عروس الجهاديين البريطانية تسخر من ضحايا هجوم سوسة
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

بعد أن هربت من لندن نحو سورية للانضمام إلى "داعش"

"عروس الجهاديين" البريطانية تسخر من ضحايا هجوم سوسة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "عروس الجهاديين" البريطانية تسخر من ضحايا هجوم سوسة

أميرة عباسي
لندن ـ ماريا طبراني

سخرت مراهقة تلقب بـ"عروس الجهاديين" فرت من بريطانيا للانضمام إلى تنظيم "داعش"، بقسوة من ضحايا مجزرة شاطئ سوسة في تونس، كما حاولت إغراء تلميذة أخرى للانضمام إليها في سورية، حيث كتبت أميرة عباسي البالغة من العمر 16 عامًا، أنها كانت تضحك من نعي بريطانيا لمقتل 30 مواطنا على شاطئ سوسة.

وجاءت التصريحات في سلسلة غير عادية من المراسلات على البريد السري حصل عليها مراسل صحيفة "ديلي ميل" الأحد، من عباسي التي يعتقد أنها كانت تشجع مراهقة بريطانية أخرى للهرب للانضمام للتنظيم المتطرف، وشجعتها بالقيام بالرحلة الخطرة للزواج من أحد المقاتلين الجهاديين في الخطوط الأمامية.

وتظهر المحادثة بينها وبين المراسل عبر الانترنت للمرة الأولى، مدى التلقين الذي تعلمته عباسي منذ أن اختفت هي واثنين من أصدقائها في المدرسة من منازلهم شرق لندن للانضمام إلى "داعش" في شباط/فبراير، وتوضح الرسائل أن لديها دور ناشطة كمجندة و"معلمة"، فضلا عن زرع بذور الجهاد في عقول المراهقات.

وتكشف الرسائل المعلومات المفصلة عن كيفية أن "التجنيد" يمكنه أن يسفر عن خداع المراهقة لوالديها والتسلل من بريطانيا إلى سورية عبر تركيا، إضافة إلى تصوير صارخ للحياة المعزولة والخاضعة التي تواجهها المجندات عند وصولهن إلى المناطق التي يسيطر عليها "داعش"، وتضمنت الرسائل أن عباسي اختارت بالفعل الزوج المرتقب للفتاة الأخرى، ولكن كزوجة ثانية للجهادي، وأنها تفتقد أسرتها والحياة في انجلترا ولكنها قالت "الله استبدل كل ذلك خيرا".

وسأل المراسل عباسي خلال الرسائل التي أرسلت ليلة الجمعة، إذا كانت قد سمعت عن عمليات القتل التونسية، وأجابت "نعم، سمعت عنها" لكنها ذكرت أنها لم تطلع على صور للمسلح، وأكدت أن العملية حققت "نجاحًا باهرًا"، وعلّقت على لحظة الصمت في جميع أنحاء بريطانيا في ذكرى الضحايا، "لوووول – تضحك بصوت عال جدا"، وعندما أخبرها المراسل أن بعض القادة المسلمين كانوا يدينون الهجوم، أجابت مرة أخرى "لووووول".

وظهرت متشككة عندما سئلت عما إذا كانت موافقة أن السياح أبرياء، وكان الرد ببساطة "سأبحث"، مضيفة في وقت لاحق، "شكرًا حول ذلك"، وتم الكشف مرة أخرى عن مدى وحشية التنظيم، بعد الإفراج عن شريط فيديو يظهر إعدام 25 جنديًا سوريًا في المدينة التاريخية تدمر على يد مسلحين، بعضهم لا يتجاوز 13 عامًا.

وكانت عباسي واحدة من الثلاث اللاتي هربن من "تاور هاملت" شرق لندن، ولكنها تقول أنها ليست بنغالية، "أنا حبشية من إثيوبيا"، وتعبر عباسي عن ذكرياتها في شرق لندن، وكيف أنها تفتقد العائلة، "من لا يفتقد عائلته؟ ولكنك تتغلبين على هذا الشعور؛ لأنك تركت كل شيء وراءك في سبيل الله، والله سيعوض هذا بشيء أفضل"، وتضيف أنها كانت تستخدم الحافلة العامة رقم 25 من وايتشابل، وأكدت أنها سافرت إلى "داعش" في سبيل الله.

وأكدت عباسي أن "العيش تحت حكم داعش أفضل بكثير من العيش في دار الكفر"، وتبين الطريقة التي يمكن أن تسافر بها الراغبة إلى سورية بالقول "بالطائرة، فقط ثلاث ساعات و50 دقيقة، تأكدي من أن لديك قصة "مبرر"، تعالي إلى إسطنبول أو أنطاليا، وعندما تصلين إلى إسطنبول استقلي سيارة أجرة وقولي للسائق إنك تريدين الذهاب إلى محطة باصات أوتوغار وبعدها اركبي الحافلة المتجهة نحو غازي عينتاب، وعندها أعطيك الأسماء في حال وصولك إلى هناك، فقط أخبريني عن موعد مغادرتك لندن، وبعدها أعطيك العناوين كلها".

وذكرت أن المبرر الذي من الممكن استخدامه لإخفاء الأمر عن العائلة "فقط قولي لمراجعة بعض الدروس، ولن يوقفك أحد في المطار"، ونخبر الأخت المزعومة إنه عندما تسأل عما إذا كان الحجز عن طريق الإنترنت أم لا "لا ادفعي نقدا واذهبي إلى مكتب السياحة، واختاري وكالة يديرها آسيوي، فهم لا يريدون إلا المال، ولم يسألوني عن شيء، احجزي إلى إسطنبول، اذهبي إلى بريكلين في شرق لندن".

وأكدت أن الرحلة آمنة، وأن على السائلة ألا تخاف السفر من إسطنبول إلى غازي عينتاب، وتذكر "ما عليك إلا أن تقرري وتتحركي من لندن"، مشيرة إلى أنه لا يوجد أمن على الحدود مع سورية، وأنه من السهل أن يتم تهريبها.

وأشار شيراز ماهر من مركز مكافحة التشدد في جامعة "كينغز"، أن المعلومات تؤكد أنها أميرة عباسي، ومن النصائح التي نصحت بها الأخت المفترضة: "أحضري معك حمالات صدر، فلديهم أسوأ حمالات صدرية هنا، وأحضري خمارا، لونه أسود، وتأكدي من إحضار نقود معك، قدر ما تستطيعين".

ويذكر أن عباسي هربت مع شميما بيغوم (16 عاما) وكديزة سلطانة (16 عاما)، وكن يدرسن في "أكاديمية بيثنال غرين" في شرق لندن، وأدى اختفاؤهن إلى دعوات حارة من عائلاتهن، وعملية مشتركة بين الشرطة البريطانية والتركية لمنعهن من العبور نحو سورية، وعلمت عائلاتهن عبر وسائل التواصل الاجتماعي أن اثنتين منهن قد تزوجتا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عروس الجهاديين البريطانية تسخر من ضحايا هجوم سوسة عروس الجهاديين البريطانية تسخر من ضحايا هجوم سوسة



GMT 06:40 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

إلهان عمر تؤكّد سأتقدم بعريضة لمحاكمة دونالد ترامب

GMT 09:06 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

أنغيلا ميركل تطالب الشعب الألماني بالاستعداد لفترة عصيبة
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 14:01 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الثور الإثنين 26 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 10:32 2024 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

ليدي غاغا تتألّق في حفل جوائز الأوسكار 2023

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 11:11 2018 الثلاثاء ,24 تموز / يوليو

إسرائيل تطلق صاروخ باترويت اعتراضي فوق الجولان

GMT 04:10 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

محمد السالم يؤكد أن الشعر رسالة مفتوحة للعالم

GMT 00:31 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

نيللي كريم تعلن أنها تحب قضاء إجازتها في مصر

GMT 23:10 2017 الخميس ,20 تموز / يوليو

"lancome" تقدّم عطرها الصيفي "La Vie est Belle L Éclat"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday