها لم تفعل ذلك أيضا، فقرر عبد المنعم أن يسجل الأغنية بنفسه وإصدارها.

و لكن المفاجأة كانت عندما سُربت النسخة الأصلية من الأغنية بصوت شيرين عبر إحدى قنواتها على "يوتيوب"، من دون سابق إنذار، ما جعل بعض الجمهور يعتقد أن شيرين سربت الأغنية بنفسها.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هل سربت شيرين طايرة من الفرحة انتقاما من الملحن محمد عبدالمنعم هل سربت شيرين طايرة من الفرحة انتقاما من الملحن محمد عبدالمنعم



بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها تلك في "غوغل"

جنيفر لوبيز بنسخة جديدة من فستان أثار ضجة قبل 20 عام

ميلان - فلسطين اليوم
في عام 2000، ارتدت النجمة العالمية جنيفر لوبيز فستانًا أخضر من دار الأزياء "فيرساتشي" في حفل توزيع جوائز "غرامي". وقد يصعب تصديق ذلك، ولكن بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها الأيقونية تلك في "غوغل" إلى درجة أنه اضطر محرك البحث لإنشاء "صور غوغل".وبعد مرور 20 عاماً تقريباً، ارتدت لوبيز نسخة حديثة من الفستان، ولكنها ارتدته هذه المرة في عرض "فيرساتشي" لربيع عام 2020  خلال أسبوع الموضة في ميلان.وأنهت النجمة العرض بشكل مثير للإعجاب، إذ وقف الحضور على أقدامهم بينما تهادت النجمة على المدرج وهي ترتدي نسخة جديدة من الفستان. وأدرك الحضور على الفور أهمية ما كانوا يشاهدونه، فكان هناك الكثير من الهتاف، والتصفيق، وسرعان ما برزت الهواتف التي كانت توثق المشهد.وتم تحديث الفستان عن مظهره الأصلي، فهو بدون أك...المزيد

GMT 17:35 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

إصابة محمود متولي في سوبر الأهلي والزمالك

GMT 03:31 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

"الأشعة" أبرز المطاعم الغريبة والمثيرة في الصين
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday