الديكور البوهيمي خيارات المساحة الحرة لمحبي الأناقة بخيارات لا متناهيّة
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

الديكور البوهيمي خيارات المساحة الحرة لمحبي الأناقة بخيارات لا متناهيّة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الديكور البوهيمي خيارات المساحة الحرة لمحبي الأناقة بخيارات لا متناهيّة

الطراز البوهيمي رفاهية المساحة الحرة لعشاق الديكور بخيارات غير محدودة
لندن - فلسطين اليوم

لا يكتسب الطراز البوهيمي شرعيته من عودته الطارئة وحضوره الواثق فقط، وإنما من مساحة الحرية الباهرة التي يوفرها لعشاق الديكور في مجموعة خيارات لا حدود لاتساعها، فهذا الطراز المميز، ومنذ ولادته في ستينات القرن الماضي، استطاع عبر العقود الماضية أن يوطد معاييره وقيمه الجمالية، ويؤسِّس لرؤية مفتوحة الآفاق لا يشبهها شيء أكثر من أحلام الحرية.

وحرية الخيار، عنوان جذاب على كل المستويات، ولكنه في مجال الديكور يكتنز بقيم خاصة لها أبعاد متعددة، فهو يؤسس لرمزية تؤكد تجاوزها الكثير من القواعد والمعايير الجمالية والوظيفية، إنه يعكس ذلك التوق الدائم إلى الترحال، تجاوز الحدود وتخطي الحواجز، ليس على مستوى الشكل فقط، وإنما على مستوى اللون والخطوط أيضاً عبر خلخلة ثوابت الزخرفة ومرجعياتها التاريخية.

فهو يتعامل مع اللون الأزرق الملكي اللافت في رصانته وفخامته، تماماً كما يتعامل مع اللون الأزرق الفيروزي المسكون برومانسية بدائية أخّاذة، ويمزج بين الألوان والأشكال، ليولّد أجواء طرائفية مسكونة بالغرابة والدهشة.

الديكور البوهيمي خيارات المساحة الحرة لمحبي الأناقة بخيارات لا متناهيّة

ويتميز الطراز البوهيمي بتراكم الأنماط والمواد، معزَّزاً بعناصر زينة غير مألوفة تنبض بالإشراق وتستعر بحيوية الألوان الدافئة والمشعّة أو العميقة، تستمد بعض رموزها وصياغاتها من عمق التقاليد الأوروبية الشرقية وبعض البلدان الآسيوية والهندية، والتي يمثلها "باتشوورك" من الأقمشة الساحرة الألوان والموتيفات، أما المواد فلا تقلّ أهمية عن الألوان، يتصدرها الخشب الطبيعي والقصب والقش والجلود والمعدن، إضافة إلى أنواع من السجاد والمنسوجات بحبكاتها المختلفة.

وعلى الرغم من الحرية التي يتمتع بها المبدعون في صياغة الديكور البوهيمي الطابع، ثمة منطلقات أساسية لابد من اعتمادها في مجال التصميم والزينة، وذلك من خلال الاستعانة ببعض عناصر الدهشة التي تؤسس لابتكار مناخ جميل مشبع بالدفء والألوان الساحرة، كاستخدام الوسائد المزينة بالنقوش، ولوحات الصوف المزخرفة بخطوط هندسية ونقوش كبيرة، إضافة إلى الأقمشة الهندية المزينة بالبرق والمرايا الصغيرة، مع عدم التردد في المزج بينها وبين الأقمشة القديمة المزخرفة بالأزهار، والتي تملك قدرة عجيبة على تثمين الأجواء وإعطائها مزيد من الجاذبية.

الديكور البوهيمي خيارات المساحة الحرة لمحبي الأناقة بخيارات لا متناهيّة

بينما تشكل الجلود والسجاد والمصابيح وكل عناصر الزينة، والتي تتوافر بخيارات لا محدودة، مصدراً لتناسق بارع مع خيارات مميزة من قطع الأثاث الرجعي البسيط، أو الريفي والحديث، بأسلوب لا يغير من روحية الديكور ولا يشوّه هويته، أما الإضاءة بعناصرها البسيطة وأنوارها الخافتة والناعمة، فتمنح الأجواء البوهيمية نكهة خاصة، وتكسبها أصالة غير مشكوك فيها، كما تعتمد مروحة الإضاءة على نماذج من المصابيح البسيطة الأشكال، والثريات والشمعدانات التي تضفي على الأمكنة لمسة شاعرية فريدة.

ويشكل الديكور البوهيمي، في مختلف وجوهه، تحدياً جمالياً ووظيفياً غير موصوف، وهو يمثل استحضاراً لمعطيات متعددة، يتطلب استثمارها في الديكور، براعة باهرة في المزج بين الآفاق والتقاليد الحرفية والتأثيرات المختلفة بأسلوب يساهم في تكريس حساسية تلامس المزاج بتناغم تام مع العادات والميول.

والبوهيمية لا تعني على الإطلاق التفلت من القواعد والمعايير، للوصول إلى فراغ مفتوح، بل على العكس من ذلك، فهي تتجاوز القواعد والمعايير من أجل توليد مدى جديد يقترب أكثر فأكثر من الأصل والأصالة، والصياغات البوهيمية غالباً ما تكون مُحكمة بخيارات مسبقة في إعدادها وتصورها تفادياً لغياب التوازن بين المكونات الزخرفية والوقوع في فخ المبالغة المجانية، ولذلك تتم دائماً تهيئة أرضية التصميم واختيار المواد الطبيعية المناسبة لوضعها في الواجهة، لكونها من الأساسيات التي سيبنى عليها المشهد الداخلي.

ولا يمكن تصور جو زخرفي بوهيمي الطابع في مكان يزدحم بأثاث ريفي أو صناعي أو حديث، فالبساطة هي الأساس، ولتجنب الوقوع في الأخطاء والنمطية، لابد من اختصار قطع الأثاث والاعتماد على مكملات الزينة التي تُلبس المكان حلّة جميلة ومدروسة من الأشكال والألوان، فهي تتيح للمساحات أن تتنفس وتؤكد حضورها بانسجام تام واتزان غير متكلف، أما التفاصيل الصغيرة التي تتغلغل في الديكور مثل اللوحات المصنوعة من الصوف والأغطية المطرزة، والتي تحمل في مظهرها نفحة من الفولكلور، فتضفي على المكان لمسة من البهجة والفرح.

وتشكل الجدران في الزخرفة البوهيمية مساحة مثالية للعرض، فعليها تعلّق اللوحات والمشغولات اليدوية والصور وتذكارات السفر، حيث يستطيع المرء تزيينها وفق رغبته لتكوين مشهد يشعر فيه، ومنذ اللحظة الأولى، بإحساس من البهجة والراحة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الديكور البوهيمي خيارات المساحة الحرة لمحبي الأناقة بخيارات لا متناهيّة الديكور البوهيمي خيارات المساحة الحرة لمحبي الأناقة بخيارات لا متناهيّة



GMT 11:49 2020 الإثنين ,07 كانون الأول / ديسمبر

أفكار لهدايا كتب الكتاب للعروس

GMT 10:34 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

اللون الرمادي وما يناسبه من ألوان في الأثاث

GMT 22:17 2020 الثلاثاء ,14 تموز / يوليو

12 فكرة لطاولة القهوة في غرفة المعيشة

GMT 16:15 2020 الثلاثاء ,14 تموز / يوليو

استغلي الصناديق الخشبية لتجديد ديكور منزلك

GMT 00:02 2020 الثلاثاء ,02 حزيران / يونيو

غيري ديكور غرفة نومك بأقل تكلفة

GMT 15:03 2020 الخميس ,21 أيار / مايو

تصاميم واشكال كنب مودرن
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 09:56 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ترامب يبحث بناء منصة خاصة له بعد حذف حسابه على "تويتر"

GMT 06:31 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين غرب سلفيت

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 01:38 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

منظمة عراقية تدرب السيدات على الحرف اليدوية

GMT 07:53 2020 الإثنين ,06 تموز / يوليو

الموت يفجع المطرب اليمني وليد الجيلاني

GMT 07:20 2016 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

التعددية سلاح ذو حدين عربيًا

GMT 22:48 2017 الإثنين ,06 شباط / فبراير

ترامب: إيران تلعب بالنار؟!
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday