مطالبات بإنهاء الانقسام وإعادة اللحمة لشطري الوطن في رام الله
آخر تحديث GMT 01:22:38
 فلسطين اليوم -

مطالبات بإنهاء الانقسام وإعادة اللحمة لشطري الوطن في رام الله

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مطالبات بإنهاء الانقسام وإعادة اللحمة لشطري الوطن في رام الله

انتصار الوزير
رام الله - فلسطين اليوم

ناقش مؤتمر بعنوان 'النساء يردن، وطن واحد، شعب واحد، علم واحد'، سبل تفعيل دور النساء في تحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام، والأثر السياسي على المرأة الفلسطينية والتحديات التي تواجهها نتيجة الانقسام، والآفاق المستقبلية لمشاركة النساء في تعزيز النسيج المجتمعي.

وقالت المدير التنفيذي لمؤسسة مفتاح ليلي فيضي، خلال المؤتمر الذي عقد في رام الله اليوم الإثنين، 'لم يعد من الممكن السكوت على الانقسام الذي كبد شعبنا معاناة مضاعفة'.

وأشارت إلى استمرار التراشق الإعلامي والتجاذبات السياسية، في الوقت الذي يجب أن يقف شعبنا ضد جرائم الاحتلال الذي يمعن بجرائمه واعتداءاته على أبناء شعبنا، مضيفة 'أن وتيرة هذه الاعتداءات ارتفعت منذ بداية الانقسام، حيث شن الاحتلال عدوانه على قطاع غزة، دفعت خلاله النساء ثمنا باهظا'.

ولفتت فيضي إلى 'أن الانقسام ساهم في زيادة العنف الممارس ضد المرأة والأطفال، وهذا يدفع كافة الأطر النسوية لإعلاء صوتها، والمطالبة بتحقيق المصالحة الوطنية وتنفيذ اتفاق القاهرة، وإجراء الانتخابات الديمقراطية، وتحقيق المصالحة المجتمعية'.

من جانبها، قالت رئيسة الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية انتصار الوزير، إن المرأة الفلسطينية مطالبة برفع صوتها في وجه هذا الانقسام، ومواصلة وقفاتها الأسبوعية التي تقوم بها الأطر النسوية، من أجل لفت النظر لخطورته على مجتمعنا الفلسطيني'.

وأوضحت 'أن الانقسام أضعف موقف القضية التفاوضي، واستنزف طاقاتنا التي تم تكريسها لمحاربة الانقسام بدلا من الاحتلال'، لافتة إلى 'أن الانقسام خلّف جراحا ما زالت تفتك بشعبنا، فالعديد من أبناء شعبنا فقدوا حياتهم، جراء الاقتتال واستباحة كل شيء، حتى وصل الأمر إلى بيوت الشهداء وعائلاتهم، بطريقة يندى لها الجبين'.

وقالت الوزير، 'إن الانقسام ولّد إحباطا لأبناء شعبنا، واستمراره يسلب المرأة العديد من المكتسبات التي حققتها، كما أدى إلى نمو ظواهر لم تكن موجودة سابقا، وازدياد العنف الممارس ضد النساء، وتوجيه ضربات ضد الصحفيين والاعتداء عليهم وإغلاق وسائل إعلامية'.

وطالبت بالعمل على إنهاء الانقسام، وإزالة العقبات التي تحول دون إتمام المصالحة، وتنفيذ بنود اتفاق القاهرة، وإعادة إعمار غزة، والتحضير للانتخابات، وإعادة تفعيل المجلس التشريعي الفلسطيني حتى تسن القوانين، وفتح المعابر، وإفساح المجال أمام حكومة الوفاق لممارسة عملها.

ودعت إلى تشكيل مبادرات وحملات وطنية، والاستمرار بالعمل فيما يتعلق بحقوق المرأة الفلسطينية ودعم دورها في إنهاء الانقسام.

وعرض خلال المؤتمر الذي نظم من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومؤسسة 'مفتاح'، فيلما قصيرا يتحدث عن الآثار الاجتماعية التي خلفها الانقسام على المواطن الفلسطيني.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مطالبات بإنهاء الانقسام وإعادة اللحمة لشطري الوطن في رام الله مطالبات بإنهاء الانقسام وإعادة اللحمة لشطري الوطن في رام الله



 فلسطين اليوم -

GMT 00:38 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات
 فلسطين اليوم - مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات

GMT 07:45 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار عصرية بسيطة تحدث الفارق في ديكور الحمام

GMT 02:49 2015 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

مزج الأبيض والبنفسجي قمة الأناقة العصرية في غرف النوم الحديثة

GMT 21:54 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

تعرفي على الهرمونات المسئولة عن النحافة وطرق علاجها

GMT 17:39 2015 الإثنين ,09 شباط / فبراير

أسرار الجسم النحيف

GMT 01:29 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

تعرف على سعر الريال السعودي مقابل الليرة السورية الثلاثاء

GMT 05:22 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

نيسان جي تي آر 2017 تحقق مبيعات عالية

GMT 10:52 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أحلام وسميرة سعيد تشعلان "ذا فويس" بإطلالتين أنيقتين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday