الأوروربيون يطالبون حماس لعقد اجتماع للإعلان عن مبادرة للشروع في إعمار غزة
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

الأوروربيون يطالبون "حماس" لعقد اجتماع للإعلان عن مبادرة للشروع في إعمار غزة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الأوروربيون يطالبون "حماس" لعقد اجتماع للإعلان عن مبادرة للشروع في إعمار غزة

رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل
غزة – محمد حبيب

طالبت قيادات أوروبية، حركة "حماس"، بزيارة عاصمة أوروبية رئيسية، للإعلان عن مبادرة للشروع في إعمار قطاع غزة، والموافقة على مطالب المقاومة الفلسطينية.

وكشف قيادي كبير في "حماس" الخميس، "أنَّ الأوروبيين ألحُّوا على قيادة حركة حماس خلال الفترة الماضية، لزيارة أكبر العواصم الأوروبية، من دون الإشارة إلى اسمها؛ لعقد اجتماع علني، يحضره رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير، ومندوب كبير عن الاتحاد الأوروبي، ووزراء خارجية أوروبيون".

وأضاف القيادي الذي رفض الكشف عن اسمه، الخميس أن "الأوروبيين عرضوا علينا رسميًا، إمكانية العمل على إعلان مشترك، حول إعادة إعمار غزة، والإعلان عن هدنة لمدة ستة أشهر بشكل أولي، ثم تمديدها عقب ذلك للوصول إلى سقف بسنوات".

وأوضح أنه "في هذه المرحلة، يوجد جهد أوروبي كبير، بدعم إسرائيلي على ما يبدو، لاحتواء أي انفجار جديد لغزة في ظل الظرف الراهن".

وكانت صحيفة "هآرتس" قد نقلت في وقت سابق، عن مصدر عسكري إسرائيلي أن "هناك توصية من قبل ضباط في الجيش للحكومة الإسرائيلية، تقضي بضرورة إعمار غزة، والتخفيف عن السكان، عبر السماح لهم بالسفر والعمل في إسرائيل، خشية انفجار الأمور".

وأشار القيادي الحمساوي إلى أن "الوسطاء أبدوا استعدادهم، تجاوز شروط الرباعية الداعية للاعتراف بإسرائيل، والاعتراف بكافة الاتفاقات والقرارات الدولية،كما قدموا مبادرة تتضمن فتح علاقات علنية مع حركة حماس، بالإضافة إلى عرض آلية لإعادة إعمار غزة، وحل مشكلة الرواتب لموظفي حكومة غزة المقطوعة رواتبهم، بالإضافة للحديث عن ميناء، ومطار، ومحطات تحلية، وخط غاز لمحطة الكهرباء، ومحطات شمسية ضخمة لإنتاج الطاقة".

وبيَّن أنَّ "هذه المبادرة حُملت إلينا، وقالوا إنها حملت للإسرائيليين"، مرجحًا أن "يكون بلير قد توافق على هذه العناوين مع دولة الاحتلال"، مؤكداً أن قيادة الحركة ردت على المبادرة رسميًا بثلاث نقاط: أولا: إنَّ أمام الوسطاء شهرين، للبدء في حل مشاكل غزة، وإحداث تغيّر جوهري، من ناحية كسر الحصار والإعمار والرواتب... إلخ".

واستطرد: "ثانيًا: في حال حدوث تغيّر ملموس على الأرض، ستفكر الحركة في اللقاء، مع الأوروبيين بترتيب مسبق يحدد شكل وأسس ومكان اللقاء، ثالثًا: إن أي ربط سياسي بين هذه الخطوات وبين اللقاء، والجهود المبذولة، مرفوض سلفًا، والحديث ينحصر الآن فقط في تثبيت وقف إطلاق النار، مقابل خطوات يمكن بعدها بحث الإجراء التالي، إن كان هدنة، أم تهدئة، أو وقف إطلاق نار".

وعلل القيادي الكبير في "حماس" الحراك السياسي باتجاه غزة بتقلب المنطقة على صفيح ساخن، بالإضافة إلى الأوضاع الأمنية المحيطة بإسرائيل، عدا عن فشل سياسة الاحتلال بعد الحرب، والقاضية بترك غزة تغرق في مشاكلها لتنفجر في وجه "حماس".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأوروربيون يطالبون حماس لعقد اجتماع للإعلان عن مبادرة للشروع في إعمار غزة الأوروربيون يطالبون حماس لعقد اجتماع للإعلان عن مبادرة للشروع في إعمار غزة



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 07:37 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 01:43 2019 الثلاثاء ,09 إبريل / نيسان

أفضل النشاطات السياحية في جزيرة "بورنيو"

GMT 14:33 2019 السبت ,01 حزيران / يونيو

تنتظرك ظروف جيدة خلال هذا الشهر

GMT 12:21 2019 الإثنين ,14 كانون الثاني / يناير

أحمد صلاح السعدني ينشر صورته مع الفنانة درة في عيد ميلادها

GMT 03:01 2018 الجمعة ,21 كانون الأول / ديسمبر

تألّقي بحقيبة "كلاتش" لإضافة لمسة من الرُقي لإطلالتك

GMT 22:35 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

شباب الخليل يقبض سيطرته على دوري المحترفين

GMT 02:38 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

الذهاب للمرحاض من ضمن الأمور التي تسبب اللإغماء

GMT 13:48 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

برشلونة يكشف سر غياب ميسي عن مواجهة إيبار في "الليغا"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday