ديفيد هاي يتمكن من التغلب على مارك دي موري بعد مرور 131 ثانية
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

ديفيد هاي يتمكن من التغلب على مارك دي موري بعد مرور 131 ثانية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ديفيد هاي يتمكن من التغلب على مارك دي موري بعد مرور 131 ثانية

المصارع ديفيد هاي
القدس - فلسطين اليوم

حصل اللقاء الذي استطاع فيه ديفيد هاي التغلب على مارك دي موري بعد مرور 131 ثانية على نسبة مشاهدة كبيرة، عبر قناة ديف  Dave التليفزيونية، بلغت في الساعتين خلال إقامة المباراة 1,3 مليون شخص، بينما بلغت في ذروتها حوالي ثلاثة ملايين شخص، وهي المباراة التي شهدت عودة هاي بعد ابتعاده ثلاث سنوات ونصف عن المشاركة على حلبة الملاكمة، بداعي الإصابة الخطيرة التي كان يعاني منها في الكتف. 

 ديفيد هاي يتمكن من التغلب على مارك دي موري بعد مرور 131 ثانية

وكانت المباراة ما بين هاي ودي موري والتي أقيمت، مساء السبت، هي البث الحي الأول لحدث رياضي على قناة ديف  Daveالتليفزيونية، والذي قام بتقديمه المضيف المخضرم بول ديمبسي مع التعليق من جانب رون ماكينتوش وبي جي فلوريس. إلا أن البث الحي لم يكن وحده هو من جذب أنظار المتابعين، وإنما شهدت حلبة O2 arena حضور حشد كبير من الجماهير بلغ حوالي 16,000 مشجع.

وتتوافق أرقام المشاهدين مع قرار هاي بعدم إذاعة المواجهة على الخدمة المدفوعة مسبقاً، وهو القرار ذاته الذي حرص عليه آنتوني غوتشوا في مباراته الأخيرة أمام غاري كورنيش، والتي أقيمت في أيلول / سبتمبر الماضي، وحظيت بمشاهدة حوالي 336,000 متابع على سكاي سبورتس Sky Sports. بينما تابع على القناة ذاتها حوالي 246,000 شخص فوز آنتوني كرولا بلقبه العالمي منذ شهرين مضوا. كما عقدت مقارنة ما بين جماهير هاي وأنصار كارل فرامبتون، الذي حرصوا على مشاهدة الملاكم المفضل لهم عبر شاشة ITV، وهو يدافع عن لقبه العالمي العام الماضي.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ديفيد هاي يتمكن من التغلب على مارك دي موري بعد مرور 131 ثانية ديفيد هاي يتمكن من التغلب على مارك دي موري بعد مرور 131 ثانية



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 09:57 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

108 مستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى وينفذون جولات استفزازية

GMT 09:51 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنين ويفتش منازل في الخليل

GMT 09:13 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة وصاخبة في حياتك العاطفية

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 10:15 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية تعاكس توجهاتك

GMT 12:18 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

اشتية يؤكد الحكومة تتحضر للانتخابات التي طال انتظارها
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday