كوستا دورادا مغامرة السباحة مع أسماك التونة الحمراء
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

"كوستا دورادا": مغامرة السباحة مع أسماك التونة الحمراء

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "كوستا دورادا": مغامرة السباحة مع أسماك التونة الحمراء

مدريد ـ د.ب.أ

تجتذب اسبانيا أعداداً غفيرة من السياح سنوياً بفضل الشواطئ الرملية الناعمة والمياه الفيروزية الرقراقة والمناظر الطبيعية الخلابة. وتعد منطقة كوستا دورادا من الشواطئ التقليدية لعشاق قضاء العطلات والإجازات في هدوء وانسجام، لكن هذا "الساحل الذهبي" في اسبانيا يوفر للسياح في الآونة الأخيرة فرصة الاستمتاع بمعايشات من نوع خاص، حيث يمكن للسياح القيام بمغامرة مثيرة تحت الماء والسباحة مع أسماك التونة الحمراء. ويظهر أمام السياح أحد الزوارق مكتوبا عليه بحروف كبيرة "هذه الرحلة ربما تكون واحدة من أكثر المغامرات إثارة في حياتك". ويقوم الكابتن إليسيو بنقل السياح مرتين يومياً من قرية الصيادين "لا أميتلا دي مار" إلى أحواض أسماك التونة الضخمة، والتي تبعد 20 دقيقة عن الشاطئ. وتعد هذه الرحلة واحدة من المغامرات الفريدة من نوعها في جميع أنحاء العالم، حيث يوجد في استراليا فقط شاطئ آخر يتيح للسياح إمكانية السباحة مع أسماك التونة الضخمة، لكن الكابتن إليسيو أضاف "الأسماك الموجودة في استراليا تنتمي إلى نوع أصغر، فضلاً عن أنها ليست أسماك التونة الحمراء". وأكد فرناندو، المدرب بمركز سوبكو للغوص، على تميز أسماك التونة الموجودة قبالة ساحل كوستا دورادا الأسباني وأنها من أضخم الأنواع، مضيفا "يصل طول أسماك التونة هنا إلى حوالي مترين ويبلغ وزنها في المتوسط 200 كيلوغرام". مغامرات الاسنوركلنغ ويقوم مدرب الغوص باصطحاب السياح أثناء مغامرات الاسنوركلنغ في الماء. وقد وصل طول أكبر الأسماك التي تم صيدها من قبل إلى ما يزيد على أربعة أمتار وبلغ وزنها أكثر من 600 كيلوغرام. وهناك العديد من هذه الأسماك العملاقة تجوب الأحواض المائية، التي يُسمح للسياح بالنزول إليها للاستمتاع بجولات الاسنوركلنغ بواسطة الزعانف وقناع الغوص. وفي ظل هذه الأجواء المثيرة تعلقت هيلينا وأنطونيو جيداً بالحبل الممتد على سطح الماء والذي يفصل ما بين أحواض الأسماك. وفي واقع الأمر أراد الزوجان الاستمتاع بمشاهد الأسماك الضخمة من القارب، لكن ابنيهما أصرا على أن تقوم الأسرة بأكملها بمعايشة تجربة الغوص بجانب أسماك التونة الحمراء. وقام مدرب الغوص فرناندو وعالمة الأحياء البحرية سيلفيا باستدراج أسماك التونة بواسطة طُعم السمك الميت. وفي البداية لا يُشاهد السياح سوى ظلال سوداء في مياه البحر المتوسط الزرقاء. ولكن فجأة يظهر أمام السياح، الذين يقومون بجولات الاسنوركلنغ، ثلاث أسماك ضخمة على سطح الماء، لكي تلتهم الطُعم. وتصل سرعة أسماك التونة إلى 80 كلم/ساعة، وظهرت إحدى هذه الأسماك على بعد مترين أمام هيلينا والتهمت الطُعم الموجود على سطح الماء. وفي خضم هذه الأجواء المثيرة يظهر الكثير من أسماك التونة حول السياح بحثاً عن الأسماك، لكنها لا تتلامس مع السياح أبداً.  مطاردة مثيرة ويحوم حول هذا المكان عشرات من طيور النورس التي ترغب في قطع الطريق على أسماك التونة وتلتقط الأسماك الميتة، وتقترب هذه الطيور من سطح الماء وتطير من فوق رؤوس السياح. ويصف أنطونيو هذا المشهد بحماس قائلاً "هذه الأجواء مثيرة بشكل لا يوصف. حسناً لقد استطعت إقناع أبنائي". وفي تلك الأثناء كان أنطونيو يستمتع في طريق العودة بتناول طبق ساشيمي المكون من أسماك التونة الطازجة وبعض المشروبات الاسبانية الشهيرة. وتحظى أسماك التونة الحمراء بإقبال كبير في اليابان بصفة خاصة، لدرجة أن سعر الكيلو قد يزيد على 500 دولار أميركي. وفي واقع الأمر تعيش أسماك التونة الحمراء في المياه الباردة بالمحيط الأطلنطي، لكنها تأتي إلى غرب البحر المتوسط، كي تضع بيضها. وتعد مجموعة بالفيو، التي تقوم بصيد أسماك التونة قبالة جزر البليار ثم تجلبها إلى المزارع السمكية في لا أميتلا دي مار، من أكبر مصدري أسماك التونة على الإطلاق. وتوجد هنا ثمانية أحواض تشتمل على حوالي 6000 من أسماك التونة، التي يتم صيدها وبيعها كطعام فاخر حسب الطلب. وإلى أن يتم ذلك يستمتع السياح بمشاهدة أسماك التونة التي تعيش في أحواض يبلغ عرضها 50 متراً وعمقها 40 متراً، عن كثب.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كوستا دورادا مغامرة السباحة مع أسماك التونة الحمراء كوستا دورادا مغامرة السباحة مع أسماك التونة الحمراء



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 09:56 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ترامب يبحث بناء منصة خاصة له بعد حذف حسابه على "تويتر"

GMT 06:31 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين غرب سلفيت

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 01:38 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

منظمة عراقية تدرب السيدات على الحرف اليدوية

GMT 07:53 2020 الإثنين ,06 تموز / يوليو

الموت يفجع المطرب اليمني وليد الجيلاني

GMT 07:20 2016 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

التعددية سلاح ذو حدين عربيًا

GMT 22:48 2017 الإثنين ,06 شباط / فبراير

ترامب: إيران تلعب بالنار؟!
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday