مدرب السد عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب
آخر تحديث GMT 10:19:15
 فلسطين اليوم -

أوضح لـ"العرب اليوم" أسباب تكريمه في قطر

مدرب "السد" عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مدرب "السد" عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب

الحسين عموتة
الدارالبيضاء ـ محمد إبراهيم

أكد مدرب السد القطري، الحسين عموتة، أنَّ تتويجه كأفضل مدرب في الدوري القطري جاء ثمرة مجهودات جميع أفراد الإدارة الفنية لفريقه واللاعبين، الذين استطاعوا تقديم أفضل ما لديهم مند بداية الدوري القطري، ما مكن الفريق من تحقيق نتائج طيبة.

وكشف عموتة، خلال حديث خاص لـ"العرب اليوم"، أنَّ تتويجه كأفضل مدرب مصدَّر شكّل له مصدر فخر بصفته إطارًا تقنيًا مغربيًا، وتابع: "التتويج لم يكن هدفًا رئيسيًا في حد ذاته بقدر ما كان هاجسه الرئيسي الاشتغال بجدية وحماس مند بداية الموسم الحالي، وأنَّ عمله لم يكن مفروشًا بالورود كما يعتقد البعض، لكن بفضل تضافر جهود جميع مكونات نادي السد، حيث نجح اللاعبون بشكل كبير في تحمل ضغط المباريات وتواليها ما أعطى مؤشرًا إيجابيًا على تطور مستوى أداء المجموعة.

ومن جهة أخرى، انتقد عموتة بعض مسؤولي الأندية في المغرب؛ لعدم اهتمامهم بالأطر التقنية المغربية والتضحية بهم عندما تكون النتائج السلبية، وتابع أنَّ المشكلة الحقيقية بالنسبة للعبة كرة القدم في المغرب تتعلق بتفشي ظاهرة تسريح المدربين عند أول كبوة يتعرضون لها عكس الوضع السائد بدولة قطر؛ حيث يتم توفير كل سبل الراحة والاطمئنان للمدربين لمساعدتهم على تجسيد برنامج عملهم اليومي.

واعتبر عموتة أنَّ الدوري المغربي تطور بشكل لا بأس به، بعدما عاد الحماس للملاعب المغربية، وتوارى للوراء احتكار الأندية الكبيرة؛ كالرجاء والوداد والجيش التربع على الريادة، مقابل بروز أندية أخرى كالفتح والدفاع الجديدي ونهضة بركان والمغرب التطواني.

وأبدى المدرب السابق للفتح الرباطي واتحاد الخميسات سعادته بالمستوى الذي يقدمه اللاعبون المغاربة في الدوري القطري، كمحسن متولي وزميله يونس الحواصي وعثمان العساس.

وتحدث عموتة عن طلب منتخب بلاده المغرب تأجيل كأس أفريقيا بسبب خوفه من تفشي وباء "إيبولا"، وذكر أنَّ المسؤولين المغاربة بنوا موقفهم على  تقارير منظمة الصحة العالمية، مشيرًا أنَّ المغرب لا يمكن أنَّ يخاطر بصحة مواطينه من أجل تنظيم منافسة أفريقية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدرب السد عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب مدرب السد عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب



GMT 01:14 2014 السبت ,06 كانون الأول / ديسمبر

خرجة يرفض عروضًا أوروبية بحثًا عن بطولة شخصية

GMT 01:07 2014 الجمعة ,05 كانون الأول / ديسمبر

باتنة يطمح للفوز بالدوري المغربي بعد نهائي "كأس العرش"

GMT 01:26 2014 الإثنين ,01 كانون الأول / ديسمبر

فاروق جعفر يهاجم الاتحاد المصري ويصفه بـ"الفاشل"

GMT 01:25 2014 السبت ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المغربي أحمد شاكو يكشف أسباب تراجع مستوى "الرجاء"

GMT 01:23 2014 الجمعة ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

شوقي السعيد يكشف أسباب خلافه مع إدارة "الإسماعيلي"

GMT 02:44 2014 الخميس ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

المخضرم بلومي يؤكد حرمان المغرب يناقض مبدأ الرياضة

GMT 02:49 2014 الأربعاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

عفروتو" يحلم بالعودة لـ"الأهلي" في الفترة المقبلة

GMT 01:57 2014 الثلاثاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أحمد مجدي يؤكد أنَّه لن يتنازل عن مليم واحد لـ"الأسيوطي"
 فلسطين اليوم -

تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا بـ "البلايزر الكاب" خلال حضورها مؤتمرًا عن المناخ

مدريد ـ لينا العاصي
البلايزر الكاب قطعة غالباً من تزيّن بها الملكة ليتيزيا إطلالاتها لمنحها أسلوباً عملياً وأنيقاً وفي الوقت نفسه عصرياً، فنراها تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وفي كل مرة تنسّقها بشكل أنيق ومختلف. ولحضورها مؤتمراً عن المناخ في مدريد، تألقت الملكة بفستان ميدي رمادي بنقشة المربعات نسّقت معه حزاماً رفيعاً لتحديد خصرها. وأكملت الملكة ليتيزيا اللوك بالكاب الأسود، مع الكلاتش والحذاء الستيليتو باللون الأسود أيضاً. ومن الناحية الجمالية، إعتمدت تسريحة الشعر المنسدل والماكياج الناعم كعادتها. ولاعتماد صيحة البلايزر الكاب لا يعني فقط إعتمادها مع الفستان فقط، فسبق للملكة ليتيزيا أن تألقت بهذه البلايزر التي اعتمدتها في مناسبات عدة سواء مع فساتين أو حتى مع القميص والسروال الكلاسيكي وكذلك مع القميص الأحمر مثلاً والتنورة المزيّنة بن...المزيد

GMT 04:08 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على المواقع الخلابة للاستكشاف في ألبانيا
 فلسطين اليوم - تعرف على المواقع الخلابة للاستكشاف في ألبانيا

GMT 04:03 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر طهران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
 فلسطين اليوم - بومبيو يحذر طهران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 19:27 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

استبعاد روسيا من مونديال قطر 2022 وأولمبياد طوكيو 2020

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 09:31 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 04:13 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

بيكربونات الصوديوم ترفع معدلات الولادة الطبيعية

GMT 08:51 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

الفارسة السعودية دلما ملحس تنافس في بطولة العالم

GMT 12:17 2015 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح للزوج للتعامل مع زوجته المريضة بسرطان الثدي
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday