القدس المفتوحة في رام الله تؤبن شهداءها السبت
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

"القدس المفتوحة" في رام الله تؤبن شهداءها السبت

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "القدس المفتوحة" في رام الله تؤبن شهداءها السبت

جامعة القدس المفتوحة
رام الله - فلسطين اليوم

أبنت حركة الشبيبة الطلابية، ومجلس اتحاد الطلبة القطري فرع جامعة القدس المفتوحة في رام الله والبيرة، اليوم السبت، شهداءها الثلاثة محمد منير صالح، وعبد الرحمن البرغوثي، وعدّي جبر.

وأكد المتحدثون في المهرجان أهمية الوحدة الوطنية ورص الصفوف وإنهاء حالة الانقسام بين الفصائل، للتفرغ لمجابهة الاحتلال الإسرائيلي ومخططاته العدوانية على شعبنا.

وحيا رئيس الجامعة الدكتور يونس عمرو أهالي الشهداء والأسرى في فلسطين عامة وفي جامعة القدس المفتوحة خاصة، مشيرا إلى مؤازرة أسرة الجامعة للأسير الصحفي محمد القيق الذي يخوض حرب الأمعاء الخاوية في سجون الاحتلال.

ولفت إلى أن "القدس المفتوحة" جامعة الفرسان الذين جمعوا بين السيف والقلم، فنهلوا العلم وناضلوا ضد الاحتلال، منوها إلى أن الجامعة قدمت أكثر من مئة شهيد في محافظات الوطن كافة، وجامعة القدس المفتوحة لا تقدم العلم فقط، إنما تعلم أبناءها الوطنية والولاء والانتماء لثرى فلسطين، داعيا أبناءنا إلى التوحد في مواجهة الاحتلال وإنهاء حالة الفرقة القائمة بين شطري الوطن.

واستعرض حالة التعاضد بين أسرة "القدس المفتوحة" ممثلة بالكادرين الأكاديمي والإداري والطلبة ونقابة العاملين، قائلا إن معظم جامعات الوطن تتعرض إلى أزمات وهزات مختلفة إلا "القدس المفتوحة"، وما ذلك إلا بفضل التشارك بين إدارة الجامعة وطلبتها ونقابتها في اتخاذ القرارات التي تعنى بالمؤسسة وتسعى إلى تطويرها.

ورحب بالطلبة الجدد، داعيا إياهم إلى أن يكونوا عناصر فاعلة في بناء مجتمعنا وإقامة دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، معبرا عن تأييد أبناء شعبنا لسياسة الرئيس محمود عباس الذي كرّس مصطلحا جديدا لدى أعدائه وهو الإرهاب الدبلوماسي.

بدوره، قال عضو إقليم رام الله والبيرة حسين حمايل إن حركة "فتح" ستكون مساندة لتطلعات شعبنا وأحلامه في الحرية والاستقلال، موجه رسالة إلى حركة "حماس" مطالبا إياها بتغليب المصلحة الوطنية لإنهاء حالة الانقسام، واستعادة مكانة القضية الفلسطينية في السياسة الدولية التي تأخرت مراحل إلى الوراء.

وأضاف أن "القدس المفتوحة" احتلت مكانة مجتمعية وأكاديمية متميزة، خاصة أنها حصلت على واحدة من أفضل (50) مؤسسة ريادية في العالم، وخرجت الكثير من أبناء شعبنا الذين ساهموا في بناء المؤسسات الوطنية.

من جهته، أشار أمين سر المجلس القطري فادي حماد إلى إصرار شعبنا للمضي في مسيرة التحرر رغم ما يتعرض له شعبنا من هجمة احتلالية وخذلان عربي ودولي.

وتخلل المهرجان العديد من الفقرات الفنية، شاركت فيها الفرقة الموسيقية التابعة للأمن الوطني، وفرقة "فنونيات"، إضافة إلى عرض مسرحي لفرقة "أوسكار" التي جسدت في مشهد تمثيلي الإعدامات الميدانية التي يتعرض لها أبناء شعبنا على الحواجز الاحتلالية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القدس المفتوحة في رام الله تؤبن شهداءها السبت القدس المفتوحة في رام الله تؤبن شهداءها السبت



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 14:22 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل الإثنين 26 أكتوبر/تشرين الثاني 2020

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 22:51 2016 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

المجوهرات المرصعة بالزمرد الأخضر عنوان المرأة المنطلقة

GMT 21:11 2019 الأربعاء ,13 آذار/ مارس

خبراء يكشفون عن أغرب وسائل منع الحمل القديمة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday