العلاج بالرواية اتجاه جديد لمداواة الأمراض النفسيّة والجسديّة
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

"العلاج بالرواية" اتجاه جديد لمداواة الأمراض النفسيّة والجسديّة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "العلاج بالرواية" اتجاه جديد لمداواة الأمراض النفسيّة والجسديّة

الباحث والمترجم زكريا أحمد
الشارقة - نور الحلو

تناول الباحث والمترجم زكريا أحمد موضوعًا جديدًا في عالم الرواية وآفاقها، وهو موضوع العلاج بالرواية؛ باعتباره اتجاهًا جديدًا لعلاج كثير من الأمراض، بعيدًا عن الأدوية.

واعتبر أحمد فكرة وموضوع العلاج بالقراءة أو الكتب ليس جديدًا، لكن الجديد هو وضع الرواية أساسًا محوريًا لعلاج جميع أمراض البشر النفسية والجسدية والروحية بشكل تفصيلي دقيق لم يحدث من قبل في أي كتاب آخر.

وأوضح أحمد الفكرة بأنها نتيجة جهود وأبحاث 25 عامًا ظهرت أخيرًا في كتاب، للباحثتين "إلآ برثود" و"سوزان إلدركن"؛ فمنذ كانتا طالبتين في جامعة كامبردج، وهما تعملان على هذه الفكرة، والعنوان الكامل للكتاب في طبعته الأميركية هو "العلاج بالرواية من الهجر إلى فقدان الشهية. 751 كتابًا لعلاج كل ما تشكو منه".

وقد جاءت الطبعة البريطانية أقصر وحملت عنوان "العلاج بالرواية: العلاج الأدبي من الألف إلى الياء"، ما يعني أنَّ لكل مرض علاج بالرواية، أي من خلال قراءة المريض لرواية معينة، فعلى سبيل المثال لمن يعاني من أنفلونزا حادة عليه بقراءة رواية البؤساء لفيكتور هوجو، وصنّفت الباحثتان نتيجة دراسات عدة قائمة طويلة بالروايات وعلاجها للأمراض المختلفة، فكل رواية تعالج مرضًا ما من خلال قراءتها، الأمر الذي يستوجب قراءة الرواية المعنية كي يتحقق الهدف.

العلاج بالرواية اتجاه جديد لمداواة الأمراض النفسيّة والجسديّة

وتساءل الباحث أحمد، عمومًا، لماذا تقرأ الرواية، وماذا تتذكر من أول رواية قرأتها، متى قرأت آخر رواية، وما هو عنوانها وما موضوعها ولماذا قرأتها، مؤكدًا أنَّ في قراءة الرواية، يمكن الإشارة إلى سيكولوجية القراءة، وما هي القراءة، لماذا نقرأ، ماذا نقرأ، كيف نقرأ رواية، كيف نقرأ، أما في كتابة الرواية، فإنَّ من المهم الإشارة إلى دراسات الكتابة الإبداعية، وما هي الكتابة الإبداعية، ولماذا نكتب عمومًا، ولماذا نكتب الرواية، وكيف تكتب الرواية.

العلاج بالرواية اتجاه جديد لمداواة الأمراض النفسيّة والجسديّة

وكذلك الحال بالنسبة إلى الترجمة، ودراسات الترجمة، وترجمة الروايات، ولماذا نترجم الروايات، وغيرها من الأسئلة التي تمهد لمثل هذا الأمر حيث الوصول إلى فكرة العلاج بالرواية.

ولفت الباحث إلى أنَّ الرواية عمومًا تتصدر اليوم جميع الأجناس الأدبية في العالم، وتحصد ثلاثة أرباع الجوائز التي تقدم للإبداع الثقافي، بدءًا من جائزة نوبل العالمية، ومعظم الجوائز الكبرى في العالم، وليس انتهاء بجائزة بوكر البريطانية.

ورأى الباحث أنَّ الرواية يمكن أنَّ تكون إلى جانب المتعة الفنية علاجًا لأمراض النفس والروح والجسد، لافتًا إلى أنَّ الهدف من هذه الندوة أو الورشة المصغرة مناقشة هذا الاتجاه الجديد الذي بدأ انتشاره في العالم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العلاج بالرواية اتجاه جديد لمداواة الأمراض النفسيّة والجسديّة العلاج بالرواية اتجاه جديد لمداواة الأمراض النفسيّة والجسديّة



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 22:52 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

GMT 16:48 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

فساتين السهرة القصيرة تسيطر علي عالم الموضة في 2018

GMT 12:50 2019 الإثنين ,25 شباط / فبراير

"سحاب 73" أول طائرة سورية خالصة تصميمًا وصناعة

GMT 18:23 2018 الأربعاء ,29 آب / أغسطس

إصابة 14 طالبة إثر حادث دهس في مدينة الخليل

GMT 10:19 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

القوات الحكومية السورية تنفذ قصف على جبال اللاذقية

GMT 20:58 2018 الأحد ,20 أيار / مايو

برشلونة يودع إنييستا بالفوز على سوسييداد

GMT 21:39 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

قائد منتخب اليمن علاء الصافي يُعزّز قدرات شباب العقبة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday