عزيز الخياطي يوضح أنه يضع قواعد للعب لفريق الرجاء البيضاوي
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

كشف لـ "فلسطين اليوم" أنه جاء بمشروع جديد يخدم النادي

عزيز الخياطي يوضح أنه يضع قواعد للعب لفريق الرجاء البيضاوي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عزيز الخياطي يوضح أنه يضع قواعد للعب لفريق الرجاء البيضاوي

المدرب عزيز الخياطي
الدار البيضاء – عبد الله العلوي

كشف مساعد المدير الفني لفريق الرجاء الرياضي الرشيد الطاوسي المدرب عزيز الخياطي، أنه يضع قواعد اللعب حسب الطريقة التي يريدها الطاوسي.

وأضاف الخياطي في حديث مع "فلسطين اليوم"، أنه جاء بمشروع يعتبرًا جديدًا في الكرة المغربية، مشيرًا إلى أنه استغرق في هذا المشروع عامًا ونصف في مدينة برشلونة.

وأفاد: "بغض النظر عن المشروع الذي اشتغلت عليه فإن الطاوسي صديق عزيز بالنسبة لي وقررت خوض المغامرة رفقته للإشراف على الجهاز الفني لفريق الرجاء".

وأوضح عزيز الخياطي أن المشروع الذي جاء به يعرفه الطاوسي جيدًا، وتابع: "عندما تعاقد الطاوسي مع الرجاء طلب أن يكون ليه طاقم مميز ومحنك، مكون من مدرب فني، ومدرب نفسي، ومعد بدني من أعلى مستوى".

وأردف: "هذه العوامل كلها يمكن تسميتها عمل الفريق، وهي إستراتيجية جديدة، وفي الوقت الذي يحدد الطاوسي خطة عمل بدوري أنا أحدد له القواعد التي يجب أن يسلكها لاكتمال العمل".

 

واختتم مساعد مدرب الرجاء: "نحن لا زلنا في البداية ولا يمكن أن نتحدث حاليًا عن فشل فني، ولا زلنا نتعرف على اللاعبين، ودورنا حاليًا هو دراسة المراكز الصحيحة التي يمكن أن يلعب فيها كل لاعب، لكي نحدد اللاعب المناسب في المكان المناسب، بالإضافة إلى الإصابات التي واجهتنا، والفشل يأتي في الأخير وحتى ينتهي الموسم الرياضي ونعرف هل فشلنا أم نجحنا، على الرغم من أننا سطرنا رفقة المكتب المسير للرجاء، سنعمل على المدى البعيد لكننا نشتغل على المدى المتوسط والقريب".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عزيز الخياطي يوضح أنه يضع قواعد للعب لفريق الرجاء البيضاوي عزيز الخياطي يوضح أنه يضع قواعد للعب لفريق الرجاء البيضاوي



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 21:38 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

حاذر التدخل في شؤون الآخرين

GMT 05:58 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 08:20 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

"كيا ستونيك" سيارة بمواصفات قيادة عالية في 2018

GMT 06:05 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول

GMT 06:35 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 01:45 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 10:00 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس فتتأثر بمشاعر المحيطين بك

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

GMT 22:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ولي عهد أبوظبي يلتقي رئيس وزراء اليونان

GMT 09:50 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

المطرب محمد عباس يؤكّد أنّ 2020 عام خير على رامي صبري
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday