التعديلات الجديدة لقوانين كرة القدم وتغيير وجه التاريخ
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

التعديلات الجديدة لقوانين كرة القدم وتغيير وجه التاريخ

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - التعديلات الجديدة لقوانين كرة القدم وتغيير وجه التاريخ

قوانين كرة القدم
لندن _ أ.ف.ب

أقر المجلس الدولي لكرة القدم المنوط به تحديد وتعديل القوانين الخاصة بكرة القدم، والذي يضم في عضويته الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم والاتحاد الاسكتلندي والاتحاد الأيرلندي والاتحادي الويلزي وأعضاء من الاتحاد الدولي "فيفا"، عددا من القوانين الجديدة التي ستغير شكل اللعبة في السنوات القليلة القادمة.

وخرج المجلس الدولي لكرة القدم بعدد من القرارات الهامة للغاية في اجتماعه السنوي رقم 130، بخصوص استخدام التكنولوجيا في كرة القدم، والعقوبة الثلاثية في ركلة الجزاء، التي تقتضي بإخراج البطاقة الحمراء لمرتكب المخالفة واحتساب ركلة الجزاء وحرمان مرتكب المخالفة في المباراة التالية، وكذلك الاعتماد على الإعادة التليفزيونية في الحالات المثيرة للجدل.

وشهدت كرة القدم على مدار عمرها الطويل عددا من القرارات التي كان من الممكن أن تغير نتائج عدد من البطولات التاريخية، والحالات التحكيمية المثيرة للجدل بسبب غياب التكنولوجيا، وهو ما سيصبح من الماضي مع بدء استخدام الإعادة التليفزيونية بشكل أكبر في الحالات التحكيمية، والاعتماد على تكنولوجيا خط المرمي بصورة مكثفة خلال السنوات المقبلة.

ونستعرض معكم في التقرير التالي خمس حالات تأثرت بسبب غياب التكنولوجيا عن كرة القدم، وتسببت في حرمان منتخبات وأندية من بطولات كانت في المتناول، أو غيرت مجرى بطولات.

1- هدف لامبارد الملغي ضد ألمانيا (دور الستة عشر كأس العالم 2010):

تواجه المنتخبان الإنجليزي والألماني في دور الستة عشر من كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا، في مباراة تنبأ لها النقاد والجماهير بأن تكون واحدة من أفضل المباريات في البطولة.

وجاءت المباراة متكافئة بشكل كبير للغاية بين المنتخبين، وتقدم المانشافت بالنتيجة في الدقيقة 20 عن طريق ميروسلاف كلوزه قبل أن يضاعف لوكاس بودلوسكي النتيجة في الدقيقة 32، فيما نجح المدافع الإنجليزي ماتيو إبسون من تقليص النتيجة في الدقيقة 37.

وشهدت الدقيقة 38 حالة من أكثر الحالات إثارة للجدل في تاريخ كأس العالم، حيث سدد النجم الإنجليزي فرانك لامبارد كرة رائعة من خارج منطقة الجزاء اصطدمت في العارضة ونزلت خلف خط مرمي المنتخب الألماني، لكن الحكم الأورجوياني خورخي لاريوندا رفض احتساب الهدف، الذي كان يعني عودة المباراة لنقطة الصفر، ليتمكن منتخب ألمانيا من إضافة هدفين جديدين لينهي المباراة بالفوز بنتيجة 4-1.

2- إسبانيا وفضيحة تحكيمية أمام كوريا الجنوبية بطلها جمال الغندور: (دور الثمانية من كأس العالم 2002):

يعد الحكم المصري السابق جمال الغندور أكثر الشخصيات المكروهة في محيط جماهير كرة القدم الإسبانية، وذلك بسبب ما حدث خلال مباراة الماتادور الإسباني أمام المنتخب الكوري الجنوبي، وذلك في مباراة دور الثمانية من بطولة كأس العالم 2002 والتي أقيمت في كوريا الجنوبية واليابان.

وشهدت المباراة عددا كبيرا من الفضائح التحكيمية لصالح المنتخب الكوري، ليس هذا وقت الحديث عنها، لكن الحدث الأبرز قيام الغندور بإلغاء هدف صحيح لصالح فيرناندو موريينتس مهاجم إسبانيا بحجة أن  الكرة العرضية التي صنعها خواكين  تعدت خط التماس وهو ما لم يحدث.

وانتهى الوقتان الأصلي والإضافي للمباراة بالتعادل السلبي، وحقق المنتخب الكوري الفوز بركلات الترجيح بنتيجة 5-3، ليواصل ويحصد المركز الرابع في نهاية المطاف، ويصبح الغندور العدو الأول للصحافة الإسبانية طوال السنوات الماضية.

3- هدف مونتاري الملغي ضد يوفنتوس (الجولة 25 من الدوري الإيطالي موسم 2011-2012):

يشتد الصراع بين ميلان ويوفنتوس على صدارة الدوري الإيطالي، حيث كان الفريقان متساويان في النقاط قبل المواجهة بينهما ضمن مباريات الجولة 25 من السيرى آ، بعد أن جمع كل منهما 50 نقطة قبل لقاءهما الذي كان يحمل الكثير من الترقب وقتها في صراع الكالتشيو.

وسيطر الروسونيري على المباراة بشكل كامل في شوطها الأول، وتمكن من تسجيل الهدف الأول عن طريق أنطونيو نوتشيرينو في الدقيقة 14، ليواصل بعدها الضغط على دفاعات يوفنتوس بحثا عن هدف جديد.

وشهدت الدقيقة 25 اللقطة التي لا زال مشجعو ومسئولو نادي ميلان يتحدثون عنها حتى الآن، حيث نفذ الروسونيري ركلة ركنية، لتصل الكرة إلى الغاني سولي على مونتاري الذي لعب كرة في المرمي، ليخرجها بوفون بعد أن تجاوزت خط المرمي، ويقرر باولو تاليافينتو حكم المباراة عدم احتساب الكرة هدفا على الرغم من وضوح تخطيها لخط المرمي.

وتمكن يوفنتوس من العودة في المباراة وتعديل النتيجة لتنتهي المباراة بالتعادل، وينجح البيانكونيري في نهاية الموسم في التتويج باللقب بفارق أربع نقاط عن ميلان.

4-   الهدف الشبح (نهائي كأس العالم 1966):

أقيمت بطولة كأس العالم 1966 في إنجلترا، وشهدت تتويج المنتخب الإنجليزي لأول مرة في التاريخ على حساب  منتخب ألمانيا الغريبة، وذلك بعد أن حقق الفوز بنتيجة 4-2 بعد التمديد لوقت إضافي، في مباراة شهدت واحدة من أهم وأغرب الحالات التحكيمية في تاريخ كأس العالم على الإطلاق.

وتقدم المنتخب الألماني عن طريق هيلموت هالير بعد مرور 12 دقيقة فقط من بداية زمن المباراة عبر تسديدة من داخل منطقة الجزاء، وبعدها بأربع دقائق فقط تمكن جيف هيرست من تعديل النتيجة لصالح الأسود الثلاثة من ضربة رأس.

ونجح المنتخب الإنجليزي في التقدم في الدقيقة 78 عن طريق مارتن بيترس من تسجيل هدف التقدم بعد استغلال خطأ في دفاعات المنتخب الألماني، وعاد المانشافات للضغط بقوة في المباراة، وفي الدقيقة 89 كان له ما أراد وتمكن من تعديل النتيجة عن طريق ولفجانج وبير بعد ضربة حرة مباشرة لم يتمكن الدفاع الإنجليزي من تشتيتها، ليحتكم الفريقان إلى الوقت الإضافي.

وجاءت الدقيقة 101 من زمن المباراة لتثير جدلا واسعا لا زال مستمرا حتى وقتنا هذا، بعد أن سدد جيف هيرست كرة من داخل منطقة جزاء ألمانيا، لتصطدم في العارضة، وتسقط على خط المرمي، ليلجأ الحكم السويسري جوتفرايد دينست إلى الحكم المساعد الذي أكد أن الكرة عبرت خط المرمي، وسط اعتراضات شديدة من الجانب الألماني.

5- يد هنري (فرنسا ضد ايرلندا – إياب ملحق التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم 2010):

تواجه المنتخب الفرنسي أمام نظيره الايرلندي في ملحق التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا، وتمكنت فرنسا من تحقيق الفوز في مباراة الذهاب التي أقيمت في ايرلندا بهدف دون رد.

وجاءت مباراة الإياب، ليتمكن المنتخب الايرلندي من التقدم على الديوك عن طريق روبي كين، ليتم تمديد إلى وقت إضافي.

وفي الدقيقة 103 قام تيري هنري بتمهيد الكرة بيده ثم تمريرها إلى ويليام جالاس،  الذي لم يجد صعوبة في تسجيل هدف منح المنتخب الفرنسي بطاقة الصعود إلى جنوب إفريقيا بدلا من المنتخب الايرلندي.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التعديلات الجديدة لقوانين كرة القدم وتغيير وجه التاريخ التعديلات الجديدة لقوانين كرة القدم وتغيير وجه التاريخ



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:26 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 11:17 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

الملكة إليزابيث تستدعي حفيدها لاجتماع أزمة

GMT 12:18 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

اشتية يؤكد الحكومة تتحضر للانتخابات التي طال انتظارها

GMT 04:45 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

أمل كلوني تحمِّل الرئيس ترامب مسؤولية مقتل جمال خاشقجي

GMT 02:44 2017 السبت ,01 تموز / يوليو

غادة عبد الرازق تعرض أماكن حميمة من جسدها

GMT 07:39 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إمكانيات بسيطة تمكنك من بناء منزل صغير لأطفالك

GMT 11:49 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الجامعة العربية تدعو بريطانيا للاعتراف بدولة فلسطين

GMT 08:29 2019 الخميس ,11 إبريل / نيسان

عرض تاج أثري من منتجات "فابرجيه" في مزاد

GMT 09:37 2018 الأربعاء ,08 آب / أغسطس

الأردن يشهد 10434 حالة تزويج قاصرات لعام 2017
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday