أول رجل آلي يستطيع أن يعرف متى يؤذي الانسان يثير جدلا في انتفاضة الروبوتات
آخر تحديث GMT 09:49:59
 فلسطين اليوم -

من خلال ابرة تؤدي الى اختراق الجلد وتدفق الدم

أول رجل آلي يستطيع أن يعرف متى يؤذي الانسان يثير جدلا في انتفاضة الروبوتات

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أول رجل آلي يستطيع أن يعرف متى يؤذي الانسان يثير جدلا في انتفاضة الروبوتات

استطاع الكسندر ريبين أن يطور أول روبوت يسبب الضرر للانسان بطريقة غير متوقعة
لندن - سليم كرم

جاء كاتب قصص الخيال العلمي اسحاق اسيموف بثلاث قوانين للروبوتات في القصة التي نشرت في عام 1942، أول القوانين تقول ان الالروبوت ربوت لن يسبب الجروح للإنسان أو يسبب من خلال تقاعسه أي ضرر، إلا أن الفنان ومطور الرجال الاليين اكسندر ريبين وضع أول روبوت يكسر هذه القاعدة والذي يستطيع أن يسبب للبشر ضررا لا يمكن التنبؤ به.

أول رجل آلي يستطيع أن يعرف متى يؤذي الانسان يثير جدلا في انتفاضة الروبوتات

ويستخدم الروبوت الجديد ابرة دبوس صغيرة عشوائية الوخز تؤدي الى اختراق الجلد وتدفق الدم، وأطلق عليها صانعها اسم القانون الاول، ووضعها لإثارة النقاش حول خوف الانسان من الرجال الاليين، ويقول انه صنع هذه الالة كي يحذر العالم بأن يستعد للأسوأ في التعامل مع الروبوتات، وصرح: " من الواضح ان الابرة هي الحد الأدنى من أي اصابة وإذا كان هذا النوع من الروبوتاتموجودة فلا بد من مواجهتها، وبالرغم من وجود الطائرات والمدافع الالية اليوم الا أن الامر يخرج دائما من الانسان وإلا سيصبح النظام فتاكا، الطريقة التي يختلف بها هذا الروبوت هو عملية صنع القرار التي يتخذها." ويدير السيد ريبين مركز للبحوث التكنولوجية في مختبرات الاستوكاستك تسمى بيركلي كاليفورنيا التي تعمل على خلق الجيل القادم من الروبوتات الاجتماعية.

أول رجل آلي يستطيع أن يعرف متى يؤذي الانسان يثير جدلا في انتفاضة الروبوتات

ويعتبر هذا أول روبوت يتخذ القرار سواء بإيذاء الانسان أم لا، ويسترسل " هذا الروبوت يخترع القانون الأول لاسحاق اسيموف والذي ينص على أن الروبوتاتلا تجرح الانسان ولا تسبب في أذاه"، وأضاف " يقرر الروبوت بناء على كل شخص اذا كان ما سيجرحه أم لا  بطريقة لا يستطيع الانسان التنبؤ بها، لا أحد أن يقول الانسان بصناعة روبوت كي يؤذي البشر عمدا، ولكني أردت أن أبني هذا النوع من الرجال الاليين لاخراج الفكرة من العقل الى الواقع، لأنه بمجرد وجود شيء كهذا في الواقع علينا مواجهته فورا."

أول رجل آلي يستطيع أن يعرف متى يؤذي الانسان يثير جدلا في انتفاضة الروبوتات

ويعتقد أن هذا الروبوت يجب أن يكون نقطة الانطلاق نحو نقاش حول الاخلاق، ويبحث عن مكان مثل المتحف كي يعرض هذه التجربة فيه، ويسترسل " الخطوة التالية هو صناعة روبوت يتخذ قراره بطريقة أكثر تعقيدا، ربما عن طريق القيام بأشياء مثيرة للاهتمام مثل قراءة شيء يكتبه الانسان على صفحات التواصل الاجتماعي ويقرر اذا كانت تعجبه ام لا."

وحذر الخبراء في كانون الثاني/يناير ان العالم يجب ان يتحرك بسرعة لتجنب مستقبل الروبوتاتذاتية التحكم التي تجوب ساحات القتال لقتل البشر، وفي اجتماع عقد في جبال الالب السويسرية ناقش مجموعة من العلماء والقادة السياسيين الحاجة الى قواعد لمنع تطور هذه الأسلحة.

وصرحت الممثل السابق لألمانيا في الأمم المتحدة لشئون نزع السلاح أنغيلا كين أن العالم بطيء في اتخاذ تدابير وقائية لحماية البشر من التكنولوجيا الفتاكة، واعترفت ان النقاش في هذا الموضوع قد يكون متأخرا جدا، وأشارت " هناك العديد من البلدان والعديد من ممثلي المجتمع الدولي لا يفهمون الوضع، هذا التطور شيء يقتصر على عدد من البلدان المتقدمة." وأوضح استاذ علوم الكومبيوتر في جامعة كاليفورنيا ستيوارت راسل " نحن لا نتحدث عن طائرة يتحكم بها طيار بشري، بل نتحدث عن أسلحة ذاتية التحكم ما يعني عدم وجود بشري يتحكم بها، هي لوحدها تحدد مكان وأهداف الهجوم دون تدخل البشر."

وأكدت ان حوالي 1000 من قادة العلوم والتكنولوجيا حول العالم بما فيهم الفيزيائي ستيفن هوكنز في وقت سابق على أن تطوير الأسلحة مع وجود درجة من القدرة على اتخاذ القرارات المستقلة يمكن أن يكون ممكنا خلال سنوات وليس عقود، ودعوا الى فرض حظر على الأسلحة الهجومية ذاتية التحكم، محذرين العالم من مواجهة خطر الانزلاق الى سباق تسلح الذكاء الاصطناعي، ودقوا ناقوس الخطر بشأن مخاطر وقوع هذه الاسلحة في يد المتطرفين.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أول رجل آلي يستطيع أن يعرف متى يؤذي الانسان يثير جدلا في انتفاضة الروبوتات أول رجل آلي يستطيع أن يعرف متى يؤذي الانسان يثير جدلا في انتفاضة الروبوتات



بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 08:18 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 فلسطين اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 11:06 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
 فلسطين اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 13:27 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 10:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 23:18 2013 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

افتتاح مطعم "ماكدونالدز" في صلالة جاردنز مول

GMT 11:47 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

"جبة حائل" بحيرة ضحلة تحولت لموقع أثري في السعودية

GMT 13:09 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

لا تتردّد في التعبير عن رأيك الصريح مهما يكن الثمن

GMT 15:48 2015 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

سعر كيا سورينتو 2016 في المغرب

GMT 08:51 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

معالم سياحية "ساحرة" وآثار "تراثية" لن تراها إلا في الهند

GMT 15:00 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة سهلة لتحضير تشيز كيك عيش السرايا للشيف سالي فؤاد

GMT 14:00 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أناقة المعطف على طريقة مُصممة الأزياء مرمر

GMT 21:05 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

تعرف على تاريخ مصر القديمة في مجال الأزياء والموضة

GMT 12:37 2018 السبت ,15 أيلول / سبتمبر

طريقة عمل سلطة الأخطبوط اليونانية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday