أزرا جعفري تحقق نجاحات تجبر على احترامها
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

أول أفغانية تتولى منصب عمدة مدينة

أزرا جعفري تحقق نجاحات تجبر على احترامها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أزرا جعفري تحقق نجاحات تجبر على احترامها

كابول ـ أعظم خان

أدركت عمدة مدينة نيلي، أزرا جعفري منذ بداية توليها أن المدينة الأفغانية الفقيرة والنائية بحاجة ماسة إلى الطرق والاستثمار، وكانت تعي جيدًا أنها ستعيش في ظروف بدائية جدًا، وبراتب زهيد قدره 76 دولارًا في الشهر، وذلك لرعاية ابنة تبلغ من العمر 4 سنوات مما يشكل تحديًا كبيرًا. بينما لم تكن تتوقع ظهور شيخًا قويًا في مكتبها يهز إصبعه في وجهها محذرًا من أنه ليس مستعدًا لقبول أنثى لتكون رئيسة بلدية نيلي لاعتقاده أنها يمكن أن "تستغل أنوثتها من أجل إكمال بعض المشاريع والتأثير عل نسائهم "، ولكن قالت :"بعد ثلاثة أشهر، عاد الرجل ذاته ولكنه جاء ليشكرني. ومن جانبه قال الرجل :" إذا كان  بإمكان رجل أن يفعل نصف ما قمت به هنا، فستزدهر مقاطعتنا بالتأكيد"، وهو الآن يؤيدها و يعملان معًا بشكل جيد وأصبح لديها قدرًا كبيرًا من الاحترام له . وأصبح يشار إليها الآن باسم " العمدة " من قبل مجتمعها، وهو اللقب الذي ينقل احترام بلدة لا تعرف حقوق المرأة. وأضافت أزرا " حتى العام 2009 ، لم تشهد نيلي، وهي بلدة صغيرة يعيش بها ما يقرب من 40 ألف شخص في مركز محافظة دايكوندي، وجود مسؤولة أنثى وكان عليها أن تثبت للمجتمع أنها جادة في تحسين حياتهم". وعلى صعيد التحديات التي و واجهتها صدمت أزرا من الانعدام التام للبنية التحتية في المدينة،  وقالت "أي شيء يلزم للبناء في نيلي، كان لا بد أن يبدأ من نقطة الصفر، ولم يكن لدي أي ميزانية وهو أمر كان يجب أن يتم معالجته عن طريق رحلات منتظمة إلى كابول لإقناع المسؤولين في الوزارة لمدها بالأموال" . هذا واستبعدت أزرا التي تبلغ من العمر (34 عامًا) احتمال أن يكون تعينها مرتبطًا بصداقتها بأحد الأسر الشهيرة في أفغانستان از كنوع من الدعاية بعد ضغوط من الحليف الغربي  لإظهار أنهم يهتمون الآن بحقوق المرأة. كما رفضت أيضًا تفضيل الرجال عل النساء في العمل، وقالت "إن القرارات واحدة على السلوكيات من الجنسين". ثم أضافت: "هناك الكثير من الرجال لا يعملون بشكل جيد وأهدروا الكثير من المال، لأنهم رجال، لم يسألهم أحد ولم يعاقبهم أحد ، ولكن دائمًا يكون لهم الحق في محاسبتي و السؤال الأول يتم طرحه على هو :"ما الذي قدمته لشعبك؟". و يشار إلى أن بين عامي 2001 و2011 أنفقت وكالة الحكومة الأميركية للتنمية، الوكالة الأمريكية للتنمية 37 مليون دولار على مشاريع في محافظة دايكوندي ، التي يبلغ عدد سكانها أكثر من 400 ألف شخص ولكن لا يوجد دعم من حلف شمال الأطلسي من فريق إعادة أعمار المحافظات .على النقيض، تلقى إقليم ارزكان ، وهو أكثر خطورة من دايكوندي التي تقع على الحدود ويعيش فيها عدد أقل من المدنيين يصل إلى 100 ألف شخص ، معونة مضاعفة خلال نفس الفترة . يذكر أن ازرا متزوجة من مخرج أفلام أفغاني، وهو يعمل حاليا على فيلم وثائقي عن أحوال عمل المرأة في أفغانستان وكانت قد  فرت مثل الآلاف من الأفغان من الحرب الأهلية في العام 1990 وقررت اللجوء إلى إيران حيث كانت تدير مدرسة للأطفال اللاجئين الأفغان، ثم انتقلت إلى أفغانستان في أيلول / سبتمبر 2001 للمشاركة في مجلس السلام "الجمعية القبلية للشيوخ" بينما كادت تسقط حركة طالبان. كما أنها قامت بنشر كتابين واحد عن المرأة العاملة ، والأخر عن محو الأمية لدى النساء، وتركت أزرا بصمتها ليس فقط مجال البنية التحتية ولكن أيضا بالنسبة لمواقفها تجاه المرأة،  كما أنها تشعر بالقوة لأنها استطاعت التأثير في طريقة تفكير النساء الأصغر سنًا ليبحثن دائمًا عن الحياة الأفضل، وتقول "إنها تأمل أن تصبح في يوم من الأيام عضوة في البرلمان قبل السعي إلى القصر الرئاسي". وتعتبر محافظة دايكوندي واحدة من المحافظات الأقل خطورة والأكثر عزلة في أفغانستان. لكن طالبان يتخذون خطوات جريئة بشكل متزايد في الهجوم على نيلي من منطقة تسمى غيزاب، على الحدود مع ارزكان لذلك كانت محرومة من الاهتمام الكافي من الجهات المانحة الأجنبية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أزرا جعفري تحقق نجاحات تجبر على احترامها أزرا جعفري تحقق نجاحات تجبر على احترامها



GMT 06:40 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

إلهان عمر تؤكّد سأتقدم بعريضة لمحاكمة دونالد ترامب

GMT 09:06 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

أنغيلا ميركل تطالب الشعب الألماني بالاستعداد لفترة عصيبة
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 20:32 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 07:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 07:20 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الجوزاء" في كانون الأول 2019

GMT 12:07 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابًا على حاجز عسكري في القدس

GMT 13:11 2017 الأربعاء ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"الأسرى" تنظم حفل تكريم لأسرى اجتازوا دورة في القانون الدولي

GMT 10:48 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

الاحتلال يعتقل تسعة مواطنين بينهم أطفال في الخليل

GMT 07:39 2016 الثلاثاء ,09 شباط / فبراير

خمسة جامعات فلسطينية تطالب الأتحاد تعليق الإضراب

GMT 09:13 2019 الثلاثاء ,07 أيار / مايو

10 أفكار وخامات رائجة لديكور منزلي معاصر

GMT 15:47 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

مدرب نمساوي مرشح لقيادة نادي فولفسبورج الألماني
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday