هل هناك هجرة شبابية من غزة
آخر تحديث GMT 13:46:26
 فلسطين اليوم -

هل هناك هجرة شبابية من غزة؟

 فلسطين اليوم -

هل هناك هجرة شبابية من غزة

إبراهيم المدهون

لا يوجد ظاهرة هجرة أو نزوح مخيفة ومقلقلة لشباب قطاع غزة وهناك تهويل في التصريحات والتقارير والأرقام، فشباب غزة بأغلبيتهم الساحقة متمسكون بأرضهم متثبتون بقضيتهم يحملون هماً وطنياً يدفعهم للتضيحة والفداء، وقد أثبتوا خلال العدوان الأخير أنهم قادرون على فعل المستحيل وتحويل الأحلام إلى واقع. الشباب هم من أعدوا واستعدوا فحفروا الأنفاق وتدربوا على المواجهة بصبرٍ وتأنٍ، وصنعوا السلاح، بل بدأ الشباب بخطوات نحو تكنولوجيا مقاومة يتفوقون بها على جيش الاحتلال، ووجدنا شباباً واثق ثابت راسخ يهزم الشباب الإسرائيلي في الميدان العسكري وغيره من الميادين.

لقد أبدع الشباب على سبيل المثال لا الحصر في ساحة الإعلام الجديد، فقد انتشر نشطاؤنا في المواقع والميادين الإعلامية والافتراضية يكتبون ويناقشون ويرصدون ويوثقون ويبدعون في إيصال الفكرة، كما أن هناك من ربط الهجرة وخروج الشباب بمعركة غزة الأخيرة، وهذا أمر غير دقيق فهناك حركة تفكير شبابي ومحاولات قديمة وحديثة، كما أن غزة ليست وحدها وإن كانت محط تركيز وإبراز من الإعلام، فعلى سبيل المثال فإن واقع شباب الضفة وهجرتهم لا تختلف كثيراً.

لهذا أتشكك من هذا التضخيم الإعلامي لظاهرة هجرة أهالي غزة، وأظنه يأتي انتقاماً من إبداع ونجاح شبابنا في المواجهة وتفوقهم بمجالات مختلفة حتى أبهروا شعبهم ومحيطهم، فهو لا يصب إلا في صورة قهر الشباب وتجاهل حقيقتهم وأفعالهم وإنجازاتهم وطموحهم وأحلامهم، ويمس سمعة الروح الوطنية المتقدة في نفوسهم والمترجمة عبر صبرهم وصمودهم ونضالهم، وإن كان هناك حالة خروج وهجرة لمجموعة هنا أو هناك فهذا أمر طبيعي يحدث في كل البلدان العربية والعالم الثالث، خصوصاً إذا ما زدنا عليه الحصار الخانق وإغلاق معبر رفح ومنع العمالة والبناء، وتلكؤ حكومة الوفاق وتمييع دورها في حل الإشكالات، وما زادت عليه الحرب من تدمير المصانع وتخريب ما تبقى من بنية اقتصادية.

ليس عيبا أن يطمح الشاب للبحث عن مكان آخر إن استحال إيجاد وظيفة وفرصة عمل يستطيع من خلالها تأمين الحد الأدنى من حياة كريمة، وهذا يحدث في كل البلدان العربية ودول العالم الثالث، فطاقة الشباب وقدرتهم أكبر من الفرص والإمكانات، ولينتبه الشاب الذي يفكر بالخروج أن الطريق خارج غزة ليست مفروشة بالورود بل إنها وعرة وقاسية وغير مأمونة العواقب.

هناك من يروج ويشيع على غير هدى أن البلاد لو تفتح سيهاجر معظم الشباب وهذا الأمر غير صحيح، فلو فتحت البلاد وبدأ الإعمار والعمل فستتحول غزة لورشة جاذبة وسيجدونها المكان المفضل لهم ولمن خرج من قبلهم.

الجميع يتجاهل أن غزة قدمت نموذجاً راقياً في مواجهة الحصار والاحتلال، ولو سُمح للشباب العربي بالقدوم لها لرأينا مئات آلاف الشباب المتعطش للحرية والكرامة يتدفق ليعيش بطولتها ويشارك أهلها صنيعهم، فغزة البقعة الجغرافية الصغيرة المحاصرة المعزولة المُحاربة هي كبيرة جداً في عيون وقلوب أحرار العالم.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هل هناك هجرة شبابية من غزة هل هناك هجرة شبابية من غزة



GMT 13:02 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ملاحظات أولية لمواطن بسيط

GMT 12:58 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الوجه الجديد للأزمة الأميركية

GMT 12:53 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

عن أسرانا المنسيين

GMT 12:49 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سيد بايدن: فكّر بغيرك

GMT 12:44 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ثمّة متسعٌ للمزيد

GMT 08:01 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حذارِ من الحرب الأهليّة في فرنسا

GMT 14:10 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

الكُرسِيُّ المَلعون سَبَبُ الخَراب

GMT 13:52 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

الثلاثاء الكبير: إسرائيل بانتظار بايدن!

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد
 فلسطين اليوم - طيران الإمارات يبدأ تسيير رحلات يومية إلى تل أبيب آذار المقبل

GMT 09:39 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ليلة رعب تعيشها 5 ولايات في الجزائر إثر سلسلة هزات أرضية قوية
 فلسطين اليوم - ليلة رعب تعيشها 5 ولايات في الجزائر إثر سلسلة هزات أرضية قوية

GMT 07:11 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الاحتلال يفرج عن 7 أسرى من الضفة الغربية

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 06:31 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

سيات تطبِّق تكنولوجيا جديدة وتعود للمنافسة

GMT 08:16 2016 السبت ,30 إبريل / نيسان

"ناسا" تعرض صور "مكعب أحمر" لامع في الفضاء

GMT 09:55 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

نانسي عجرم تحي حفلة افتتاح العاصمة الإدارية الجديدة

GMT 19:47 2014 الجمعة ,03 تشرين الأول / أكتوبر

مستشفى نمرة العام يستقبل 107 حجاج من جنسيات مختلفة

GMT 00:18 2015 الجمعة ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

علي النادي يؤكد عدم تهاون شرطة المرور مع سيارات "الغاز"

GMT 07:01 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

الاحتلال يعتقل شابا من بلدة سلوان

GMT 07:55 2018 الجمعة ,14 أيلول / سبتمبر

حلا كيك الماربل بالكريمة وتغليفة الشوكولاتة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday