كيف تواجهين نوبات غضب طفلك
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

كيف تواجهين نوبات غضب طفلك؟

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - كيف تواجهين نوبات غضب طفلك؟

كيف تواجهين نوبات غضب طفلك
القاهرة - فلسطين اليوم

هل اعتاد طفلك سماع كلمة نعم منك دائماً؟ هل يصرخ، و يغضب، و يثور، ويحطم عندما تقولين له لا؟ إنه ليس سراً أن بعض الآباء والأمهات لا يستطيعون قول لا لأطفالهم، وذلك بسبب نوبات غضبهم الشديدة وصراخهم والشتائم، وكل هذه التصرفات التي من شأنها أن تدفعك لقول نعم خوفاً عليه، حيث يحاول الطفل أن يجعلك تشعرين بالذنب من أجل الفوز بما يريده. يجب أن تتذكري دائماً أن عملك هو وضع حد، وليس السيطرة عليه والتحكم به. تبدأ المشكلة منذ الصغر حيث يطلب الطفل مثلاً منك شيئاً في السوبر ماركت فتقولين له لا، هنا يبدأ بالتصرف بطريقة غير لائقة، تحاولين أنت أن تكوني حازمة، لكن في نهاية المطاف تسمحين له بقطعة حلوى أو لعبة حتى لا يستمر بالصراخ ويهداً. أو ربما كنت في المنزل وطلبت من ابنك أن يوقف التلفاز، فبدأ بالصراخ وطلب 10 دقائق أخرى، لكن العشر دقائق تحولت إلى ساعة ومن ثم أكثر، وشعرت بالإحباط لأنك لا تملكين السيطرة على الأمور. إذاً تعرفي معنا اليوم كيف يمكنك السيطرة على تربية ابنائك بطرق بسيطة وسهلة: ابتعدي تماماً عن الحلول السريعة، فلربما هي تضمن الهدوء لطفلك ولك في الوقت الحالي، لكنها تضمن لك المشاكل في وقتٍ لاحق، من الأفضل أن تسألي نفسك دائماً ما هو أفضل شيء يمكنني فعله لطفلي الآن؟ كثير من الآباء يخافون قول لا لأطفالهم، خوفاً من ردات فعلهم العنيفة، والبعض يقول لا ثم يستسلم في النهاية آملين أن يتغير سلوك الطفل فيما بعد، وهذا لن يحصل طبعاً. ولكن يمكنك البدء في استعادة السيطرة عن طريق الحفاظ على الهدف الطويل. قبل الرد على طفلك، عليك أن تسألي نفسك كيف أريد لطفلي أن يكون عندما يكبر؟ قولي لنفسك أن هذا أفضل لمساعدته ليكون ناضجاً ومتحملاً لمسؤولياته بشكل أفضل. يجب أن يكون الوالدين أصدقاء للطفل، وألا يتأثروا بأية نصائح أو ملاحظات من الآخرين، لا أحد يعرف القيم الخاصة بك وبطفلك أكثر منك، اتركي طفلك ينفذ قراراتك بدافع الحب وليس بدافع الخوف أبداً. من المهم جداً ألا يضعف أحد الوالدين أمام رغبة الطفل، ويحققها بعد أن قال أحدهم لا فهذا أمر خاطئ للغاية، لابد من الإتفاق التام بين الوالدين على هذا الأمر، لأن الطفل إذا شعر أن أحدهما يلي رغباته فسيتصرف دائماً بنفس الطريقة بل أسوأ. احذري من الإفراط في التفاوض مع الطفل فهو فخ آخر للآباء يقعون به، لأن التفاوض سيعلم طفلك أن الحدود ليست صلبة، عندما تقولي لا لطفلك يبدأ بالتحايل والتفاوض، فإذا قمت بالتفاوض معه سيشعر بأنه يمكنك تغيير رأيك وسيستمر بالضغط، لذلك عندما تقولي لا هذا يعني حقاً لا، وأنك لن تغيري ما تقولينه. احرصي على مكافأة الطفل الذي يتصرف بشكل إيجابي عندما يقابل رفضك لطلبه بهدوء وبدون انفعال، فذلك من شأنه أن يعلمه أن الهدوء والاحترام أحد أنجح مهارات الاتصال للحصول على ما يريده، وهذا طبعاً بحسب طبيعة الموقف. سيستغرق الأمر وقتاً طويلاً ربما، ريثما تستعيدي السيطرة على الأمور، لكن يوماً بعد يوم ستحققي، الهدف، وعلى المدى الطويل سيكون طفلك مثالياً ويتعامل مع الحدود التي قمت بتعيينها بكل احترام وهدوء .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كيف تواجهين نوبات غضب طفلك كيف تواجهين نوبات غضب طفلك



GMT 13:54 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

حسام عمارة يحذر من العنف البدنى والنفسى ضد الأطفال

GMT 17:00 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

ما هي النصائح الذهبية التي تسخدميها لتنمية موهبة طفلك ؟

GMT 22:38 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

هل يمكن تنفيذ التعليم الاستيعابي الجيد بتكلفة بسيطة؟

GMT 22:35 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

كيف تجعلين طفلك ينام فى سريره اثناء الليل؟

GMT 22:30 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

كيف تستطيع ان تكشف مافي نفوس الأخرين وأنت صامت؟

GMT 23:59 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

هل الغضب يضاعف من خطورة الأزمة القلبية الحادة ؟

GMT 23:56 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

هل يبطئ التأمل الروحي الشيخوخة؟
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 06:31 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين غرب سلفيت

GMT 15:43 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

مناخا جيد على الرغم من بعض المعاكسات

GMT 09:51 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الخليل بينهم محاميان

GMT 09:32 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 12:19 2015 الثلاثاء ,25 آب / أغسطس

كل شيء عن عملية الليزك

GMT 03:17 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زوجة إيمانويل ماكرون تتبع نظامًا غذائيًّا موسميًّا وصحيًّا

GMT 11:48 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الذهب يرتفع مع توقف صعود الدولار
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday