محامية عراقية تتقاضى 150 إسترلينيالساعة للدفاع عن المدنيين
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

لبناء قضايا ضد القوات البريطانية المشاركة في غزو العراق

محامية عراقية تتقاضى 150 إسترليني/الساعة للدفاع عن المدنيين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - محامية عراقية تتقاضى 150 إسترليني/الساعة للدفاع عن المدنيين

المحامية العراقية زينب القرناوي
بغداد ـ رامي قباني

تتقاضى المحامية العراقية زينب القرناوي 150 إسترليني في الساعة من قبل الحكومة للمساعدة في بناء قضايا جرائم حرب ضد القوات البريطانية، وتمثل القرناوي عائلات المدنيين العراقيين الذين قتلوا ظلمًا وعدوانًا أثناء الغزو الغربي للبلاد، وتزعم المحامية أن الأموال التي تتلقاها من الدولة تأتي في إطار التحقيق بشأن الجنود البريطانيين على الرغم من رحيل جميع القوات المشاركة.

وتعد السيدة القرناوي واحدة من محاميين البيئة التي أنشئت للتحقيق في مزاعم جرائم الحرب بعد أن قضت المحكمة بأن المحاكمة السابقة لم تكن متوافقة مع قانون حقوق الإنسان، وتدفع الهيئة التي يرأسها قاض متقاعد 150 إسترليني في الساعة، وأنفقت الهيئة حوالي 3 مليون إسترليني على العمل، واشتكى السير جورج نيومان رئيس الهيئة من المبالغة في الموارد التي تنفق على التحقيق العام الماضي.

وصرّحت السيدة القرناوي لجريدة صن " رفع السير جورج استعلامًا عن عدد ساعات العمل في كل قضية، وقدمت شرحًا وافيًا وتمت الموافقة على راتبي"، وتعمل المحامية فى شركة QC Law Firm للمحاماة في البصرة والتى كانت تحت السيطرة البريطانية لمدة أربع سنوات بعد غزو العراق في 2003.

محامية عراقية تتقاضى 150 إسترلينيالساعة للدفاع عن المدنيين

وأوضحت الشركة التي تعمل لديها السيدة القرناوي أنها تسعى جاهدة لتوفير خدمات رولز رويس بأسعار تويوتا، مضيفة " أن هدفنا النهائي أن نكون عمليين وتجاريين"، وتم تقديم حوالى 4 آلاف شكوى ضد سوء معاملة القوات البريطانية في العراق وأفغانستان ما كلّف الحكومة أكثر من 30 مليون إسترليني حتى الآن، وتم التحقيق في هذه المزاعم في البداية بواسطة فريق الادعاءات التاريخية العراقي وهي وكالة مستقلة  داخل وزارة الدفاع، إلا أن المحكمة العليا قضت منذ ثلاث سنوات بأن فريق الادعاءات التاريخية لا يفي بمتطلبات الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان في جميع الحالات.

وتم تعيين فريق للتحقيق في عدد صغير من الوفيات العراقية التي تتطلب تحقيقًا كاملًا ولا تنطوي على ملاحقات جنائية، وأنجز الفريق التحقيق في قضيتين بالفعل ويتم حاليًا التحقيق في قضيتين أخريتين تتعلق بوفاة رجال عراقيين بعد مواجهات مع الجنود البريطانيين خلال الشهور التي تلت الغزو الغربي.

ونشأت القرناوي وتعلمت في العراق لكنها انتقلت إلى بريطانيا قبل عام لمزاولة مهنة المحاماة وفقًا للقانون الإنجليزي، وعملت السيدة القرناوي أثناء وجودها في بريطانيا لدى شركات محاماة عالمية مثل Clyde & Co و Shell و J.P. Morgan قبل أن تعود إلى وطنها منذ عامين، وتتفاخر السيدة القرناوي بكونها واحدة من عدد قليل من المحامين العراقيين المؤهلين في القانون العام والقانون المدني، ما يعني قلة عدد المحامين الأخرين المؤهلين لتمثيل العائلات العراقية للحصول على تعويضات من بريطانيا.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محامية عراقية تتقاضى 150 إسترلينيالساعة للدفاع عن المدنيين محامية عراقية تتقاضى 150 إسترلينيالساعة للدفاع عن المدنيين



GMT 06:40 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

إلهان عمر تؤكّد سأتقدم بعريضة لمحاكمة دونالد ترامب

GMT 09:06 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

أنغيلا ميركل تطالب الشعب الألماني بالاستعداد لفترة عصيبة
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 19:58 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

4 انتصارات في ختام دوري الدرجة الأولى

GMT 17:36 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجوزاء الإثنين 26 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 17:59 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

منتزهات" الطائف" للتمتع بالطبيعة الخلابة والمساحات الخضراء

GMT 10:59 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

قائمة المرشحين لحصد جوائز "أوسكار" 2019 تخرج إلى النور

GMT 07:28 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

رسالة مؤثرة من الأميرة هيا بنت الحسين إلى شقيقها الأميرعلي

GMT 00:52 2014 الجمعة ,05 أيلول / سبتمبر

اليابان تكشف النقاب عن الروبوت الأسرع في العالم
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday