جاكرتا تراهن على الانترنت لادارة مشاكلها
آخر تحديث GMT 13:07:54
 فلسطين اليوم -

جاكرتا تراهن على الانترنت لادارة مشاكلها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - جاكرتا تراهن على الانترنت لادارة مشاكلها

موقع الاستعلامات الجديد
جاكرتا - أ.ف.ب

 يراهن حاكم جاكرتا الجديد على الانترنت من اجل ادارة افضل لمشاكل هذه المدينة الكبيرة من خلال منصة جديدة مفتوحة امام المواطنين للابلاغ بواسطة هاتفهم الذكي عن اي ازمات سير اوفيضانات اواعتداءات قد يشهدون عليها في العاصمة الاندونيسية.

الا ان البعض يشكك من الان بنجاح هذه المبادرة في مدينة تضم اكثر من عشرة ملايين نسمة وتشهد احدى اكبر ازمات السير في العالم وتعاني من تلوث عوادم السيارات فضلا عن النفايات في الشوارع. كذلك تضرب المدينة سنويا فيضانات تغمر احياء فقيرة منها خلال الامطار الموسمية.

وفي حين فشل الحكام السابقون في تسوية جملة من المشاكل، يراهن باسوكي تاهاجا بورناما الذي تولى مهامه في تشرين الثاني/نوفمبر على التكنولوجيات الحديثة وشبكات التواصل الاجتماعي الشعبية في اندونيسيا آملا في التوصل الى تغيير فعلي.

وقد اطلق مشروع "سمارت سيتي" قبل اسبوع وهو بات يسمح لكل الذين لديهم وصول الى الانترنت بالابلاغ عبر هاتفهم الذكي او جهازهم اللوحي بالمشاكل التي يواجهونها من فيضانات وتراكم النفايات والحفر في الشوارع والاعتداءات، ويفترض ان تتجاوب معها بسرعة مرافق المدينة الاقرب من المكان.

 وقال الحاكم الملقب اهوك لدى اطلاقه المشروع "اذا اردتم خدمة جيدة فعليكم ان تساعدونا على مراقبة المدينة".

واضاف الحاكم الذي يتابع حسابه على تويتر مليونا شخص تقريبا، ان سلطات المدينة تأمل ان يكون الناس "نشطين" من خلال الدخول الى الموقع الرئيسي المخصص لهذا المشروع "سمارت سيتي.جاكرتا".

ويستخدم "سمارت سيتي" خدمة "غوغل مابس" وتطبيق "وايز" للسماح لسائقي السيارات  بتبادل المعلومات حول حركة السير بالوقت الحقيقي.

ويقترح الموقع كذلك تطبيقين للهواتف الذكية صمما خصيصا لهذا المشروع. فتطبيق "كلو" يسمح للمستخدمين بالابلاغ عن المشاكل فيما يستخدم "كروب" من قبل اجهزة البلدية الاقرب الى مكان المشكلة من اجل الرد عليها.

ويظهر ضوء احمر على الموقع الرئيسي عند التبليغ بمشكلة. وعند تسوية المشكلة ينتقل الضوء الى الاخضر.

ويأمل الحاكم المعروف عنه توبيخه موظفين من دون اي مواربة، ان تكون هذه المبادرة فعالة في هذه المدينة الكبيرة التي غالبا ما تتنقد بسبب البيروقراطية والفساد المستشريين فيها.

ومن اجل التحقق من ان الموظفين يقومون بعملهم على اتم وجه، امر اهوك المسؤولين عن 30 الف حي في المدينة المترامية الاطراف ان يرسلوا تغريدة مع صورة لكل مشكلة تسجل في منطقتهم. وهو يهدد بتحديد اجورهم استنادا الى عدد الرسائل الموجهة.

والانترنت رائج منذ سنوات طويلة في صفوف سكان جاكرتا  للتبليغ بوجود مشاكل في المدينة الا ان مبادرة اهوك هي المشروع الاول الذي صممته السلطات من اجل ادارة المدينة.

وفي حين رحب بعض المراقبين بمشروع "سمارت سيتي" ، شكك اخرون جديا بفرص نجاحه في مدينة لا تتوافر فيها خدمة الانترنت اينما كان فيما انها غير شعبية جدا في صفوف الموظفين الرسميين.

وقال احمد سفر الدين وهو ناشط في مجال مكافحة تلوث الاجواء في جاكرتا "الكثير من الموظفين في ادارة اهوك لا يعرفون البريد الالكتروني حتى".

وقد يشكل عدم الاطلاع على الانترنت بشكل واف داخل الادارات العامة العائق الرئيسي امام هذه المبادرة.

وقال فيديا رحيم وهو مسؤول عن منطقة يفترض ان يشارك شارك بشكل نشط في "سمارت سيتي" لصحيفة "جاكرتا بوست"، " لم الج الموقع ولم احمل التطبيق حتى"..

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جاكرتا تراهن على الانترنت لادارة مشاكلها جاكرتا تراهن على الانترنت لادارة مشاكلها



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:19 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
 فلسطين اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 10:26 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
 فلسطين اليوم - تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 21:02 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

الفراولة .. فاكهة جميلة تزيد من جمالك

GMT 01:37 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة وفاء عامر تؤكّد نجاح مسلسل "الطوفان"

GMT 10:00 2015 الثلاثاء ,16 حزيران / يونيو

شركة الغاز توصي بتوزيع 26 مليون ريال على مساهميها

GMT 00:29 2015 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مبروك يستأنف مشوار كمال الأجسام ويشارك في بطولة العالم

GMT 09:08 2019 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

إطلالات مخملية للمحجبات من وحي مدونة الموضة لينا أسعد

GMT 17:47 2018 الخميس ,16 آب / أغسطس

20 وصية للتقرب إلى الله يوم "عرفة"

GMT 10:13 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات رفوف للحائط لتزيين المطبخ و جعله أكثر إتساعا

GMT 04:59 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرسيدس" الكلاسيكية W123"" أفخم السيارات

GMT 06:09 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

راغب علامة يحتفل بعيد ميلاد إبنه لؤي في أجواء عائلية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday