الإعلام الأميركي بات منصة لممارسي التعذيب وليس الضحايا
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

الإعلام الأميركي بات منصة لممارسي التعذيب وليس الضحايا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الإعلام الأميركي بات منصة لممارسي التعذيب وليس الضحايا

الإعلام الأميركي
واشنطن ـ أ ش أ

ذكر موقع "ذا انترسبت" الإخباري الأميركي أنه منذ صدور التقرير الخاص بالتعذيب الشهر الماضي، باتت منافذ التلفزيون الأميركي منصة للجلادين الأميركيين وأنصار التعذيب واستبعدوا تماما ضحايا أو عائلات من قتلوا جراء عمليات التعذيب.

وأوضح الموقع في تقرير نشره في نسخته الإلكترونية ، أن هناك مجموعة تجاهلها التلفزيون الأميركي ولم يسمع عنهم أو منهم وهم ضحايا التعذيب، الذين اعترفت بهم حكومة واشنطن بأنهم أبرياء، فضلا عن عدم استضافة أسر من تم تعذيبهم حتى الموت.

ورأى الموقع أنه سواء كان التجاهل أو الإغفال عن طريق التعمد (على الأرجح) في التغطية، فإن هذا الإغفال الذي لا يغتفر يشوه جذريا تلك التغطية.

وذكر الموقع أنه كلما اضطرت أميركا لمواجهة أفعالها المشينة فإنها تتبع الاستراتيجية المركزية في إخفاء الضحايا، وجعلهم غير مرئيين، مشيرا إلى أن هذا ما يسلب من الضحايا إنسانيتهم: معلقا "إنها عملية التجريد من الإنسانية"، الأمر الذي في المقابل، من شأنه أن يمكن النخب الأميركية لأول مرة لدعم الأعمال الوحشية .

ونوه إلى نتيجة الاستطلاع الذي أجرته صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية بالتعاون مع شبكة "ايه بي سي" نيوز الصادر مؤخرا والذي يكشف أن أغلبية كبيرة من الأميركيين يعتقدون أن التعذيب له ما يبرره حتى عندما نطلق عليه "تعذيب" ، وقال الموقع :"لذلك فإن عدم الاضطرار إلى التفكير في الضحايا البشرية الفعلية يجعل من السهل تبرير أي نوع من الجرائم" .

واستشهد الموقع بمقال للكاتب الشهير توماس فريدمان عن أعمال التعذيب والتي تشمل التغذية القسرية وتجميد المعتقلين حتى الموت، والذي قال فيه "بالنسبة لطبقة صنع الرأي العام في الولايات المتحدة، فإن عمليات التعذيب الوحشي تعد دليلا على تفوق أمريكا" ، وأضاف "هذا عمل من أعمال الفحص الذاتي وليس فقط ما يبقي مجتمعنا ككل صحيا، وهذا ما يجعلنا نموذجا للآخرين الذين يريدون محاكاتنا ".

وقال الموقع إن التكتم على هؤلاء الضحايا وإسكاتهم وجعلهم غير مرئيين هو أكبر خدمة تقدمها وسائل الإعلام الأميركية للحكومة والتي تدعي أنها تعمل كهيئة رقابية .

تجدر الإشارة إلى أن موقع "ذا انترسبت" يضم مجموعة مشهورة من صحافيي التحريات الأميركيين الذين يتابعون قضايا الأمن القومي .




 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإعلام الأميركي بات منصة لممارسي التعذيب وليس الضحايا الإعلام الأميركي بات منصة لممارسي التعذيب وليس الضحايا



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 06:42 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 20:32 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 08:40 2019 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

أنباء عن مقتل 3 أشخاص بحرائق أستراليا

GMT 22:57 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

العثور على نوع جديد من الديناصورات في اليابان

GMT 03:05 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مريضة سرطان تحاربه بـ"رفع الأثقال" ويتم شفائها تمامًا

GMT 02:32 2017 الأحد ,28 أيار / مايو

عرض قصر ذو طابع ملكي بقيمة 6.25 مليون دولار

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,01 شباط / فبراير

شذى حسون تتحدّث عن خفايا أغنيتها الأخيرة "أيخبل"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday