فبراير الماضي حطم رقمًا قياسيًا في ارتفاع درجات الحرارة
آخر تحديث GMT 10:31:20
 فلسطين اليوم -

فبراير الماضي حطم رقمًا قياسيًا في ارتفاع درجات الحرارة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فبراير الماضي حطم رقمًا قياسيًا في ارتفاع درجات الحرارة

تقلبات المناخ العالمي
نيويورك ـ أ.ف.ب

زادت درجة الحرارة العالية في فبراير/شباط الماضي عن المؤشرات الحرارية المتوسطة الخاصة بهذا الموسم من العام بنسبة 1.35 درجة مئوية.

وقال خبراء (ناسا) إن ذلك هو أكبر انحراف عن المعدل في تاريخ الأرصاد الجوية العالمية.

وأفاد موقع " Weather.com " بأن فبراير حطم أيضا رقما قياسيا عالميا سجل في يناير الماضي  بمقدار 1.13 درجة مئوية. وأضاف أن الأرقام القياسية الحرارية (الناتجة عن الاحتباس الحراري) تحطم للسنة الثالثة على التوالي.

ويعزو العلماء ارتفاع درجات الحرارة في كوكبنا إلى ظواهر الاحتباس الحراري النشطة التي تشهدها الأرض وإلى ظاهرة (النينيو) التي تتمثل في التقلب المنتظم لدرجة الحرارة في المنطقة الاستوائية من المحيط الهادئ وتؤثر تأثيرا هائلا على المناخ العالمي.

وتقارن (ناسا) تغيرات درجات الحرارة الحالية مع ما كان عليه أعوام 1951 – 1980 حيث زادت درجة الحرارة في ألاسكا وكندا وشرق أوروبا واسكندينافيا وروسيا في فبراير/شباط عن المعدل الشهري بمقدار 4 درجات مئوية.

وأعادت (ناسا) إلى الأذهان أن الانبعاثات الحرارية منذ عام 1880 (بدء الأرصاد الجوية المنتظمة) تسجل أكثر فأكثر. ولا يستبعد العلماء أن يشهد عام 2016 حرارة عالية غير عادية.

وفيما لاحظ الخبراء أن المناخ في الكرة الأرضية يزداد غرابة من عام إلى آخر حيث يصبح الصيف أكثر برودة والشتاء أكثر حرارة. وبرأى العلماء أن هذا المنحى سيزداد قوة. وحسب المعلومات المتوفرة لدى (ناسا) فإن عام 2015 أصبح أحر عام في تاريخ الأرصاد الجوية حيث حطم رقما قياسيا بالمقارنة مع عام 2014 بنسبة 0.13 درجة مئوية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فبراير الماضي حطم رقمًا قياسيًا في ارتفاع درجات الحرارة فبراير الماضي حطم رقمًا قياسيًا في ارتفاع درجات الحرارة



 فلسطين اليوم -

بدت وكأنها في جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا

كايلى جينر وابنتها بكامل أناقتهما في رحلة للتزلج

واشنطن - فلسطين اليوم
كعادتها لا تترك نجمة تليفزيون الواقع كايلى جينر أى فرصة دون مشاركة جمهورها صورها مع ابنتها الصغيرة ستورمى، والتى تقابل بكثير من الإعجاب والحب، فقد شاركت كايلى متابعيها عبر حسابها الرسمى على إنستجرام بصور لها مع ابنتها الصغيرة خلال رحلة لهما للتزلج على الجليد. ظهرت كايلى أنيقة أكثر من أى وقت مضى، حيث ارتدت بدلة ثلجية أظهرت جسدها الممشوق.وضمت كايلى شعرها فى كعكة أنيقة مع استخدام مكياج كامل وأقراط ضخمة، فبدت وكأنها فى جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا مرحًا مع صغيرتها.  وفى الوقت نفسه ارتدت طفلتها بدلة منتفخة بيضاء مع فرو أسود ناعم وخوذة لحمايتها من البرد والسقوط. وقد يهمك أيضًا: كيلي جينر وابنتها "ستورمي" خلال كواليس جلسة تصوير أكثر 10 نساء مشاهير مُؤثِّرات في عالم الأزياء لعام 2018  ...المزيد

GMT 10:11 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم
 فلسطين اليوم - 6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 17:16 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

علي فرج والوليلي على قمة التصنيف العالمي للإسكواش

GMT 13:03 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

صورة مسربة لترتيب اللاعبين في جائزة الكرة الذهبية

GMT 16:04 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

"فرانس فوتبول" تستعرض مهارات وأهداف محمد صلاح فى 2019

GMT 15:55 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

باريس سان جيرمان يجهّز عرضًا خياليًا لضم محمد صلاح

GMT 00:49 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

قوات الإحتلال تعتقل أسيرا محررا من اليامون

GMT 09:27 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب الخيبات والارتباك وحافظ على رباطة جأشك

GMT 14:37 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 07:07 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء إيجابية ومهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 07:22 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 09:14 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 07:39 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة في حياتك المهنية والعاطفية
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday