لأول مرة على أرض غزة
آخر تحديث GMT 00:01:22
 فلسطين اليوم -

لأول مرة على أرض غزة

 فلسطين اليوم -

لأول مرة على أرض غزة

فايز أبو شمالة

اجتماع حكومة التوافق الوطني في مدينة غزة بعد عدة أشهر من تشكيلها يرفع من شأن الحكومة، ويعتبر من وجهة نظر العقلاء تكريماً للحكومة ذاتها قبل أن يكون تقديراً لأهل غزة؛ الذين يستحقون أكثر من اجتماع الحكومة فوق ترابهم المقاوم، ومع ذلك فإن اجتماع حكومة التوافق في قطاع غزة للمرة الأولى ليس جديراً بالابتهاج، ولا الرقص في الشوارع، ولاسيما أن سكان غزة الذين يقترب عددهم من 2 مليون مواطن، يحتاجون إلى الإسناد المادي والتكاثف العملي أكثر من حاجتهم إلى ألفاظ الصمود وجمل التعاطف اللغوية.

من حق سكان قطاع غزة أن يعتبوا على رئيس الحكومة رامي الحمد الله، وعلى وزرائه الذين انشقت الأرض وابتلعتهم طوال 51 يوماً من العدوان على غزة، من حق سكان غزة أن يوجهوا اللوم إلى الحكومة التي تأخرت عن الحضور وقت الحاجة، وعليه فإن من حق سكان غزة أن يطالبوا الحكومة بالتعويض عن الفترة السابقة من غيابها، وأن يكون حضور الحكومة في غزة بشكل يومي، يمكنها من تحسس معاناة الناس، ومشاركتهم همومهم، ولا يتحقق ذلك إلا إذا واصلت الحكومة جلساتها في مدينة غزة لعدة أشهر قادمة، وذلك من باب التأكيد على أن غزة جزء أصيل من الوطن، وأن الوطن بلا غزة عاجزٌ، وللتأكيد على فشل العدو الإسرائيلي في تمزيق الوطنية بين غزة والضفة الغربية.

اجتماع حكومة التوافق في غزة جدير بالتقدير لأنه يعكس الجدية في تحمل المسئولية في المرحلة القادمة، وتحمل المسئولية لا يقف عند إعمار غزة، كما يحلو للبعض أن يفسر الأمر، الجدية في تحمل المسئولية تعني التفكير الجدي في حل مشاكل الناس من كل الجوانب السياسية والاقتصادية والحياتية وحتى الاجتماعية، بما في ذلك مأساة رواتب موظفي غزة الذين لا تعترف بأبوتهم الحكومة حتى هذا اللحظة.

إن تواصل اجتماعات الحكومة في غزة لعدة أشهر قادمة يجعلها أقرب إلى نبض الشارع، ويعكس المصداقية في التطبيق العملي للمصالحة، ويعكس الحس الوطني المشترك للشعب الواحد الذي يرفض التقسيم الجغرافي الذي أفرزته السياسة العقيمة.

يحكى أن فلاحاً اقترب من شجرة حزينة في حقله، وسألها عن حالها، فقالت له:
يا صاحبي، أنا لا أطلب منك أن تسقيني الماء، ولا أطلب منك أن تحرث أرضي، ولا أطلب منك أن تمدني بالسماد، ولا أطلب منك أن تقلمني، ولا أطلب منك أن ترشني بالدواء، أنا أطلب منك أن تزورني فقط، لا أطلب منك أكثر من الزيارة.

لقد أدرك الفلاح أن عقد اجتماعات حكومته في غزة يجعله قريباً منها، يسقيها إن عطشت، ويحرث أرضها إن احتاجت، ويرشها بالدواء إن تطفلت عليها الحشرات.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لأول مرة على أرض غزة لأول مرة على أرض غزة



GMT 14:25 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أرامكو ومستقبل مزدهر للأسهم

GMT 16:32 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يريد الاحتفاظ بنفط سورية

GMT 19:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يستغل منصبه

GMT 14:46 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب والتدخل الروسي وقضية أوكرانيا

GMT 14:48 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرهاب الاسرائيلي لا يتوقف وهل ينجح غانتز حيث فشل نتانياهو

GMT 07:47 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

في ذكرى رحيله .. ماذا أنتم فاعلون؟

لفتت أميرة موناكو الأنظار خلال الاحتفال باليوم الوطني

تألقي بالمعطف الأبيض في الشتاء بأسلوب الأميرة شارلين

لندن ـ ماريا طبراني
بإطلالة مونوكروم ساحرة باللون الأبيض، لفتت أميرة موناكو شارلين الأنظار خلال الإحتفال باليوم الوطني في مونتي كارلو، فالأمير التي تبلغ من العمر 41 عاماً، بدت أنيقة بطبقات من الأبيض، بدءا من الكنزة بالياقة العالية مع السروال الابيض بالقصة الكلاسيكية، وصولاً الى المعطف الميدي الراقي بطيّات الياقة العريض. ونسّقت مع هذه الإطلالة حذاء ستيليتو بلون نيود. لفتت أميرة موناكو شارلين الأنظار خلال الإحتفال باليوم الوطني في مونتي كارلو كما أضافت الى اللوك أكسسوارات زادت من لمسة الأناقة والرقي، من خلال القفازات البيضاء، والقبعة التي وضعتها بشكل ملتوٍ بطريقة عصرية، فيما إعتمدت تسريحة الشعر المالس. ومن ناحية المكياج تألقت بإطلالة ناعمة: الماسكارا، بودرة الخدود، وشفاه بلون زهري فاتح. اللافت أن المعاطف باللون الأبيض تلقى رواجاً كبيراً بي...المزيد

GMT 05:35 2019 الخميس ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على طريقة تفادى نجمات "القاهرة السينمائي" الانتقادات
 فلسطين اليوم - تعرفي على طريقة تفادى نجمات "القاهرة السينمائي" الانتقادات

GMT 05:41 2019 الخميس ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

وسائد بنقشات وألوان مبهجة تُناسب كنب غرف المعيشة
 فلسطين اليوم - وسائد بنقشات وألوان مبهجة تُناسب كنب غرف المعيشة

GMT 07:58 2019 الخميس ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حيدر العبادي يدعو إيران إلى عدم التدخل في شؤون العراق
 فلسطين اليوم - حيدر العبادي يدعو إيران إلى عدم التدخل في شؤون العراق

GMT 17:18 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد البيضاوي يضمن منحة مالية مُغرية قدرها 250 ألف دولار

GMT 17:04 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فوزي لقجع "غاضب" بسبب تعادل أسود الأطلس أمام موريتانيا

GMT 08:06 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

سونغ يتوقع فوز محمد صلاح بالكرة الذهبية في المستقبل

GMT 12:03 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

إيطاليا تكتسح أرمينيا بـ9 أهداف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 02:07 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أبو ريدة ومحمد فضل يكرمان متطوعي بطولة الأمم الأفريقية

GMT 17:05 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كأس ديفيز لفرق التنس تنطلق في مدريد بنظامها الجديد
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday