حمى استخراج الذهب تلحق كارثة بيئية بغابات الامازون البيروفية
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

حمى استخراج الذهب تلحق كارثة بيئية بغابات الامازون البيروفية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - حمى استخراج الذهب تلحق كارثة بيئية بغابات الامازون البيروفية

قوارب لنقل الركاب والبضائع على نهر اينمباري في البيرو
هويبيتوهي - أ.ف.ب

 تقف البيرو التي تستضيف راهنا مؤتمر الامم المتحدة حول المناخ، عاجزة امام كارثة بيئية في منطقة مادري دي ديوس الامازونية التي تشهد حمى جامحة لاستخراج الذهب لها انعكاسات مأسوية.

فهنا حيث كانت الغابة الامازونية منتشرة قبل سنوات بتنوعها الحيوي الاستثنائي، ينتشر جرح مفتوح من بحيرات ملوثة بالزئبق واراض تجتاحها الحفارات ومخيمات بدائية مع ما تحمل معها من دعارة وبؤس.

وفي المجموع، تم القضاء على خمسين الف هكتار من الغابات الامازونية عند الحدود مع البرازيل.

ويلخص راوول راموس وهو عامل مناجم ينشط في المنطقة منذ اكثر من عشر سنوات "ثمة الكثير من الذهب هنا. ويأتي اناس فقراء من كل حدب وصوب للتنقيب عنه".

ويعتبر رونالد كورفيرا مدير معهد ابحاث الغابة الامازونية البيروفية ان اعادة المنطقة التي تشكل كابوسا بيئيا، الى سابق عهدها  "سيحتاج الى ما لا يقل عن اربعين عاما".

ويفيد علماء ان غابات الامازون تمتص كمية اكبر مما تبعث من ثاني اكسيد الكربون، وتخفف تاليا من وطأة الاحترار المناخي.

وتجتمع الاسرة الدولية للبحث في هذا الموضوع المهم منذ الاثنين وحتى 12 كانون الاول/ديسمبر في ليما في اطار المؤتمر السنوي العشرين للامم المتحدة حول المناخ قبل مؤتمر باريس في العام 2015.

وتحولت مخيمات الاف المنقبين غير الشرعيين المقامة على ضفاف الانهر بلدات فعلية حيث تنتشر بيوت الدعارة وحيث الصحافيون والاجانب ليسوا موضع ترحيب.

وفي مخيم لا بامبا وهو الاكبر والاخطر تندلع شجارات باستمرار حول الذهب والنساء.

ويقول منقب غير شرعي طالبا عدم الكشف عن هويته "يسقط عدة قتلى في الاسبوع وتبقى الجثث مطروحة ارضا على مدى ايام احيانا. ويختفي اناس ايضا ويقتلون ويدفنون".

اما السلطات العاجزة او المتواطئة، فلا تهتم بهذه المشكلة.

وتختار الشرطة عدم التدخل او انها تقع في الاغراءات الجمة. ويضيف المنقب نفسه "خلال عملية تدخل قبل فترة قصيرة عرض 106 كيلوغرامات من الذهب لكي تنسحب الشرطة".

في هويبيتي وهو مخيم منجمي قديم تحول الى مدينة فيها طريق ترابي يتيم، تحاول المنظمات البيئة والصحافة التنديد بالوضع.

ويؤكد الجنرال المتقاعد الدو سوتو وهو احد المسؤولين في المكان "لا هوادة في الحرب على المنقبين غير الشرعيين. وعمليات الشرطة تتواصل" الامر الذي سمح باتلاف معدات وبعمليات توقيف.

في مادري دي ديوس وبعد حمى المطاط والخشب النفيس، حان الان وقت الذهب. ويقول ادواردو سالهوانا مسؤول اتحاد عمال المناجم في مادري دي ديوس "الناس يعتاشون على ما ينتزعونه من الطبيعة".

ويضيف باسف انه مع المؤتمر حول المناخ "سنكذب على العالم باسره لانه لم يتغير شيء هنا".

ويفيد راوول راموس ان المنقبين من خلال العمل ليلا نهارا يصلون الى استخراج 400 غرام من الذهب سنويا موضحا انهم "يكسبون حوالى 25 الف دولار في كيلوغرام الذهب الواحد".

في هذه المنطقة تقدر قيمة مخزونات الذهب بحوالى 500 مليار دولار اي 15 مرة دين البيرو الخارجي على ما جاء في دراسة لكلية التجارة البيروفية.

ورغم التلوث تحتفظ المنطقة بجاذب  سياحي وتستقبل مئة الف زائر اجنبي يأتون الى محمياتها الامازونية مثل تامبوباتا.

ويقول ايدي بينا مدير جمعية بيروفية تعنى بالبيئة في بويرتو مالدنونادو عاصمة اقليم مادري دي ديوس ان "الاستغلال المنجمي في المناطق الحرجية في الامازون غير ممكن".

ويستخدم المنقبون غير الشرعيين الزئبق من اجل خلط جزيئيات الذهب وغباره ما يؤدي الى تسرب 30 الى 40 طنا من هذه المادة السامة في انهر المنطقة سنويا على ما تؤكد الحكومة البيروفية. ويتسبب ذلك بتلوث المياه والاسماك.

وتفيد دراسة لجامعة ستانفورد الاميركية ان نسبة زئبق عالية جدا تسجل في دم السكان الاصليين تزيد خمس مرات عن المستوى الذي تحدده منظمة الصحة العالمية.

وتعتبر البيرو المنتج الخامس للذهب في العالم. لكن السلطات تفيد ان 20 % من هذا الانتاج يأتي من مناجم غير قانونية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حمى استخراج الذهب تلحق كارثة بيئية بغابات الامازون البيروفية حمى استخراج الذهب تلحق كارثة بيئية بغابات الامازون البيروفية



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:57 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

108 مستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى وينفذون جولات استفزازية

GMT 07:34 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

فاوتشي يرد على اتهامات ترامب بشأن أرقام وفيات "كورونا"

GMT 10:26 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 11 مواطنا من الضفة بينهم محاميان

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 05:26 2017 الأربعاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على طريقة عمل قراقيش بالسمسم بطريقة سهلة

GMT 01:30 2017 الأحد ,11 حزيران / يونيو

بوسي سكر تكشف عن شكل جديد للحجاب العصري

GMT 04:58 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

هيفاء وهبي تلوم منتقديها بشدة عبر سناب شات وتتهمهم بالغيرة

GMT 02:28 2017 الثلاثاء ,11 تموز / يوليو

Amira Riaa's Collection تُطلق أزياء للمحجبات على الشواطئ

GMT 07:09 2019 الخميس ,23 أيار / مايو

نهاية الأسبوع

GMT 01:25 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

تاثيرات ترتيبات رعاية الطفل غير المتناسقة على النوم
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday