جائزة نوبل للفيزياء إلى مخترعي مصابيح اليد المقتصدة للطاقة
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

جائزة نوبل للفيزياء إلى مخترعي مصابيح اليد المقتصدة للطاقة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - جائزة نوبل للفيزياء إلى مخترعي مصابيح اليد المقتصدة للطاقة

ايسامو اكاساكي وهيروشي امانو وشوجي ناكامورا
ستوكهولم - أ.ف.ب

منحت جائزة نوبل للفيزياء للعام 2014 الثلاثاء الى اليابانيين ايسامو اكاساكي وهيروشي امانو والاميركي من اصل ياباني شوجي ناكامورا وهم مخترعو الصمام الثنائي الباعث للضوء او ما يعرف بتقنية "ليد" للانارة التي تسمح باقتصاد الطاقة.

وكوفئ الباحثون الثلاثة "لاختراعهم مصدر ضوء جديدا فعالا على صعيد استهلاك الطاقة ومراعيا للبيئة" على ما قالت لجنة نوبل في بيانها.

ومن خلال اختراعهم لمصابيح "ليد"، "نجحوا حيث فشل الجميع" على ما شددت لجنة نوبل التي اعتبرت ان الاكتشاف "احدث ثورة".

وباتت هذه التكنولوجيا حاضرة بشكل كبير في حياة الانسان اليومية. فهي اساسية للهواتف المحمولة اذ ان انارة شاشاتها يطلب استهلاكا كبيرا للطاقة.

وهي موجودة ايضا في اجهزة التلفاز واجهزة اسطوانات بلو راي ووميض الات التصوير وبطبيعة الحال في انارة المكاتب والمساكن.

واجرى اكاساكي (85 عاما) ابحاثه مع امانو المولود في العام 1960 في جامعة ناغويا اليابانية في حين ان ناكامورا المولود في اليابان العام 1954 والباحث الان في جامعة كاليفورنيا في سانتا باربارا (الولايات المتحدة)، كان يعمل على الموضوع نفسه في شركة يابانية صغيرة.

واوضحت الاكاديمية الملكية للعلوم في حيثيات قرارها "عندما انتجوا اشعة ضوئية زرقاء انطلاقا من شبه موصلات في مطلع التسعينات احدثوا تحولا جذريا في تكنولوجيا الانارة. وكانت صمامات ضوئية ثنائية بالاحمر والاخضر موجودة منذ فترة طويلة لكن من دون الضوء الازرق وكان من المستحيل انتاج لمبات بيضاء تاليا".

ومصابيح "ليد" المقتصدة للطاقة احدثت تحولا لادراك الانسان لقوة اللمبات.

فللحصول على 1200  لومن (وحدة قياس تدفق الضوء) وهي قوة الانارة الضرورية لقاعة جلوس مثلا، كان الانسان بحاجة الى لمبة كلاسيكية من 75 واط اما اليوم فان لمبة من 6 واط كافية لهذا الغرض الامر الذي يؤدي الى انخفاض كبير في استهلاك التيار الكهربائي.

واضافت لجنة نوبل ان "استهلاك المواد تراجع ايضا اذ ان مصابيح ليد تستمر فترة قد تصل الى مئة الف ساعة في مقابل الف ساعة فقط للمبات المتوهجة" العادية.

وهي اعتبرت ان "لمبة ليد تزخر بوعود كبيرة لتحسين نوعية حياة 1,5 مليار شخص غير موصولين بشبكات الكهرباء اذ ان الاستهلاك الضئيل للطاقة يسمح بانارتها بواسطة طاقة شمسية بخسة الثمن".

ويتميز شوجي ناكامورا عن الفائزين الاخرين بجائزة نوبل الذين يمضون مسيرتهم المهنية في الجامعات فقط مثل الفائزين معه اليوم. فهو اجرى ابحاثه التي كوفئ على اساسها في شركة صغيرة هي "نيشيا كيميكيلز". وانتقل بعدها الى جامعة كاليفورنيا في سانتا باربرا حيث حصل على الجنسية الاميركية.

وهو قال لمؤسسة نوبل تعليقا على نيله الجائزة "هذا امر لا يصدق".

ويعمل ايسامو اكاساكي استاذا في جامعتي ناغويا وميجو في مدينة ناغويا ايضا.

واتى اكتشافهم في مجال كان ينافسهم عليه الكثير من الباحثين الاخرين وشركات كبرى، بفضل مادة نتريد الغاليوم التي راهنوا عليها دون سواهم من الباحثين.

وسيتسلم الفائزون الثلاثة جائزتهم في العاشر من كانون الاول/ديسمبر وسيتقاسمون مبلغ ثمانية ملايين كورونة سويدية (حوالى 883 الف يورو).

وقد فاز بالجائزة العام الماضي البلجيكي فرنسوا انغلرت والبريطاني بيتر هيغز لاعمالهما حول "بوزون هيغز" وهو جزيئية يعتبر علماء الفيزياء انها اساس البنية الاساسية للفيزياء.

وجائزة الفيزياء هي ثاني جائزة نوبل تمنح هذا الموسم بعد الطب الاثنين.

 وتليها الاربعاء جائزة الكيمياء والخميس جائزة الاداب والجمعة جائزة السلام. اما نوبل الاقتصاد فيمنح الاثنين المقبل.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جائزة نوبل للفيزياء إلى مخترعي مصابيح اليد المقتصدة للطاقة جائزة نوبل للفيزياء إلى مخترعي مصابيح اليد المقتصدة للطاقة



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:57 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

108 مستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى وينفذون جولات استفزازية

GMT 07:34 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

فاوتشي يرد على اتهامات ترامب بشأن أرقام وفيات "كورونا"

GMT 10:26 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 11 مواطنا من الضفة بينهم محاميان

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 05:26 2017 الأربعاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على طريقة عمل قراقيش بالسمسم بطريقة سهلة

GMT 01:30 2017 الأحد ,11 حزيران / يونيو

بوسي سكر تكشف عن شكل جديد للحجاب العصري

GMT 04:58 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

هيفاء وهبي تلوم منتقديها بشدة عبر سناب شات وتتهمهم بالغيرة

GMT 02:28 2017 الثلاثاء ,11 تموز / يوليو

Amira Riaa's Collection تُطلق أزياء للمحجبات على الشواطئ

GMT 07:09 2019 الخميس ,23 أيار / مايو

نهاية الأسبوع

GMT 01:25 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

تاثيرات ترتيبات رعاية الطفل غير المتناسقة على النوم
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday