لقطات مثيرة بعدسة سوريَّتيْن جازفتا بحياتهما لفضح مآسي العيش في الرقة
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

فيديو يكشف ممارسات "داعش" القاسية بحق آهالي مناطق سيطرته

لقطات مثيرة بعدسة سوريَّتيْن جازفتا بحياتهما لفضح مآسي العيش في "الرقة"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - لقطات مثيرة بعدسة سوريَّتيْن جازفتا بحياتهما لفضح مآسي العيش في "الرقة"

لقطات مثيرة تكشف عن مخاطرة إمرأتين سوريتين بحياتهم وتصوير الحياة في الرقة سرا
دمشق - نور خوام

كشفت لقطات مثيرة نشرت في فيديو حديث، عن مخاطرة إمرأتين سورتين بحياتهما باستخدامهما كاميرا خفية لتصوير الحياة في "الرقة" الواقعة تحت حكم "داعش" المتطرف. وأظهر الفيديو الذي تم تصويره داخل معقل التنظيم فى سورية، حراساً مسلحين في دوريات تجوب الشوارع المهجورة والمباني التاريخية التى تحولت إلى أنقاض بعد سنوات من الحرب الأهلية.

وكشف الفيديو عنمقاطع يظهر فيها المتطرفون يطلقون النار على الضحايا ويقطعون رؤوسهم ويعلقونها على العصي ويتركوا جثثهم فى الطريق ليتم دهسها، وكشف أيضاً عن تشويه وجوه فتيات الإعلانات المستخدمات فى الاعلان عن منتجات الشعر بالأقلام السوداء فى إطار الحكم المتشدد ل"داعش".

لقطات مثيرة بعدسة سوريَّتيْن جازفتا بحياتهما لفضح مآسي العيش في الرقة

وأفادت إحدى السيدات فى الفيديو والتي تم تكليفها بواسطة محطة Expressen السويدية التابعة لـ"سي أن أن"، أن الجميع غادر المدينة،  وأن مسلحي "داعش" يصادرون بطاقات الهوية من السوريين فى محاولة للفرار إلى تركيا. ووصفت إمرأة أخرى في الفيديو تدعى " أم محمد" عمليات الإعدام الوحشية قائلة " رأيت رجلاً يجلس على الأرض وحوله الجلادون يرتدون ملابس سوداء، وأطلقوا عليه وابلاً من الرصاص ثم يقطع رأسه ويضعه على عصى فى أحد الطرقات، أو يوضع جسده فى الطريق وتُجبر السيارات على دهسه بقوة حتى لا يتبقى من جثته شيء".

ويوضح الفيديو كيف حوَّلت "داعش" كنيسة الأرمن الكاثوليك في المدينة إلى مقر للشرطة الخاصة بهم، وأظهرت لقطات أخرى "معبد عويس القرني" الذى تحول إلى ركام، وأعربت أم محمد عن رغبتها فى خلع النقاب والظلام الذي يخيم على النساء هناك ، مضيفة " كل الناس يرغبون في الكشف عن وجوههن، لكننا فقدنا ذلك، لقد فقدنا أنوثتنا".

ويأتى الفيديو فى ظل كشف روسيا عن استعدادها لتنسيق أعمالها مع قوات "التحالف" التي تقودها الولايات المتحدة فى سورية لدفع "داعش" خارج الرقة. وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف " نحن مستعدون لتنسيق أعمالنا مع الأميريكين لأن الرقة تقع في الجزء الشرقى من سورية والتحالف الأميركي يعمل أساسا هناك، وربما لا يكون سرا إذا قلت أنه في الوقت الذى يقترح فيه الأميركيون تقسيم العمل، فإن القوات الروسية تركز على تحرير تدمر، وسوف يساعد التحالف الغربي مع الدعم الروسي في التركيز على تحرير الرقة".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لقطات مثيرة بعدسة سوريَّتيْن جازفتا بحياتهما لفضح مآسي العيش في الرقة لقطات مثيرة بعدسة سوريَّتيْن جازفتا بحياتهما لفضح مآسي العيش في الرقة



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 07:47 2018 الأربعاء ,23 أيار / مايو

خطوات تنظيف الملابس الملونة من "بقع الحبر"

GMT 04:39 2024 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري

GMT 18:10 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

ألكسندر نوفاك يعلن توازن سوق النفط العالمية

GMT 05:23 2018 الإثنين ,12 آذار/ مارس

لبنى أحمد تُشير إلى طرق تعلم ضبط طاقة المطبخ

GMT 02:10 2017 الخميس ,05 كانون الثاني / يناير

إعادة مسلسل الدم والنار لمعالي زايد على الحكايات

GMT 12:25 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

حقائب اليد الدائرية عشق مدوّنات الموضة في موسم خريف 2020
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday