بورصة بلا رقابة
آخر تحديث GMT 16:14:38
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

بورصة بلا رقابة !

 فلسطين اليوم -

بورصة بلا رقابة

بقلم: صلاح منتصر

ببعض علم حصلته وبضمير قاض لا ينفك عنه أبدا أستطيع القول إننا لا نملك فى مصر بورصة بالمعنى العلمى والعملى المفترض. فهذه البورصة يجب أن تكون داعمة للاقتصاد من خلال توفير آلية تمويل الشركات والأنشطة الإنتاجية وجذب الاستثمارات وتنمية موارد النقد الأجنبى. 

أما واقع البورصة المصرية وفقا للبيانات ومؤشرات الأداء والتحليل الفني، فهو كيان رسمى لنوعين من المضاربات تقوم بهما فئتان إحداهما الشركات الأجنبية (و تسمى الأموال الساخنة) وبعض الشركات والصناديق المحلية المتخصصة التى فى الغالب تحاول التلاعب بأسعار أوراقها .والفئة الأخرى أموال صغار المستثمرين من المصريين البسطاء وكذا بعض الصناديق التى يتم تمويلها من بعض الجهات الحكومية، والتى لا تفعل شيئا سوى أن تتلقى نتاج تلاعب الآخرين . فتحصد الفئة الثانية فى حال ارتفاع المؤشرات أحيانا قليلا من المال وبالقدر المحدد، تحقيقا لهدف جذب المزيد من الأموال المحلية ، ثم تتم عملية حصد الأموال وتحقيق الأرباح الضخمة وتحويلها لعملات أجنبية من قبل الفئة الأولي، ومن ثم هبوط المؤشرات سريعا دون سبب متصل بالحالة الفعلية لأسعار الأسهم الحقيقية . والأخطر أن يتم ذلك دون رقابة رسمية فاعلة لخلو لائحة سوق المال للقانون الصادرعام 2009 من أية نصوص تسمح بتحقيق تلك الرقابة أو ملاحقة المتلاعبين، فهل القائمون على سوق المال فى مصر غافلون عن هذا الأمر، وبالله عليك ماذا يمكن للرقيب سواء فى البورصة أو القاضى فى المحكمة أن يفعل فى أية واقعة دون نص؟ 

وأخيرا أتساءل هل سمع أحد أن حركة مؤشرات البورصات العالمية الرائدة كبورصتى نيويورك ولندن صعدت أو هبطت بأكثر من 1% فى أسعد أو أسوأ الحالات؟ بالطبع لا يحدث، لأن الرقابة الفاعلة لا تسمح بتلاعب الأموال الساخنة فى هذه البورصات، ومن ثم فالتداول حقيقى والهدف صحيح والمضاربة مشروعة، وذلك وفقا لذكاء وخبرة المضارب، فى ظل شفافية ومعلومات صحيحة ومتاحة للجميع. 

هذه هى الرسالة التى تلقيتها من المستشار دكتور محمد حلمى عبد التواب نائب رئيس مجلس الدولة ، ولأننى لست خبير بورصة فالكلام مسئولية صاحبه المستشار .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بورصة بلا رقابة بورصة بلا رقابة



GMT 06:57 2019 الخميس ,20 حزيران / يونيو

هذه هى الحياة

GMT 06:48 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

عن فيلم الممر

GMT 06:48 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

عن فيلم الممر

GMT 06:48 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

عن فيلم الممر

GMT 06:48 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

عن فيلم الممر

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 07:40 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة
 فلسطين اليوم - فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 09:21 2015 الأربعاء ,28 كانون الثاني / يناير

كتاب جديد يكشف عملية الموساد لاستهداف المشير الجمسي

GMT 07:39 2018 الأربعاء ,23 أيار / مايو

أجمل ديكورات "جلسات خارجية" مناسبة لشهر رمضان

GMT 12:46 2018 الثلاثاء ,28 آب / أغسطس

غرفة طولكرم تحصل على ترخيص مركزها

GMT 04:04 2014 السبت ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مي الجداوي تؤكد عدم ملاءمة ورق الحائط لدورات المياه

GMT 22:34 2016 السبت ,22 تشرين الأول / أكتوبر

مراد علمدار يمثل أمام القضاء التركي

GMT 21:46 2019 السبت ,16 شباط / فبراير

نجوي كرم تدعو جمهورها لمتابعة آرب جوت تالنت
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday