وداعا للأزياء الذكورية
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

وداعا للأزياء الذكورية

 فلسطين اليوم -

وداعا للأزياء الذكورية

شيماء مكاوي

بيوت الأزياء العالمية تطرح في كل عام مجموعة من الأزياء التي تساير الموضة العالمية ويسير على نهجها جميع المصممين العرب، ولقد لاحظت في الآونة الأخيرة عودة الأزياء الأنثوية والتي تبرز جمال المرأة وأنوثتها مع استبعاد الأزياء الذكورية التي كانت ترتديها الفتيات.
فالفتاة كانت تتجرد من معالم أنوثتها لترتدي البنطلون والقميص حتى أنها كانت تشعر بالخجل عندما ترتدي ملابس النساء مثل الفستان أو التنورة، نعم بالفعل كانت الفتيات يشعرن بالخجل الشديد عندما يرتدين هذه الملابس.
أما الآن وبعد أن طرحت بيوت الأزياء العالمية مجموعتها لصيف 2015 أصبح للفستان مكان في خزانة السيدات وكذلك التنورة وغيرها من الملابس الأنثوية التي تبرز جمال وأنوثة المرأة.
وطرح العديد من مصممي الأزياء العرب والمصريون أشكالًا مختلفة ومتنوعة من الفساتين منها ما يتم ارتداؤه أسفل جاكيت جينز قصير ومنها ما يتم ارتداؤه بمفرده ومنها القصير ومنها الطويل ويختلف التصميم بالطبع من الفتاة المحجبة للفتاة غير المحجبة.
كذلك الألوان أصبحت الفتاة ترتدي ألوان الأنوثة مثل الأحمر والروز والفوشيا وغيرها من الألوان الناعمة التي تتناسب مع الفتيات، ومن هنا نستطيع أن نقول "وداعا للأزياء الذكورية وأهلا ومرحبا بالأزياء التي تبرز جمال جسم المرأة وأنوثتها".
و لابد أن أشير إلى شيء في غاية الأهمية وهو أن كثيرين يفهمون بالخطأ أن إبراز أنوثة المرأة شيء مضاد للاحتشام والأدب وهذا غير صحيح وبعيد تماما عن الصواب لأنه من الممكن أن ترتدي الفتاة تلك الملابس وتحافظ على احتشامها وتبرز أيضا جمال أنوثتها الذي لا يقف حائلًا أمام الاحتشام.
ومن الممكن أيضا أن ترتدي الفتاة تلك الأزياء الذكورية مرة أخرى وتبعد عن الموضة وتبعد تماما عن الاحتشام فإظهار الأنوثة لا يمكن أن يكون منافيًا للاحتشام والأدب وأقول مرة أخرى "مرحبا بأزياء الأنوثة ووداعا لأزياء الذكور".

palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وداعا للأزياء الذكورية وداعا للأزياء الذكورية



GMT 20:05 2017 الأحد ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 14:56 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 10:36 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 17:43 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

نقطه ضعفك سر نجاحك

GMT 10:08 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 10:43 2017 الأحد ,26 شباط / فبراير

السوريون وشطارتهم

GMT 10:40 2017 الأحد ,26 شباط / فبراير

المكياج الليلي

GMT 10:36 2017 الأحد ,26 شباط / فبراير

صناعة القبّعات

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 21:38 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

حاذر التدخل في شؤون الآخرين

GMT 05:58 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 08:20 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

"كيا ستونيك" سيارة بمواصفات قيادة عالية في 2018

GMT 06:05 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول

GMT 06:35 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 01:45 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 10:00 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس فتتأثر بمشاعر المحيطين بك

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

GMT 22:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ولي عهد أبوظبي يلتقي رئيس وزراء اليونان

GMT 09:50 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

المطرب محمد عباس يؤكّد أنّ 2020 عام خير على رامي صبري
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday