عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

دول الغرب تحاول إيجاد أماكن آمنة للاجئين في بلدانهم

عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا

امرأة أفغانية تدعى بيهال أوزبكي
باريس - مارينا منصف

تكافح امرأة أفغانية تبلغ من العمر (105 أعوام) وتدعى بيهال أوزبكي في رحلة شاقة للوصول إلى أوروبا بحثًا عن حياة أفضل، وتخوض الرحلة محمولة على ظهر ابنها البالغ من العمر (67 عامًا) وحفيدها المراهق.وتعتبر أوزباكي وعائلتها جزءًا صغيرًا من آلاف الناس الأفغان الذين فروا إلى أوروبا هذا العام، معظمهم سافر عبر تركيا في رحلة محفوفة بالمخاطر، حيث يشكل الأفغان حوالي 20% من الوافدين الذين استقبلتهم أوروبا هذا العام، وثلاثة أضعاف هذا العدد يسعون إلى الحصول على لجوء في أوروبا منذ فترة طويلة.

ويواجه الأفغان طالبو اللجوء في أوروبا، تعقيدات أكثر من السوريين والعراقيين في طلبات لجوئهم، ووجد تقرير صدر مؤخرًا عن المكتب الأوربي لدعم اللجوء ووكالة الاتحاد الأوربي الخاصة بمساعدة اللاجئين، أن طالبي اللجوء الأفغان يواجهون تباينًا واسعًا في معدلات القبول في دول الاتحاد الأوربي مقارنة بغيرهم من اللاجئين.وأعلنت ألمانيا، وهي المعروفة بسياستها الانفتاحية تجاه قضية اللاجئين، أن الأفغان الذين يطلبون اللجوء فيها ربما سيعادون إلى وطنهم، معللين ذلك بأن العديد من الأفغان القادمين إلى أوروبا ينتمون إلى الطبقة الوسطى في بلادهم ممن ينبغي عليهم البقاء والمساهمة في إعمار بلادهم بعد الحرب.

ويسعى المسؤولون الألمان في الوقت الراهن إلى ترحيل الأفغان الذين رفض طلب لجوئهم، بالتعاون مع المفوضية الأوربية لمساعدتها في إنجاز اتفاق يقضي بإعادتهم، حيث لا ترى وزارة الخارجية الألمانية بأن الوضع في أفغانستان مشابه للوضع في سورية، وبالتالي يمكن للأفغان العيش في مناطق آمنة مثل كابول وغيرها.وأشار مدير مركز دراسات اللاجئين في جامعة "أكسفورد" ألكسندر بيتس، إلى أن الحكومات الأوربية تسعى على نحو متزايد إلى نقل الأشخاص من مناطق خطرة إلى مناطق آمنة في بلدهم إن وجدت، بدل اللجوء إلى أوروبا ، وهذا ما يحدث مع الأفغان.

عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا

وتعود مشكلة اللاجئين الأفغان إلى الثمانينات، حيث هرب حوالي خمسة ملايين أفغاني بفعل الحرب التي اندلعت مع الاتحاد السوفيتي، أكثرهم ذهب إلى باكستان وإيران، ولكن بعد 2002 استطاع هؤلاء العودة إلى بلادهم ، فوجدوا الوضع أصعب مما كان، فلجئوا مرة أخرى سواء داخليًا أو إلى بلاد أخرى.

وأفادت عالمة الاجتماع في جامعة "سيتي لندن" ليزا شوستر، بأنه على مدى العام الماضي بدأ الشعور يتنامى لدى الأفغان أن الأمور لن تتحسن في بلادهم، وخصوصًا بعد الانتكاسات الاقتصادية المتكررة، وشعورهم المتزايد بالخطر بسبب تقدم "طالبان" و"داعش".ويسعى العديد من الأفغان في باكستان إلى اللجوء في أوروبا، ويعتقدون أن كرم الضيافة الباكستانية سينتهي في يوم ما، ويؤكدون أنهم على استعداد لخوض مخاطر الرحلة نحو أوروبا بدلًا من العودة إلى بلدهم.

وحذر بعض القادة الأفغان من هجرة العقول، ودعوا العلماء إلى البقاء في البلاد، فيما طالب آخرون الدول الغربية بإظهار التعاطف مع قضية اللاجئين.وطالب وزير اللاجئين الأفغان سيد حسين، الاتحاد الأوربي بقبول المزيد من اللاجئين، وإعادة النظر فيمن رفضت طلباتهم، والتوقف عن ترحيلهم، نظرًا لأن الأوضاع الأمنية في أفغانستان تزاد سوءًا.


palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا عجوز أفغانية تكافح في رحلة صعبة بهدف اللجوء إلى أوروبا



GMT 06:40 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

إلهان عمر تؤكّد سأتقدم بعريضة لمحاكمة دونالد ترامب

GMT 09:06 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

أنغيلا ميركل تطالب الشعب الألماني بالاستعداد لفترة عصيبة
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 10:04 2024 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

الأطعمة الدهنية تؤثر سلبًا على الجهاز المناعي والدماغ

GMT 21:38 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

سيمافور المحطة!

GMT 21:32 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

ماذا حل بالثمانيتين معاً؟

GMT 10:42 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تحديد موعد إجراء قرعة دوري المحترفين والأولى

GMT 07:27 2017 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

انطلاق فندق "جميرا النسيم" على شاطئ دبي

GMT 03:49 2016 الأحد ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الآذان في القدس

GMT 16:26 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإحتلال الإسرائيل يعتقل شابين تسللا من قطاع غزة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday