دولة الجنون الكامل
آخر تحديث GMT 13:43:58
 فلسطين اليوم -

دولة الجنون الكامل

 فلسطين اليوم -

دولة الجنون الكامل

عماد الدين أديب

لو أراد الله سبحانه وتعالى أن يحكم بين الناس مباشرة لفعل، فهو القادر على كل شىء، لكنه أقام شرع الله بين الناس كى يكون هادياً لهم فى كل زمان ومكان.

إذن الحكم لله من خلال شريعته، وليس من خلال أشخاص يدعون أنهم يحكمون نيابة عنه أو بتفويض منه فتصبح المعادلة أن من يؤيد هؤلاء يصبح «مع» الله ومن يخالفهم يصبح «ضد» الله.

الله لم يعط توكيلاً لأحد، لذلك تنزهت ذاته العليا عن أن يكون له شبيه أو مثيل، فهو ليس كمثله أحد، وهو لم يلد ولم يولد، لذلك فهو الذات الوحيدة التى كانت قبل القبل وستبقى بعد أن يفنى كل شىء.

هذه الحقائق التى تبدو منطقية للوهلة الأولى هى أساس وجوهر تحديد علاقة الإنسان بالكون وبالخالق.

وبرغم وضوح تلك الحقائق فإننا ما زلنا نعانى من هؤلاء الذين يحكمون وكأنهم -أستغفر الله- يتقمصون صفة الخالق.

ما زلنا نعانى ممن يقتل الأبرياء ويحكم عليهم بالموت مدعياً أن ذلك هو «أمر الله».

ما زلنا نعانى ممن يتهمنا بالكفر والإلحاد والفرار من الزحف يوم الجهاد تحت تفسيرات مغلوطة خاصة به، يرفضها الله ورسوله صلى الله عليه وسلم، وكأن لهؤلاء تفسيرهم الشخصى الخاص بهم لشرع الله.

وكأن هناك مجموعة من البشر لديها الحق الحصرى فى إعطاء صكوك الإيمان وتنفيذ قرارات الخطف والغزو والسلب والنهب والتفجير والإعدام.

هذا النوع من الجنون الهستيرى هو الذى يعدم الصحفيين الأجانب ويذبح المسيحيين ويدمر كنائسهم، وينزع عن المسلمين صفة الإيمان.

هذا النوع من الجنون يدعونا إلى دولة خلافة إسلامية، والله وحده يشهد أنها ليست دولة وليست إسلامية.

إنها دولة الجنون الكامل. 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دولة الجنون الكامل دولة الجنون الكامل



GMT 13:02 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ملاحظات أولية لمواطن بسيط

GMT 12:58 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الوجه الجديد للأزمة الأميركية

GMT 12:53 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

عن أسرانا المنسيين

GMT 12:49 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سيد بايدن: فكّر بغيرك

GMT 12:44 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ثمّة متسعٌ للمزيد

GMT 08:01 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حذارِ من الحرب الأهليّة في فرنسا

GMT 14:10 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

الكُرسِيُّ المَلعون سَبَبُ الخَراب

GMT 13:52 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

الثلاثاء الكبير: إسرائيل بانتظار بايدن!

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 08:46 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
 فلسطين اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 09:03 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 10:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

25 % من البريطانيين يمارسون عادات فاضحة أثناء ممارسة الجنس

GMT 23:35 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

سعر الليرة السورية مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 05:38 2016 الجمعة ,01 تموز / يوليو

نظافة أسنان المرأة أول عامل يجذب الرجل نحوها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday