أمل عرفة تؤكد أنَّ دنيا يُعطي المشاهد جرعة من التفاؤل
آخر تحديث GMT 11:11:39
 فلسطين اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا مقتل 81 على الأقل في قتال بين قوات حكومية ومسلحين في جنوب السودان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت
أخر الأخبار

أمل عرفة تؤكد أنَّ "دنيا" يُعطي المشاهد جرعة من التفاؤل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أمل عرفة تؤكد أنَّ "دنيا" يُعطي المشاهد جرعة من التفاؤل

الممثلة السورية أمل عرفة
بيروت - سهيلة كيالي

انتهت الممثلة السورية أمل عرفة من كتابة 15 حلقة من الجزء الثاني من مسلسلها الشهير "دنيا"، الذي ستعود به إلى الشاشة بعد 15 عامًا على إنتاج الجزء الأول ليعرض في رمضان المقبل.
 
وعما إذا كانت متخوفة من عدم نجاح الجزء الثاني؛ قالت إنَّه وبالرغم من كثرة العروض التي قٌدمت لها في السنوات الماضية لإنتاجه إلا أنَّها رفضت ولكن الوقت مناسب لتكون "دنيا" لسان حال المواطن السوري عبر تناول ما يحدث وانعكاس الأزمة على الإنسان لأنَّ المشاهد بحاجة لجرعة من التفاؤل الذي تقدمه هذه الشخصية.
 
وأكدت أمل عرفة أنَّ وجود الممثلة شكران مرتجى إلى جانبها بدور "طرفة" أمر محتوم، معتبرةً أنَّ غيابها عن العمل يعني عدم وجوده.
 
وكشفت عن تحضيرها لأغنية جديدة عن الشام من كلمات وألحان فتحي الجراح ستُطرح قريبًا وتحمل اسم "إنتي متل ما إنتي".
 
وعن الأحداث في سورية؛ قالت أمل إنَّ الشعب السوري الذي يستمر في الحياة ويقاوم في بلده ويرسل أولاده كل يوم إلى المدرسة هو شعبٌ يستحق التكريم لأنَّه تصالح مع الموت وآمن بالحياة, معتبرةً أن الدماء الطاهرة التي سقطت على تراب سورية ستثمر حبًا يومًا ما.
 
وبيَّنت خلال لقائها مع الإعلامي باسل محرز عبر إذاعة المدينة "أف أم"، أنَّ ما تغير في السوريين في الفترة الماضية هو أنَّهم أحسوا أكثر بقيمة وطنهم، معتبرةً أنَّه لا كرامة للسوريّ خارج بلده إلا بقدر ما يملك من أموال.
 
وأشارت إلى أنَّها عندما تمشي في شوارع دمشق  تشعر بأهميتها وبجمال أبسط التفاصيل فيها.
 
وعما يتعرض له الفنانون السوريون والمواطنون من تضييق وإجراءات على الحدود أسفت لذلك، قائلة إنَّ هذا أمرٌ مؤلم لاسيما وأنَّ سورية كانت حضنًا دافئًا لكل من زارها أو قصدها ولم تطلب يومًا سمة دخول, معتبرةً أنَّ السوري سيبقى يفخر بجنسيته وهويّته مجددةً بأنها "صناعة سورية بامتياز" وتفخر بذلك.
 
وصرّحت أمل عرفة بأنَّها مع أن يلغى وجود كلمة عربية في اسم سورية لتصبح "الجمهورية السورية " بدلًا من "الجمهورية العربية السورية " لأنَّ سورية كانت وحيدةً في أزمتها رغم أنَّها كانت حاضنة للجميع ولم يقف معها أحد، مضيفةً أنَّ الزمن دوّار ومعتبرة ما حدث هو أكبر درس تعلمه السوريون.
 
وأبدت النجمة أمل عرفة تخوفها من وجود تيار يسعى لمحو الهوية الدرامية السورية عمدًا في هذا الوقت الحساس من خلال صهر الممثلين والمخرجين في قوالب عربية، مشيرةً إلى أنَّ الرابح الأكبر هو المنتج والممثلون الذي يستفيدون من خبرة الفنان السوري فيما الخاسر الأكبر هو الدراما السورية.
 
واعترفت أنَّها لم تُطلب للمشاركة في أي عمل مشترك وليست معنيّة بالتواجد العربي عبر هذه الأعمال إلا إذا كانت مقتنعة بالتجربة 100%.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أمل عرفة تؤكد أنَّ دنيا يُعطي المشاهد جرعة من التفاؤل أمل عرفة تؤكد أنَّ دنيا يُعطي المشاهد جرعة من التفاؤل



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 09:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الحوت" في كانون الأول 2019

GMT 08:18 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

الدولي أوليفيه جيرو يُبيّن أنه يعيش أفضل مواسمه

GMT 04:56 2014 الجمعة ,12 كانون الأول / ديسمبر

قطامش يكشف عوامل استمرار فرقة الفنون الشعبية الفلسطينية

GMT 06:15 2015 الأربعاء ,23 أيلول / سبتمبر

تقرير مفصل عن سيارة "5008" العائلي من شركة "بيجو"

GMT 13:36 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

كاظم الساهر ينشر صورًا مثيرة لمنزله في لبنان
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday