ساجدة الريشاوي قضت 9 أعوام داخل سجن النساء في عزلة
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

أعلن الأردن إعدامها انتقامًا لمقتل الطيار معاذ الكساسبة

ساجدة الريشاوي قضت 9 أعوام داخل سجن النساء في عزلة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ساجدة الريشاوي قضت 9 أعوام داخل سجن النساء في عزلة

ساجدة الريشاوي
عمان - طارق الشمري

تحلت ساجدة الريشاوي التي أعلن الأردن إعدامها قبل ساعات بالهدوء داخل الحبس الانفرادي في سجن النساء في الجويدة في الأردن الذي قضته داخله نحو 9 أعوام، ورفضت الاختلاط مع السجينات الأخريات، وبالكاد كان يزورها أحد، بخلاف محاميها.

ونجح تنظيم القاعدة في العراق في إرسال الريشاوي إلى الأردن، لتنفيذ عملية تخريبية، لكنها لم تتمكن من إكمال مهمتها، وتمكن الأمن الأردني من توقيفها.

تزوجت الريشاوي مرة واحدة في الثلاثينات من عمرها، وهو سن كبيرة بالنسبة للقبائل في العراق، لكن موت أخيها الأكبر سبب لها أكبر الضرر، ووصل شقيقها ثامر ليصبح المساعد المقرب لأبو مصعب الزرقاوي، الأردني في تنظيم القاعدة.

وبعد وفاة أشقائها تطوعت للقيام بعمليات الانتقام في عام 2005، مع زوجها الذي نجح في قتل نحو 27 شخصا في عرس أردني، بعد تفجير نفسه، وحاولت زوجته تفجير نفسها 3 مرات لكنها فشلت، على ما يبدو بسبب عطل فني في جهاز التفجير.

وطالب تنظيم "داعش" في وقت سابق الإفراج عنها في مقابل الرهينة الياباني ثم الطيار الأردني معاذ الكساسبة، ولكن بعد إعدام الأخير حرقا، قررت السلطات الأردنية الرد بالمثل وإعدام الريشاوي.

وبينت الصحافية الأردنية ليندا مايه التي أجرت مقابلة مع ساجدة في السجن، أنها ليست ذات مكانة اجتماعية أو أمنية على الإطلاق، مضيفة "لو أرادها (داعش) لطالب بالإفراج عنها من اليوم الأول، وليس بعد 9 أعوام"، حتى أن قبليتها لم تهتم بأمرها".

واعتبر المسؤول عن الشرق الأوسط في مجموعة الأزمات، غوست هيلتمان، أن تنظيم "داعش"  ينظر إلى الريشاوي على أنها مغفلة، "حتى مع عدم إبدائها أي ندم، يرى الناس أنها شخصية قليلة جدا". ويبدو أن الريشاوي لم تهم الحكومة الأردنية أيضا، فقد كانت على استعداد لإطلاق سراحها مقابل إنقاذ الرهينة الياباني.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ساجدة الريشاوي قضت 9 أعوام داخل سجن النساء في عزلة ساجدة الريشاوي قضت 9 أعوام داخل سجن النساء في عزلة



GMT 06:40 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

إلهان عمر تؤكّد سأتقدم بعريضة لمحاكمة دونالد ترامب

GMT 09:06 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

أنغيلا ميركل تطالب الشعب الألماني بالاستعداد لفترة عصيبة
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 19:59 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 11:43 2015 الأحد ,20 أيلول / سبتمبر

القنبلة والقرار

GMT 06:44 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

من هتلر والإنجيل إلى "داعش" والقرآن

GMT 00:15 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 06:41 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

فيروس "ترامب" اخترق النظام الأمريكى
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday