مئات آلاف السكان معزولون عن العالم نتيجة فيضانات الهند وباكستان
آخر تحديث GMT 02:27:51
 فلسطين اليوم -

مئات آلاف السكان معزولون عن العالم نتيجة فيضانات الهند وباكستان

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مئات آلاف السكان معزولون عن العالم نتيجة فيضانات الهند وباكستان

مياه الفيضانات في سريناغار
سريناغار ـ أ.ف.ب

حاولت فرق الانقاذ الثلاثاء الوصول الى مئات الاف السكان في شمال الهند وباكستان المعزولين عن العالم بسبب الفيضانات التي اسفرت عن مقتل اكثر من 400 شخص.

واعلن الجيش عن نقل الزوارق جوا لاجلاء السكان من المناطق الاكثر تضررا في كشمير الهندية حيث غرقت مئات القرى تحت مياه الفيضانات في نهاية الاسبوع الفائت بعد امطار موسمية غزيرة .

واعلنت وكالة الانباء الهندية "برس تراست اوف انديا" نقلا عن السلطات المحلية، ان حوالى 400 الف شخص ما زالوا عالقين في الشطر الهندي.

وقتل حوالى 200 شخص في الشطر الهندي بحسب المسؤول الكبير في شرطة الاقليم راجيش كومار. من جهتها سجلت السلطات الباكستانية مقتل 206 اشخاص اكثرهم في البنجاب.

وصرح كومار لوكالة فرانس برس ان "الوضع في وادي كشمير ما زال غامضا وحرجا".

واضاف ان عددا من الناس "عالقون في المياه حتى الرقاب ويجب انقاذهم بسرعة"، من دون تحديد اعدادهم.

في سريناغار، كبرى مدن كشمير الهندية، روى الكثير من السكان كيف اضطروا الى تدبر امورهم بانفسهم لتعذر وصول عمال الانقاذ اليهم.

وتحدث رجل عن اجتيازه تدفق السيول الهائجة متعلقا بحبل كان وسيلته الوحيدة للنجاة.

وصرح البروفسور المتقاعد عبد اللطيف راثر كيف انتظر الاحد برفقة زوجته ساعات فيما كان منسوب المياه يرتفع داخل منزله. وتمكن اخيرا بعض شباب الحي من انقاذهما ونقلهما على طوف مرتجل.

وصرح وهو جالس في الشارع "جازفوا بحياتهم من اجلنا... لقد فشلت ادارة (الولاية المحلية) بالكامل. انها كارثة".

في قاعة احتفالات في سريناغار، كبرى مدن كشمير الهندية، حاول قرابة 400 شخص استعادة الهدوء بعد ان شاهدوا منازلهم مغمورة بالمياه.

وصرحت رقصات بانو "كل شيء جرى بسرعة. تدفقت المياه فجأة ولم نملك الوقت الكافي لسحب اي شيء"، فيما حاولت تهدئة حمويها المسنين.

واضافت ان المسعفين "كانت لديهم اولويات، فقد نقلوا اولا النساء والاطفال وتركوا الرجال"، حيث اضطرت الى المغادرة بلا زوجها.

وتمكن المسعفون مع تحسن احوال الطقس من تكثيف جهودهم حيث امكن اجلاء حوالى 32 الف شخص.

وافاد مفوض الشرطة في كشمير روهيت كنسال وكالة برس تراست اوف انديا "تنقصنا الكثير من الزوارق لانقاذ الناس في المناطق الغارقة"، مشيرا الى تلقي حوالى مئة منها قريبا.

واعيد تشغيل شبكتي المياه والكهرباء في بعض المناطق الاقل تضررا، لكن "الطريق الرئيسية ما زالت مقطوعة. لحسن الحظ تمت اعادة فتح طرقات اخرى" بحسب المسؤول في الشرطة.

قرب وسط سريناغار وبعد صف من المنازل الغارقة تجمعت عائلة عبد الرشيد، زوجته وابنتاه، مع اخرين على جسر بانتظار المساعدة.

وسبق ان اجلتهم مروحية للجيش من سطح منزل جيرانهم حيث لجأوا ليل الاحد الاثنين.

وصرح "وصلنا الى السطح كملاذ اخير. شاهدنا منزلنا يغرق تحت المياه"، مشيرا الى ان عائلته لم تتناول الطعام منذ الامس.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مئات آلاف السكان معزولون عن العالم نتيجة فيضانات الهند وباكستان مئات آلاف السكان معزولون عن العالم نتيجة فيضانات الهند وباكستان



GMT 09:00 2020 السبت ,06 حزيران / يونيو

مايو 2020 الأكثر سخونة منذ 39 عاما

GMT 16:47 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

زلزال قوي يضرب شمال تشيلي

GMT 08:52 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

إصابة أول قطة بفيروس كورونا في روسيا
 فلسطين اليوم -

تميَّز التصميم بأكمامه القصيرة وقَصَّته المستقيمة

إطلالة صيفية راقية لـ"كيت ميدلتون" باللون الأحمر العنابي

لندن - فلسطين اليوم
رغم إغلاق المطارات والحدّ من السفر حول العالم بسبب فيروس "كورونا" فإن ذلك لم يمنع دوق ودوقة كمبريدج من الاحتفال باليوم الكندي من خلال عقد لقاء عبر الإنترنت مع عاملين في مستشفى Surrey Memorial Hospital في كندا، وخطفت كيت ميدلتون الأنظار بإطلالة باللون الأحمر. تقصّدت كيت اختيار إطلالة باللون الأحمر، وهذا ما تفعله سنوياً بالتزامن مع العيد الوطني الكندي. وهذا العام، بدت ساحرة بفستان قصير من قماش التويد اختارته من مجموعة ألكسندر ماكوين، وتميّز التصميم الذي تألقت به ميدلتون بأكمامه القصيرة وقصته المستقيمة، وهو خيار أنيق لإطلالة صيفية راقية. واختارت كيت تسريحة الشعر المالس والمنسدل وتألقت بلون شعرها بدرجة البنيّ الفاتح، كما اعتمدت مكياجاً ناعماً بألوان ترابية. صيحة التويد تُعتبر من الصيحات الأحب إلى قلب دوقة كمبريدج، فسبق لها أن اخت...المزيد

GMT 09:01 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 15:09 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

التصرف بطريقة عشوائية لن يكون سهلاً

GMT 18:49 2015 الثلاثاء ,24 شباط / فبراير

جودة البيئة تؤكد أن عصفور الشمس يمثل الحرية للشعب

GMT 04:34 2015 السبت ,19 كانون الأول / ديسمبر

نظرة على الحياة الثقافية للمصور الأميركي ستيف ماكوري

GMT 04:35 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

شاورما دجاج سوري في الفرن

GMT 00:17 2018 الجمعة ,21 كانون الأول / ديسمبر

كل ما تريد معرفته عن سيارة ستروين "C3 Aircross" قبل طرحها في مصر

GMT 14:00 2013 السبت ,06 تموز / يوليو

"بحر الأزهار" في جزيرة هوكايدو اليابانية

GMT 12:31 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 19:33 2019 الأربعاء ,09 كانون الثاني / يناير

عبدالله المعيوف يؤكّد جاهزيته لقيادة الهلال أمام الرائد

GMT 04:58 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

ياسمين عبد العزيز ترتدي بدلة شرطة في "عصمت أبو شنب"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday