عيش تجربة النوم بين الأشجار من خلال فنادق في قلب الطبيعة
آخر تحديث GMT 05:57:05
 فلسطين اليوم -

عيش تجربة "النوم بين الأشجار" من خلال فنادق في قلب الطبيعة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عيش تجربة "النوم بين الأشجار" من خلال فنادق في قلب الطبيعة

"النوم بين الأشجار"
القاهرة - فلسطين اليوم

تعد تجربة النوم في قلب الطبيعة أو بين الأشجار أحد التجارب التي يسعى إليها السياح في مختلف دول العالم وذلك لما تحمله هذه التجربة من راحة وهدوء يُنسي أي شخص الهموم وضغوط الحياة. ومن خلال هذه القائمة تعرفوا على أبرز الدول التي تضم فنادق وغُرف تحولت إلى جزء أساسي من الطبيعة المحيطة بها ويمكنها أن تمنحك ما تبحث عنه من راحة واسترخاء.

فنرى من خلال هذه القائمة كيف حافظت بعض هذه الفنادق على الطبيعة والأشجار حتى أن بعض الغرف مرت منها جذوع الشجر لكي لا يتم كسرها أو تحطيمها وتضر بالبيئة. 

ففي الهند تحديدًا في منطقة كيرالا نجد الكثير من الأشجار المعمرة التي تجاوز عمرها 300 عام، لذلك كان من الصعب الإضرار بها، لكن المميز في هذه الغرف درجة الرفاهية العالية التي تتمتع بها فهي آمنة بالكامل ضد دخول الحيوانات لأنها في قلب الغابة.

 كما أن الغرف مزودة بحمامات سباحة وأسرة مريحة كما أن بعضها يحمل تصميم فضائي غريب مثل الموجودة في نيو ميلتون في إنجلترا رغم وجودها في منطقة طبيعية بالكامل. تعرفوا على غرف فنادق في قلب الطبيعة.

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :

شقة فاخرة مجهّزة بأحدث التقنيات علي شاحنة متنقّلة

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عيش تجربة النوم بين الأشجار من خلال فنادق في قلب الطبيعة عيش تجربة النوم بين الأشجار من خلال فنادق في قلب الطبيعة



 فلسطين اليوم -

تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 08:37 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"القوس" في كانون الأول 2019

GMT 08:15 2016 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

جيسي عبدو تختلف مع أمها بسبب عملها في مسلسل "فخامة الشك"

GMT 22:29 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

الاحتلال يعتقل شابين من العيسوية

GMT 19:57 2020 الإثنين ,23 آذار/ مارس

وفاة حارس إسبانيول السابق بسبب كورونا

GMT 15:48 2015 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

سعر كيا سورينتو 2016 في المغرب

GMT 14:43 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

نبات الصبار صيدلية الصحراء

GMT 12:46 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

هيفا وهبي تتألّق في تنوّرة قصيرة تعكس آخر صيحات الموضة

GMT 05:16 2018 الأحد ,01 إبريل / نيسان

بريشة : محمد العقل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday