السعودية تحافظ على حصتها في أسواق الطاقة رغم الضغوط
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

السعودية تحافظ على حصتها في أسواق الطاقة رغم الضغوط

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - السعودية تحافظ على حصتها في أسواق الطاقة رغم الضغوط

الطاقة
الرياض ـ واس

حافظت المملكة العربية السعودية على حصتها النفطية في أسواق الطاقة طيلة الثلاثة أشهر الماضية رغم الضغوط الإعلامية التي يشنها الإعلام الغربي بأن تتخلى المملكة عن مسؤوليتها تجاه زبائنها من خلال التخفيض في الإنتاج لتذهب هذه الحصة إلى منتجين آخرين، دون أن تؤثر في مسار أسعار النفط الهابط والذي تدفعه عوامل ليس لها علاقة بمستويات إنتاج المملكة العربية السعودية من النفط الخام، وإنما تعود إلى وفرة المخزونات وتقهقر نمو الاقتصاد العالمي وتباطؤ الأداء الصناعي في عدد من الدول الكبرى.

وأشارت مصادر نفطية سعودية إلى أن المملكة تنتهج سياسة نفطية ثابتة تراعي مصالحها وفائدة المستهلكين الذين تتعامل معهم في الأسواق العالمية وفقا لالتزاماتها التعاقدية بما يتناسب واستراتيجيتها التسويقية التي تعتمد الموثوقية العالية في تعاملاتها مع عملائها، ما حقق لها مكانة مرموقة بين دول العالم المتقدم صناعيا واقتصاديا.

وبينت المصادر أن المملكة أبقت مستويات إنتاجها طيلة العام الماضي وشهر يناير من هذا العام بمعدل 9.6 ملايين برميل يوميا وفقا للتعاقدات التي أجرتها شركة أرامكو السعودية مع مشترين عالميين بالإضافة إلى الاحتياج المحلي الذي زاد إلى حوالي 2.5 مليون برميل يوميا من الخام، يذهب إلى المصافي المحلية.

وفي جانب ذي صلة استمرت أسعار النفط في مسارها الصاعد الذي سلكته منذ يومين بتأثير مباشر من تراجع إمدادات النفط الصخري في الولايات المتحدة الأميركية حيث ارتفع خام برنت القياسي ليوم الجمعة إلى ما فوق 53 دولارا للبرميل، فيما صعد خام وست تكساس إلى 48.24 دولارا للبرميل.

إلى ذلك أبدى محللون نفطيون عالميون ثقتهم بثبات سياسة المملكة النفطية وموثوقيتها على مر الأزمان، إذ أنها تنتهج خططا مدروسة وواضحة المعالم تضع في قمة أولوياتها توظيف عائدات النفط لخدمة الوطن والمواطن وبناء تنمية مستدامة يعم نفعها أبناء الوطن.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السعودية تحافظ على حصتها في أسواق الطاقة رغم الضغوط السعودية تحافظ على حصتها في أسواق الطاقة رغم الضغوط



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 07:18 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بيلوسي تؤكد أن الكونغرس سيعاود انعقاده لإقرار فوز بايدن

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 11:57 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 15:43 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

تعرف على طريقة علاج "سرعة القذف" بالأعشاب

GMT 08:40 2016 الأربعاء ,22 حزيران / يونيو

الزعفران من اغلى التوابل

GMT 04:47 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

مناديل التخدير Preboost تعالج سرعة القذف للرجال

GMT 05:31 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

إعتمد الليونة في التعامل مع الآخرين

GMT 08:12 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة داخل منزل راقي تم تجديده حديثًا في مدينة سان فرانسيسكو
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday