عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا
آخر تحديث GMT 13:31:26
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

دول الغرب تحاول إيجاد أماكن آمنة للاجئين في بلدانهم

عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا

امرأة أفغانية تدعى بيهال أوزبكي
باريس - مارينا منصف

تكافح امرأة أفغانية تبلغ من العمر (105 أعوام) وتدعى بيهال أوزبكي في رحلة شاقة للوصول إلى أوروبا بحثًا عن حياة أفضل، وتخوض الرحلة محمولة على ظهر ابنها البالغ من العمر (67 عامًا) وحفيدها المراهق.وتعتبر أوزباكي وعائلتها جزءًا صغيرًا من آلاف الناس الأفغان الذين فروا إلى أوروبا هذا العام، معظمهم سافر عبر تركيا في رحلة محفوفة بالمخاطر، حيث يشكل الأفغان حوالي 20% من الوافدين الذين استقبلتهم أوروبا هذا العام، وثلاثة أضعاف هذا العدد يسعون إلى الحصول على لجوء في أوروبا منذ فترة طويلة.

ويواجه الأفغان طالبو اللجوء في أوروبا، تعقيدات أكثر من السوريين والعراقيين في طلبات لجوئهم، ووجد تقرير صدر مؤخرًا عن المكتب الأوربي لدعم اللجوء ووكالة الاتحاد الأوربي الخاصة بمساعدة اللاجئين، أن طالبي اللجوء الأفغان يواجهون تباينًا واسعًا في معدلات القبول في دول الاتحاد الأوربي مقارنة بغيرهم من اللاجئين.وأعلنت ألمانيا، وهي المعروفة بسياستها الانفتاحية تجاه قضية اللاجئين، أن الأفغان الذين يطلبون اللجوء فيها ربما سيعادون إلى وطنهم، معللين ذلك بأن العديد من الأفغان القادمين إلى أوروبا ينتمون إلى الطبقة الوسطى في بلادهم ممن ينبغي عليهم البقاء والمساهمة في إعمار بلادهم بعد الحرب.

ويسعى المسؤولون الألمان في الوقت الراهن إلى ترحيل الأفغان الذين رفض طلب لجوئهم، بالتعاون مع المفوضية الأوربية لمساعدتها في إنجاز اتفاق يقضي بإعادتهم، حيث لا ترى وزارة الخارجية الألمانية بأن الوضع في أفغانستان مشابه للوضع في سورية، وبالتالي يمكن للأفغان العيش في مناطق آمنة مثل كابول وغيرها.وأشار مدير مركز دراسات اللاجئين في جامعة "أكسفورد" ألكسندر بيتس، إلى أن الحكومات الأوربية تسعى على نحو متزايد إلى نقل الأشخاص من مناطق خطرة إلى مناطق آمنة في بلدهم إن وجدت، بدل اللجوء إلى أوروبا ، وهذا ما يحدث مع الأفغان.

عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا

وتعود مشكلة اللاجئين الأفغان إلى الثمانينات، حيث هرب حوالي خمسة ملايين أفغاني بفعل الحرب التي اندلعت مع الاتحاد السوفيتي، أكثرهم ذهب إلى باكستان وإيران، ولكن بعد 2002 استطاع هؤلاء العودة إلى بلادهم ، فوجدوا الوضع أصعب مما كان، فلجئوا مرة أخرى سواء داخليًا أو إلى بلاد أخرى.

وأفادت عالمة الاجتماع في جامعة "سيتي لندن" ليزا شوستر، بأنه على مدى العام الماضي بدأ الشعور يتنامى لدى الأفغان أن الأمور لن تتحسن في بلادهم، وخصوصًا بعد الانتكاسات الاقتصادية المتكررة، وشعورهم المتزايد بالخطر بسبب تقدم "طالبان" و"داعش".ويسعى العديد من الأفغان في باكستان إلى اللجوء في أوروبا، ويعتقدون أن كرم الضيافة الباكستانية سينتهي في يوم ما، ويؤكدون أنهم على استعداد لخوض مخاطر الرحلة نحو أوروبا بدلًا من العودة إلى بلدهم.

وحذر بعض القادة الأفغان من هجرة العقول، ودعوا العلماء إلى البقاء في البلاد، فيما طالب آخرون الدول الغربية بإظهار التعاطف مع قضية اللاجئين.وطالب وزير اللاجئين الأفغان سيد حسين، الاتحاد الأوربي بقبول المزيد من اللاجئين، وإعادة النظر فيمن رفضت طلباتهم، والتوقف عن ترحيلهم، نظرًا لأن الأوضاع الأمنية في أفغانستان تزاد سوءًا.


palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا



 فلسطين اليوم -

بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 10:00 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 11:06 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
 فلسطين اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 10:32 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أحدث تصاميم مسابح خارجية تُناسب المنازل الفخمة

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 07:06 2016 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

فنَان يُقدَم أعمال فنية مميزة من فن تفريغ الورق

GMT 07:23 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

فولكس فاغن تعلن عن سيارتها الحديثة كليًا "أماروك"

GMT 22:39 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار ومواصفات مازدا CX5 2016 في فلسطين

GMT 01:25 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

غادة إبراهيم تبتكر عروسة "ماما نويل" احتفالًا برأس السنة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday