بارين ميونخ في لقاء ناري أمام يوفنتوس وبرشلونة يسعى لتفادي المدفعجية
آخر تحديث GMT 17:45:06
 فلسطين اليوم -
وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت السلطات اللبنانية تعلن أن 60 شخصًا ما زالوا في عداد المفقودين بعد انفجار مرفأ بيروت قصر الإليزيه يعلن أن ماكرون والأمم المتحدة يستضيفان مؤتمرا للمانحين من أجل لبنان عبر الفيديو الأحد قوات مكافحة الشغب تتقدّم باتجاه المتظاهرين المتواجدين قرب فندق "لو غراي" في بيروت الصليب الأحمر اللبناني يعلن عن وجود 13 فرقة تستجيب الآن في مظاهرة بيروت وتعمل على نقل الجرحى وإسعاف المصابين وتم نقل 4 جرحى حتى الساعة متظاهرون من مختلف المناطق اللبنانية يتوافدون إلى وسط بيروت للمشاركة في الاحتجاجات قوات الأمن اللبناني تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين يحاولون الوصول لمحيط البرلمان تمساح ينتظر أصغر أفراد قطيع حمار الوحش ويفترسه داخل بحيرة
أخر الأخبار

البافاري يدخل المباراة بذكريات 2013

بارين ميونخ في لقاء ناري أمام يوفنتوس وبرشلونة يسعى لتفادي المدفعجية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بارين ميونخ في لقاء ناري أمام يوفنتوس وبرشلونة يسعى لتفادي المدفعجية

بارين ميونخ في لقاء ناري أمام يوفنتوس وبرشلونة
لندن - سليم كرم

تستكمل مباريات ذهاب دور ثمن النهائي، الثلاثاء، بمباراتين ناريتين ، عندما يحل برشلونة الإسباني حامل اللقب ضيفًا على أرسنال الإنجليزي ، فيما يلعب يوفنتوس الإيطالي مع ضيفه بايرن ميونيخ الألماني، في العاشرة إلا ربع مساءً بتوقيت القاهرة.
 ويدير الحكم التركي جونيت تشاكر مباراة أرسنال وبرشلونة، بينما سيكون الحكم الإنجليزي مارتن أتكينسون لمباراة يوفنتوس وبايرن ميونخ.
 
على ملعب الامارات، يدخل برشلونة الإسباني وهو يتطلع لمواصلة مشواره إلى أن يصبح أول فريق يحتفظ باللقب في 26 عامًا، حيث يقف مجددًا بين أرسنال وحلم إحراز اللقب القاري للمرة الأولى في تاريخه.
 ويعيش الفريق الكتالوني فترة جيدة على المستوى البدني والفني بالإضافة إلى معنويات اللاعبين المرتفعة ، حيث لم يخسر منذ هزيمته 2-1 على ملعب إشبيلية في أكتوبر الأول الماضي لمدة 32 مباراة متتالية بكافة المسابقات مع المدرب لويس إنريكي.
 
وسبق لبرشلونة ان حرم ارسنال من اللقب بالفوز عليه في نهائي 2006 (2-1) ثم اقصاه من الدور ربع النهائي عام 2010 حين تعادلا ذهابا في لندن 2-2 ، وفاز النادي الكتالوني ايابا 4-1 بفضل رباعية لنجمه الارجنتيني ليونيل ميسي، ومن الدور الثاني عام 2011 حين فاز الفريق اللندني ذهابا على ارضه 2-1 قبل ان يخسر ايابا 1-3.
 ويأمل فريق المدرب الفرنسي ارسين فينجر ان يسترد اعتباره امام برشلونة من اجل بلوغ الدور ربع النهائي للمرة الاولى منذ 2010 ، لكن المهمة ستكون صعبة بالتأكيد خصوصا ان فريق المدرب لويس انريكي الذي سجل مرتين في شباك "المدفعجية" يقدم مستوى رائعا وهو قادم من فوزه الثامن على التوالي في الدوري المحلي، معززا بذلك رقمه القياسي بالمحافظة على سجله الخالي من الهزائم للمباراة الثانية والثلاثين على التوالي، محطما رقم الايطالي كارلو انشيلوتي مع ريال مدريد.
 
وسيتلقى مدرب برشلونة دفعة جيدة مع عودة المدافع جيرارد بيكيه والذي حصل على راحة أمام لاس بالماس إضافة لانتهاء إيقاف لاعب الوسط سيرجيو بوسكيتس.
 
وقال لويس إنريكي: "في لحظة ما وبسبب الهجوم واجهنا هجمات مرتدة أكثر من المعتاد وضغط علينا المنافس بشكل أكبر بحثا عن التعادل في آخر عشر دقائق".
 
في المقابل، يدخل أرسنال الذي ينافس بقوة على لقب الدوري المحلي، حيث يتخلف بفارق نقطتين عن ليستر سيتي المتصدر، مباراة الثلاثاء بمعنويات مهزوزة بعض الشيء لأنه سيضطر إلى خوض مباراة معادة مع هال سيتي من الدرجة الأولى بعد اكتفائه بالتعادل مع الأخير على ستاد الإمارات سلبًا السبت في الدور ثمن النهائي من مسابقة الكأس المحلية التي توج بلقبها في الموسمين الآخيرين.
 
ويدرك فينغر صعوبة المهمة التي تنتظر فريقه في ظل وجود الثلاثي القاتل ميسي والأوروجوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار في صفوف الضيف الكتالوني.
 
وسيعود إلى أرسنال ، الذي يخوض الدور الثاني للموسم السادس عشر على التوالي، لاعب وسطه الألماني مسعود أوزيل الذي كان من بين تسعة تعديلات أجراها فينغر على التشكيلة التي واجه فيها هال سيتي، وذلك بعد تعافيه من الإنفلونزا.
 
وقال الفرنسي أرسين فينغر مدرب أرسنال لموقع النادي على الإنترنت: "نحتاج لتماسك شديد يوم الثلاثاء لأنه يجب علينا الدفاع بشكل جيد واستغلال استحواذنا على الكرة لأقصى درجة".
 
وفي حال تمكن برشلونة من تجديد تفوقه على أرسنال فسيبلغ الدور ربع النهائي للموسم التاسع على التوالي.

يوفنتوس – بايرن ميونخ
 
وفي المباراة الأخرى ، يعود العملاق البافاري بايرن ميونيخ إلى تورينو بذكريات جميلة حيث مر إلى ملعب يوفنتوس في طريقه إلى الفوز بلقبه الخامس والأخير عام 2013، وفاز بايرن حينها ذهابًا على "اليانز أرينا" 2- صفر، ثم جدد الفوز على "السيدة العجوز" في تورينو بالفوز على بطل إيطاليا 2- صفر أيضًا.
 
وستكون المباراة مميزة بالنسبة للاعبي بايرن، التشيلي أرتورو فيدال، والفرنسي كينجزلي كومان، حيث ستجمعهما بالفريق الذي تركاه الصيف الماضي من أجل الالتحاق بالعملاق البافاري الذي يخوض مواجهته الثانية مع "بيانكونيري" في الأدوار الإقصائية بعد عام 2013، كما يضم المضيف الإيطالي لاعب بايرن السابق الكرواتي ماريو ماندزوكيتش.
 
ويدخل بايرن إلى اللقاء بمعنويات جيدة بعد فوزه على دارمشتات 3-1 في الدوري المحلي، وذلك خلافا ليوفنتوس الذي أصبحت صدارته مهددة بعد أسبوع فقط على تربعها عليها بسبب اكتفائه بالتعادل السلبي مع بولونيا.
 
وحذر نجم بايرن توماس مولر رفاقه في الفريق بأن مباراة الثلاثاء مختلفة تمامًا على لقاء دارمشتات حيث سيطر فريقه على الكرة بنسبة 80% وسدد على المرمى في 36 مناسبة، وقال بهذا الصدد: "مباراة دارمشتات ليس لها أي علاقة بيوفنتوس، نحن سعداء وحسب بالفوز الذي حققناه والنقاط الثلاث التي حصلنا عليها"، وواصل: "يجب ان نضيق المساحات بشكل افضل وان لا نسمح لهم بالحصول على الكثير من الفرص".
 
ويسعى يوفنتوس إلى المحافظة على سجله القاري الخالي من الهزائم على أرضه للمباراة السابعة عشرة على التوالي، وتحديدًا منذ خسارته عام 2013 أمام بايرن بالذات، ومن المتوقع أن يستعيد خدمات ماندزوكيتش الذي غاب عن الفريق لثلاثة أسابيع بسبب الإصابة.
 
وتحدث الظهير الفرنسي المخضرم باتريس إيفرا عن أهمية الدور الذي يمكن أن يلعبه ماندزوكيتش في لقاء الثلاثاء، قائلا: "جميع اللاعبين مهمون لكن عندما يكون هناك أحدهم لعب سابقًا لمصلحة الفريق الآخر، فعادة ما يخوض اللقاء بدوافع مختلفة هنا جميعًا، ولن نتجاهل هذا الواقع"، وواصل: "يريد إيذاء بايرن وسيكون أكثر تعطشًا منا نحن".
 
الليلة في ذهاب ثمن نهائي دوري الأبطال ..
ارسنال يسعى لإيقاف قطار برشلونة على ملعب الإمارات .. ويوفنتوس يستضيف البايرن في مباراة نارية

لندن - سليم كرم
تستكمل اليوم مباريات ذهاب دور ثمن النهائي بمباراتين ناريتين ، عندما يحل برشلونة الاسباني حامل اللقب ضيفا على ارسنال الانجليزي ، فيما يلعب يوفنتوس الايطالي مع ضيفه بايرن ميونيخ الالماني، في العاشرة إلا ربع مساءً بتوقيت القاهرة .
ويدير الحكم التركي جونيت تشاكر مباراة ارسنال وبرشلونة ، بينما سيكون الحكم الإنجليزي مارتن أتكينسون لمباراة يوفنتوس وبايرن ميونخ .

على ملعب الامارات ، يدخل برشلونة الإسباني وهو يتطلع لمواصلة مشواره إلى أن يصبح أول فريق يحتفظ باللقب في 26 عامًا. حيث يقف مجددا بين ارسنال وحلم احراز اللقب القاري للمرة الاولى في تاريخه .
ويعيش الفريق الكتالوني فترة جيدة على المستوى البدني والفني بالإضافة إلى معنويات اللاعبين المرتفعة ، حيث لم يخسر منذ هزيمته 2-1 على ملعب إشبيلية في أكتوبر الأول الماضي لمدة 32 مباراة متتالية بكافة المسابقات مع المدرب لويس إنريكي.

وسبق لبرشلونة ان حرم ارسنال من اللقب بالفوز عليه في نهائي 2006 (2-1) ثم اقصاه من الدور ربع النهائي عام 2010 حين تعادلا ذهابا في لندن 2-2 ، وفاز النادي الكتالوني ايابا 4-1 بفضل رباعية لنجمه الارجنتيني ليونيل ميسي، ومن الدور الثاني عام 2011 حين فاز الفريق اللندني ذهابا على ارضه 2-1 قبل ان يخسر ايابا 1-3.

ويأمل فريق المدرب الفرنسي ارسين فينجر ان يسترد اعتباره امام برشلونة من اجل بلوغ الدور ربع النهائي للمرة الاولى منذ 2010 ، لكن المهمة ستكون صعبة بالتأكيد خصوصا ان فريق المدرب لويس انريكي الذي سجل مرتين في شباك "المدفعجية" يقدم مستوى رائعا وهو قادم من فوزه الثامن على التوالي في الدوري المحلي، معززا بذلك رقمه القياسي بالمحافظة على سجله الخالي من الهزائم للمباراة الثانية والثلاثين على التوالي، محطما رقم الايطالي كارلو انشيلوتي مع ريال مدريد.
وسيتلقى مدرب برشلونة دفعة جيدة مع عودة المدافع جيرارد بيكيه والذي حصل على راحة أمام لاس بالماس إضافة لانتهاء إيقاف لاعب الوسط سيرجيو بوسكيتس.
وقال لويس إنريكي: "في لحظة ما وبسبب الهجوم واجهنا هجمات مرتدة أكثر من المعتاد وضغط علينا المنافس بشكل أكبر بحثا عن التعادل في آخر عشر دقائق".

في المقابل، يدخل ارسنال الذي ينافس بقوة على لقب الدوري المحلي حيث يتخلف بفارق نقطتين عن ليستر سيتي المتصدر، مباراة اليوم بمعنويات مهزوزة بعض الشيء لانه سيضطر الى خوض مباراة معادة مع هال سيتي من الدرجة الاولى بعد اكتفائه بالتعادل مع الاخير على ستاد الامارات سلباً السبت في الدور ثمن النهائي من مسابقة الكأس المحلية التي توج بلقبها في الموسمين الاخيرين.

ويدرك فينجر صعوبة المهمة التي تنتظر فريقه في ظل وجود الثلاثي القاتل ميسي والاوروجوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار في صفوف الضيف الكتالوني.

وسيعود الى ارسنال ، الذي يخوض الدور الثاني للموسم السادس عشر على التوالي، لاعب وسطه الالماني مسعود اوزيل الذي كان من بين تسعة تعديلات اجراها فينجر على التشكيلة التي واجهها فيها هال سيتي، وذلك بعد تعافيه من الانفلونزا.
وقال الفرنسي أرسين فينجر مدرب أرسنال لموقع النادي على الإنترنت: "نحتاج لتماسك شديد يوم الثلاثاء لأنه يجب علينا الدفاع بشكل جيد واستغلال استحواذنا على الكرة لأقصى درجة".
وفي حال تمكن برشلونة من تجديد تفوقه على ارسنال فسيبلغ الدور ربع النهائي للموسم التاسع على التوالي.

يوفنتوس – بايرن ميونخ

وفي المباراة الأخرى ، يعود العملاق البافاري بايرن ميونيخ الى تورينو بذكريات جميلة اذ مر الى ملعب يوفنتوس في طريقه الى الفوز بلقبه الخامس والاخير عام 2013.
وفاز بايرن حينها ذهابا على "اليانز ارينا" 2-صفر ثم جدد الفوز على "السيدة العجوز" في تورينو بالفوز على بطل ايطاليا 2-صفر ايضا.
وستكون المباراة مميزة بالنسبة للاعبي بايرن التشيلي ارتورو فيدال والفرنسي كينجزلي كومان حيث ستجمعهما بالفريق الذي تركاه الصيف الماضي من اجل الالتحاق بالعملاق البافاري الذي يخوض مواجهته الثانية مع "بيانكونيري" في الادوار الاقصائية بعد عام 2013، كما يضم المضيف الايطالي لاعب بايرن السابق الكرواتي ماريو ماندزوكيتش.
ويدخل بايرن الى اللقاء بمعنويات جيدة بعد فوزه على دارمشتات 3-1 في الدوري المحلي، وذلك خلافا ليوفنتوس الذي اصبحت صدارته مهددة بعد اسبوع فقط على تربعها عليها بسبب اكتفائه بالتعادل السلبي مع بولونيا.
وحذر نجم بايرن توماس مولر رفاقه في الفريق بان مباراة الثلاثاء مختلفة تماما على لقاء دارمشتات حيث سيطر فريقه على الكرة بنسبة 80% وسدد على المرمى في 36 مناسبة، وهو قال بهذا الصدد: "مباراة دارمشتات ليس لها اي علاقة بيوفنتوس، نحن سعداء وحسب بالفوز الذي حققناه والنقاط الثلاث التي حصلنا عليها".
وواصل: "يجب ان نضيق المساحات بشكل افضل وان لا نسمح لهم بالحصول على الكثير من الفرص".
ويسعى يوفنتوس الى المحافظة على سجله القاري الخالي من الهزائم على ارضه للمباراة السابعة عشرة على التوالي وتحديدا منذ خسارته عام 2013 امام بايرن بالذات، ومن المتوقع ان يستعيد خدمات ماندزوكيتش الذي غاب عن الفريق لثلاثة اسابيع بسبب الاصابة.
وتحدث الظهير الفرنسي المخضرم باتريس ايفرا عن اهمية الدور الذي يمكن ان يلعبه ماندزوكيتش في لقاء الثلاثاء، قائلا: "جميع اللاعبين مهمون لكن عندما يكون هناك احدهم لعب سابقا لمصلحة الفريق الاخر، فعادة ما يخوض اللقاء بدوافع مختلفة هنا جميعا، ولن نتجاهل هذا الواقع". ، وواصل: "يريد ايذاء بايرن وسيكون اكثر تعطشا منا نحن".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بارين ميونخ في لقاء ناري أمام يوفنتوس وبرشلونة يسعى لتفادي المدفعجية بارين ميونخ في لقاء ناري أمام يوفنتوس وبرشلونة يسعى لتفادي المدفعجية



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 19:16 2020 الإثنين ,04 أيار / مايو

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 07:42 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحتاج إلى الانتهاء من العديد من الأمور اليوم

GMT 07:39 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 07:49 2018 الأحد ,07 كانون الثاني / يناير

"مرسيدس" تؤكد تطوير "بنز جي كلاس" بشكل مختلف

GMT 18:27 2018 الجمعة ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنيسي يقود الترجي التونسي أمام الأهلي

GMT 10:33 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

سلام العمري تبدع في صناعة الشموع بمشروع مبتكر

GMT 04:33 2015 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

علماء الصحة ينصحون بتناول البروكلي خلال وجبات الطعام

GMT 08:38 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

باريس تجمع أفضل الأماكن لقضاء "شهر عسل" متميز

GMT 06:53 2019 الجمعة ,15 شباط / فبراير

"قُبلة" تُسبب إعاقة جسدية لطفلة تركية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday