عياش يحذر من خطورة الصيد الجائر على الثروة السمكية
آخر تحديث GMT 12:45:13
 فلسطين اليوم -

بيَّن لـ"فلسطين اليوم" أن أوضاع الصيادين في غزة كارثية

عياش يحذر من خطورة الصيد الجائر على الثروة السمكية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عياش يحذر من خطورة الصيد الجائر على الثروة السمكية

نزار عياش
غزة - عبد القادر محمود

حذر رئيس نقابة الصيادين في قطاع غزة نزار عياش، من خطورة ممارسة بعض الصيادين للصيد الجائر على الثروة السمكية، متوقعًا انخفاض كبير في الثروة السمكية خلال الأعوام المقبلة.وأكد عياش في حديث خاص مع "فلسطين اليوم"، تعمد الكثير من الصيادين صيد بذور الأسماك من خلال الشباك الضيقة، متهما هؤلاء بتدمير الثروة السمكية ومخالفة أنظمة وقوانين الصيد المحلية والدولية.

وأشار إلى أن مسافة الصيد القصيرة "6 أميال" التي من غير المسموح للصيادين بتجاوزها، لا توفر الكثير من الأسماك للصيادين كونها ليست منطقة صخرية، فالمناطق الصخرية هي المفضلة أكثر لوجود الأسماك فيها.وأضاف: "المنطقة الصخرية تقع بعد اثني عشر ميلًا، وهي منطقة يمنع الصيادون من الوصول إليها منذ ما يقارب الأعوام الثمانية"، مشيرًا إلى أن تكدس أعداد كبيرة من الصيادين في منطقة الأميال الستة يستهلك كل ما فيها من أسماك، وفي أحيان كثرة القوارب تخيف الأسماك لتهرب باتجاه المنطقة الممنوعة.ولفت إلى أن سوق السمك تشهد انتعاشًا في الوقت الذي يأتي فيه السمك لوضع البيض بالقرب من الساحل، أو قلة مراكب الصيادين في منطقة الأميال الستة، ما لا يخيف السمك ويكثف وجوده فيها.

وبين أن الأسماك مثلها مثل جميع السلع تخضع أسعارها للعرض والطلب، ففي وقت عيد الأضحى بسبب الأضاحي انخفضت أسعار السمك انخفاضًا ملحوظًا، غير أنها الآن عادت إلى الارتفاع لقلة وجوده وتزايد الطلب عليه، كون موسم الأضاحي لم يكن غنيًّا كالأعوام السابقة.وتابع: "الآن موسم سمك السردين الغني بقيم غذائية كبيرة لاحتوائه على البروتين والفسفور بكميات عالية، إضافة إلى أن سعره في متناول اليد لجميع طبقات المجتمع الفقيرة قبل الغنية".وأشار عياش إلى أن الصياد في بعض الأحيان يعود من رحلته دون أن يصطاد شيئًا، لصغر المساحة المسموحة له بالدخول فيها في عرض البحر، أو مضايقات الاحتلال من الاعتقال أو إطلاق النار، ما يؤثر سلبًا على عمله ورزقه وربحه.

وأبرز أهم الأخطار التي تواجه الثروة السمكية ومنها الشباك الصغيرة، والجر الضيقة التي تصطاد بذور الأسماك، بالإضافة إلى السموم والتفجيرات الصخرية، واصفًا أوضاع الصيادين والثروة السمكية في قطاع غزة بالكارثية .وتطرق إلى الاعتداءات الإسرائيلية المستمرة بحق الصيادين، محملًا قوات الاحتلال مسئولية انخفاض منتج صيد الأسماك جراء الحظر الذي تفرضه البحرية الإسرائيلية على تحركات الصيادين.

ولفت عياش إلى استمرار منع قوات البحرية الإسرائيلية لقوارب الصيادين من تجاوز مسافة ثلاثة أميال داخل البحر ما يحد من قدرتهم على صيد الأسماك، لاسيما أن الأسماك تتواجد في منطقة ابعد من هذه المسافة، بالإضافة إلى استقطاع قوات الاحتلال لمنطقتين عازلتين في المنطقة الحدودية مع مصر على شاطئ مدينة رفح، وأخرى على شاطئ مدينة بيت لاهيا على الحدود الشمالية للقطاع.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عياش يحذر من خطورة الصيد الجائر على الثروة السمكية عياش يحذر من خطورة الصيد الجائر على الثروة السمكية



 فلسطين اليوم -

من أبرزها صيحات السروال الخصر العالي والفستان بطبعة الورود

إطلالات صيفية للعمل مستوحاة من عارضة الأزياء الأميركية جيجي حديد

القاهرة ـ فلسطين اليوم
حققت عارضة الأزياء الأميركية من أصل فلسطيني جيجي حديد شهرة واسعة جداً حول العالم، حتى باتت من أكثر العارضات شهرة وطلباً من أهم الماركات لكي تطلّ بأزيائهنّ على منصات العرض. وتتميّز جيجي بأسلوبها الشبابي والعصري، كما تخطف الأنظار بأحدث الصيحات التي تحمل توقيع أبرز العلامات التجارية. تحوّلت جيجي حديد إلى أيقونة للموضة، ولا تكتفي بإعتماد الصيحات بل تلعب دوراً في إطلاقها أيضاً. إستوحي منها إطلالات صيفية للعمل من عارضة الأزياء الامريكية جيجي حديد: السروال الخصر العالي من الصيحات التي تعشقها جيجي حديد، خصوصاً ان هذه القطعة تلائم قوامها الطويل والرفيع. وتنسّق مع هذا اللوك القميص أو التوب، وحتى التيشيرت الأبيض. كما اعتمدت جيجي في إحدى إطلالاتها في شوارع نيويورك صيحة الفستان بطبعة الورود من Alberta Ferretti. وبأسلوب أنيق/شبابي، تعمد حديد ...المزيد

GMT 09:18 2020 الأربعاء ,15 تموز / يوليو

ربيع حنا مصور صحافي فلسطيني رغم الإعاقة البصرية
 فلسطين اليوم - ربيع حنا مصور صحافي فلسطيني رغم الإعاقة البصرية

GMT 06:35 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 05:58 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 00:26 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

رحلات ركوب الطوف في النهر في أجمل مناطق سويسرا

GMT 17:23 2014 الأربعاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

العيوب التناسليّة عند الرجال تؤثر على واحد من بين 300 شخص

GMT 09:42 2018 الثلاثاء ,24 إبريل / نيسان

أفضل "العطور الخليجية" لرائحة أنيقة ومميزة

GMT 01:21 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

نيللي كريم تعرب عن سعادتها بنجاح مهرجان الجونة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday