تضاعف اضطرابات المخ لدى الأطفال بسبب المواد الكيماوية
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

تضاعف اضطرابات المخ لدى الأطفال بسبب المواد الكيماوية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تضاعف اضطرابات المخ لدى الأطفال بسبب المواد الكيماوية

تضاعف اضطرابات المخ لدى الأطفال
واشنطن - أ.ش.أ

ذكرت مجلة "تايم" الأميركية أن الأطفال يتعرضون لمواد كيماوية تضر المخ أكثر من أي وقت مضى .. مشيرة إلى أن اضطرابات المخ لدى الأطفال تضاعفت بسبب هذه المواد منذ عام 2006. واستعرضت المجلة، اليوم السبت، نتائج تقرير جديد يشير لارتفاع نسبة انتشار اضطرابات النمو في السنوات الأخيرة بين الأطفال مثل التوحد ونقص الانتباه وفرط النشاط وضعف القراءة. وأوضح أن زيادة الوعي والتشخيص الأكثر تطورا ساهما بشكل جزئي في هذا الارتفاع عن طريق التشخيص الصحيح ..فيما أكد الباحثون في هذا التقرير أن البيئة المتغيرة التي ينمو فيها الأطفال، يمكن أن تلعب دورا في هذا الارتفاع. وقال التقرير إنه في عام 2006، حدد علماء من كلية هارفارد للصحة العامة وكلية طب ماونت سايناي في نيويورك خمس مواد كيمائية صناعية مسئولة عن التسبب في الضرر للمخ ومن بينها الرصاص وميثيل الزئبق وثنائي الفينيل متعدد الكلور والتي توجد في المحولات الكهربائية والمحركات والمكثفات والزرنيخ الموجود في التربة والمياه وكذلك في المواد الحافظة للاخشاب والمبيدات الحشرية والتولوين الذي يستخدم في تجهيز البنزين وكذلك في الطلاء وطلاء الأظافر ودباغة الجلود. وأشار التقرير إلى أن التعرض لتلك المواد الضارة بالاعصاب ارتبط مع تغيرات في النمو العصبي لدى الأجنة وكذلك بين الأطفال الرضع وانخفاض الأداء المدرسي والسلوك الجانح وتشوهات الجهاز العصبي وانخفاض معدل الذكاء لدى الأطفال في سن المدرسة. وأشار التقرير لوجود ست مواد كيمائية صناعية إضافية يمكنها إعاقة نمو المخ العادي وهي (المنجنيز والفلوريد والكلوربيرفوي ومادة ثنائي كلورو ثنائي فينيل ثلاثي كلورو الإيثان المعروفة اختصارا باسم "د.د.ت" - مبيد للحشرات كان يستخدم على نطاق واسع في المزارع لمكافحة الآفات) أما الآن أصبح من المحظور استعماله - بالإضافة إلى رابع كلوريد الإيثيلين والأثيرات متعددة البروم ثنائية الفينيل. وقال إن المنجنيز المتواجد في مياه الشرب يمكن أن يسهم في خفض درجات الطلاب في مادة الرياضيات وفرط النشاط المتزايد في حين أن التعرض لمستويات عالية من الفلوريد في مياه الشرب يمكن أن يسهم في انخفاض سبع درجات في متوسط معدلات الذكاء وأن المواد الكيمائية المتبقية التي توجد في المذيبات والمبيدات الحشرية ترتبط بنقص نمو المهارات الاجتماعية وزيادة السلوكيات العدوانية. ويؤكد فريق البحث أن وجود صلة بين المستويات العالية من هذه المواد الكيمائية في دم وبول الأمهات الحوامل وبين اضطرابات المخ لدى اطفالهن، يتعين أن يدق ناقوس الخطر حول مدى الاضرار التي يمكن أن تحدثها مثل هذه المواد. ونقلت المجلة عن التقرير الذي نشرته أيضا مجلة -لانست- لبحوث الأعصاب قولها إن "هذا الضرر في المخ، قد يؤدي لضعف وظائف النظام العصبي المركزي ، والتي قد تستمر مدى الحياة ، وربما تؤدي لانخفاض درجة الذكاء، أو اضطرابات في السلوك". وأشار فريق البحث إلى وجود عائقين يحدان من حماية الأطفال من مثل هذه المواد الضارة، وهما الاختبارات غير الكافية للمواد الكيميائية الصناعية وتأثيرها المحتمل على نمو المخ قبل الموافقة على استخدامها على واسع النطاق، وكذلك متطلبات توافر أدلة كبيرة على وجود أضرار لمادة معينة، حتى تقيد الوكالات التنظيمية من استخدامها.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تضاعف اضطرابات المخ لدى الأطفال بسبب المواد الكيماوية تضاعف اضطرابات المخ لدى الأطفال بسبب المواد الكيماوية



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 17:50 2019 الأحد ,10 شباط / فبراير

تيفاني ترامب على علاقة بشاب من أصول لبنانية

GMT 09:51 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنين ويفتش منازل في الخليل

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 01:45 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 17:43 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات خاطئة عن العلاقة الجنسية

GMT 03:25 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

أفكار ديكور لتزيين المنزل استقبالًا للعام الجديد

GMT 05:20 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

"النعناع البري" نبات ربما يُساعد في علاج مرض السرطان

GMT 01:07 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

ماغي بو غصن تؤكّد أن "كراميل" يغرّد خارج السرب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday