برشلونة يرغب في ضم ماركينيوس وباريس سان جيرمان يناضل من أجل بوسكيتش
آخر تحديث GMT 09:01:45
 فلسطين اليوم -

برشلونة يرغب في ضم ماركينيوس وباريس سان جيرمان يناضل من أجل بوسكيتش

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - برشلونة يرغب في ضم ماركينيوس وباريس سان جيرمان يناضل من أجل بوسكيتش

مدافع باريس سان جيرمان, البرازيلي ماركينيوس
برشلونة – لينا العاصي

تستعد أوروبا لموسم انتقالات ناري بين العديد من الأندية من أجل تدعيم الصفوف خاصة أنه لم تعد الأندية الكبرى تترك لاعبيها للأندية المنافسة بسهولة, ويرغب برشلونة في تدعيم صفوفه خاصة على المستوى الدعائي، ويبدو أقرب الخيارات الموجودة وأفضلها مدافع باريس سان جيرمان, البرازيلي ماركينيوس, والذي يرغب بالفعل في الرحيل إلى كتالونيا أجلًا أم عاجلًا وسط العديد من التقارير عن وجود مفاوضات قوية من أجل حسم الصفقة الذي كان ينتظر النادي الباريسي التعاقد فيها مع مدافع بديل، وتشير إلى أن الخيار الثاني أيضا موجود في نفس الفريق وهو البرازيلي الآخر تياغو سيلفا الذي يرغب في الانضمام للبرسا من أجل الفوز في دوري أبطال أوروبا.

ويرغب سان جيرمان في التعاقد مع نجم خط وسط برشلونة, بوسكيتش, بأي طريقة ممكنة، خاصة أن مالك النادي, ناصر الخليفي, يراه أفضل خطوة ممكنة من أجل تحقيق حلمه بالفوز في دوري أبطال أوروبا، ومازالت مفاوضات التجديد بين بوسكيتش والبرسا متعثرة حتى الآن، ليصدر اللاعب تصريح صادم أنه قد يرحل حال رغبة زوجته في العيش بمكان أخر، وتتصارع العديد من الأندية الإنكليزية على اللاعب أيضا أبرزها تشيلسي ومانشستر يونايتد ومانشستر سيتي.

ويبقى السؤال هل يكون الحل في إجراء صفقة تبادلية بين الناديين أم يتمسك كل نادي بلاعبيه وتتعثر صفقات الصيف.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

برشلونة يرغب في ضم ماركينيوس وباريس سان جيرمان يناضل من أجل بوسكيتش برشلونة يرغب في ضم ماركينيوس وباريس سان جيرمان يناضل من أجل بوسكيتش



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:19 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
 فلسطين اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 10:26 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
 فلسطين اليوم - تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 08:21 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الميزان" في كانون الأول 2019

GMT 12:29 2018 السبت ,23 حزيران / يونيو

تعرّف على فوائد صيام الأيام الستة من شهر شوال

GMT 05:13 2018 الأربعاء ,16 أيار / مايو

بيت الشجرة يعدّ ملاذًا مثاليًا لمحبي الطبيعة

GMT 13:41 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

مقادير وطريقة إعداد الفول المدمس في المنزل

GMT 23:02 2015 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

الأيائل تعود إلى الدنمارك بعد غياب خمسة آلاف عام

GMT 00:49 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

سمية أبو شادي تكشف عن مجموعة أزياء للمحجّبات

GMT 12:19 2015 السبت ,19 أيلول / سبتمبر

التركمان في فلسطين

GMT 10:20 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

رانيا فريد شوفي تشارك جمهورها بصور من عيد ميلاد ابنتيها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday