نظارات الواقع الافتراضي تعيد الروح لكائنات المتحف الطبيعي
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

تتيح رؤية المخلوقات البحرية المنقرضة والديدان العملاقة

نظارات الواقع الافتراضي تعيد الروح لكائنات المتحف الطبيعي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - نظارات الواقع الافتراضي تعيد الروح لكائنات المتحف الطبيعي

نظارات الواقع الافتراضي
لندن - ماريا طبراني

تتيح نظارات الواقع الافتراضي التي يقدمها معرض عالم الطبيعة البريطاني، ديفيد أتينبرو "First Life"، في متحف التاريخ الطبيعي في لندن، إعادة الحياة لحفريات المتحف القديمة.

وربما تتحول الرحلة التقليدية إلى المتحف البريطاني، إلى مغامرة افتراضية عن طريق نظارات الواقع الافتراضي، التي تتيح رؤية عرض خيالي، للمخلوقات البحرية المنقرضة مثل العقارب البحرية العملاقة والديدان القديمة المخيفة.

ويتمكن الزوار عن طريق استخدام التكنولوجيا الجديدة، الانتقال أوتوماتيكيًا إلى قلب الحياة البحرية التي بدأت ملامحها في الظهور منذ أكثر من 500 مليون عام، ويساعد زوج من النظارات والسماعات الرأسية، وسماعة أخرى يتصل بها هاتف "سامسونغ غالاكسي إس 6"، على إعادة الروح لمجموعة واسعة من حفريات المتحف، عن طريق تكنولوجيا الخداع البصري.

نظارات الواقع الافتراضي تعيد الروح لكائنات المتحف الطبيعي

وتستمر مشاهدة العرض الخيالي الذي تم افتتاحه الأحد في المتحف البريطاني، لمدة 15 دقيقة مليئة بالمتعة، ويتمكن المشاركون من متابعة ورؤية الحياة تحت الماء بكامل تفاصيلها، وفي أي اتجاه يختارون النظر إليه، بواسطة سماعة سامسونغ بنسختها المبتكرة "Gear VR".

ويشمل العرض الخيالي رؤية مخلوقات في الواقع الافتراضي، مثل "الأنومالوكاريس" المخيف، و"هالوسيجينيا" الذي يشبه الدودة، التي انقرضت منذ فترة طويلة، وذلك وفقًا للبحوث الخاصة التي أجراها المتحف وبناءاً على جمع الحفريات المتعلقة.

وتستعين سماعات الرأس الجديدة، بنظام التسارع والجيورووسكوب وقوة المعالجة في الهاتف الذكي لتتبع حركة الرأس، وللتمكن من رؤية الحياة البحرية في أية جهة يتم النظر إليها، ويتم تشغيل الجهاز الجديد عن طريق الهاتف الذكي، الذي يثبت بإحكام أمام الجبهة، لرؤية الشاشة، التي تضم برامج سوفتوير مصممة خصيصاً لعرض هذا المعرض الافتراضي.

نظارات الواقع الافتراضي تعيد الروح لكائنات المتحف الطبيعي

وبيّن مدير المتحف، السير مايكل ديكسون أن "هذه التجربة توفر لمحة من فجر الحياة على الأرض، التي يرويها المذيع البريطاني وعالم الطبيعة، ديفيد أتينبرو، الذي يعتبر صديق قديم للمتحف، كما تعد هذه هي المرة الأولى التي يستعين فيها متحف بالواقع الافتراضي في رواية القصص، مما يدل على تطور برامج المتحف الطبيعي البريطاني".

وأوضح أن التجربة تعمل على تعزيز الدور الرائد لمتحف التاريخ الوطني ، في التعريف بأهمية وجود متحف طبيعي للعالم في القرن الـ21، مضيفًا "نسعى من خلال الأساليب التكنولوجية، البحث عن سبل جديدة لتغيير طرق تفكير الناس حول العالم الطبيعي، فضلاً عن أن الحفريات التي تقوم عليها هذه التجربة هي جزء من مجموعة واسعة تضم 18 مليون عينة".

وحقق المعرض الخيالي شعبية كاسحة من خلال مرحلة عرضه الأولية لمدة ثلاثة أشهر، حيث نفذت تذاكر عرض نهاية الأسبوع في عشرة أيام فقط، وتبلغ تكلفة التذكرة 6.5 و 4.5 جنيه إسترليني، وقال السير ديفيد إنه من الرائع المشاركة في المشروع.

وحرص ديفيد على التأكيد على مدى أهمية هذه الخطوة التكنولوجية، مضيفاً أنها تمثل تقدم آخر على طريق تكنولوجيا الاتصالات، التي يمكن أن تصطحبك جغرافياً لجميع الأماكن، فيمكن أن تأخذك إلى كاتدرائية كبيرة، أو إلى الغابات المطيرة، أو إلى قاع البحر، ولذلك فلا توجد نهاية للتجارب التي يمكن أن تنتج.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نظارات الواقع الافتراضي تعيد الروح لكائنات المتحف الطبيعي نظارات الواقع الافتراضي تعيد الروح لكائنات المتحف الطبيعي



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 21:38 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

حاذر التدخل في شؤون الآخرين

GMT 05:58 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 08:20 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

"كيا ستونيك" سيارة بمواصفات قيادة عالية في 2018

GMT 06:05 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول

GMT 06:35 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 01:45 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 10:00 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس فتتأثر بمشاعر المحيطين بك

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

GMT 22:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ولي عهد أبوظبي يلتقي رئيس وزراء اليونان

GMT 09:50 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

المطرب محمد عباس يؤكّد أنّ 2020 عام خير على رامي صبري
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday