الجبهة الشعبية تنظم مسيرات جماهيرية حاشدة في غزة دعما للانتفاضة
آخر تحديث GMT 13:53:00
 فلسطين اليوم -

طالبت بسرعة انهاء الانقسام لرفع المعاناة عن سكان القطاع

الجبهة الشعبية تنظم مسيرات جماهيرية حاشدة في غزة دعما للانتفاضة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الجبهة الشعبية تنظم مسيرات جماهيرية حاشدة في غزة دعما للانتفاضة

الجبهة الشعبية
غزة ـ محمد حبيب

نظمت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اليوم الاثنين مسيرات جماهيرية حاشدة في قطاع غزة دعما للانتفاضة ورفضا للأوضاع المأساوية التي يعيشها الشعب الفلسطيني في غزة. ورفع المشاركون في المسيرات يافطات تطالب بسرعة انهاء الانقسام ولإنهاء معاناة السكان المتواصلة نتيجة الانقسام والحصار الاسرائيلي المستمرة منذ عشر سنوات. وأكد محمد طومان عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية في تظاهرة امام برج الشوا حصري بغزة ان الانتفاضة وتصعيدها خيار ثابت لدي الشعب الفلسطيني هي الطريق الانجع لاستعادة الحقوق كاملة، داعيا لإزاحة المصالح الحزبية والتمسك بالوحدة الوطنية باعتبارها ضامن وحامي لهذه الانتفاضة.

وحذر طومان من بعض التحركات الغربية المشبوهة والمنحازة للاحتلال والتي تلقى قبولا من بعض الاطراف الفلسطينية والهادفة لاجهاض الانتفاضة والعودة الى طريق التسوية والمفاوضات التي وصفها العقيمة والفاشلة. ودعى إلى ضرورة  ضرورة تحمَل الرئيس ابو مازن مسؤولياته بالمسارعة في انهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية بدعوة الاطار القيادي لاجتماع عاجل للاتفاق على استراتيجية وطنية ومعالجة جميع ملفات الانقسام وتنفيذ قرارات المجلس المركزي وفي مقدمتها وقف التنسيق الامني والتحلل من اتفاقيات اوسلو". واضاف طومان " ضرورة ان تتحمل السلطة وحكومة التوافق مسؤولياتها في تولي كامل المسؤولية عن القطاع بعيدا عن التبريرات وسياسة التهميش على ان تقوم الجهات المسؤولة في القطاع بمنحها كامل الصلاحيات للعمل في القطاع".واكد على ضرورة تعزيز صمود المواطنين في غزة والتوقف عن كل السياسات والممارسات المجحفة بحق المواطنين مثل سياسة فرض الضرائب والتعدي على الحريات العامة والملاحقة والاعتقال على خلفية الراي في غزة والضفة.

وطالب  طومان يضرورة  ان تستجيب حركة حماس لمبادرة الفصائل بشان حل ازمة معبر رفح، مؤكدا على ضرورة التعاطي الايجابي من قبل حكومة التوافق في حل الازمات العالقة في القطاع مثل ازمة الكهرباء والمعبر ورواتب موظفي غزة واعتماد شهداء 2014 وتنفيذ خطة طوارئ لمساعدة الخريجين والفقراء والعمال والذي يتطلب توفر الارادة السياسية لتولي هذه المسؤوليات فضلا عن قيام الجهات المسؤولة في غزة بتسهيل مهام الحكومة. ودعا الاونروا الى تغيير سياساتها المتواطئة مع الاحتلال والهادفة للضغط على المواطن للقبول بتنازلات والاستجابة لشروط الاحتلال .

وطالب طومان باعتماد تفريغات موظفي 2005 و 2007 وتسوية واضاعهم ومنحهم الترقيات المستحقة وعدم الاستقواء على ضغار الموظفين بالخصومات العالية لصالح شركة الكهرباء.كما  تمنى ان  تكون اللقاءات الثنائية بين حركتي فتح وحماس في الدوحة بديلا عن اللقاءات الوطنية وان يكون اللقاء مقدمة للقاء وطني شامل للاتفاق على استراتيجية وطنية وتشكيل حكومة وحدة وطنية واجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني وفق قانون التمثيل النس

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجبهة الشعبية تنظم مسيرات جماهيرية حاشدة في غزة دعما للانتفاضة الجبهة الشعبية تنظم مسيرات جماهيرية حاشدة في غزة دعما للانتفاضة



بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:53 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 08:18 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 فلسطين اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 09:50 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض
 فلسطين اليوم - وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض

GMT 21:38 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

حاذر التدخل في شؤون الآخرين

GMT 06:05 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول

GMT 14:07 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

توافقك الظروف المهنية اليوم لكي تعالج مشكلة سابقة

GMT 05:58 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 18:05 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 03:28 2016 الأربعاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تؤكد أن سمير غانم تعرض لضغط شديد

GMT 22:52 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعارBMW X5 في فلسطين

GMT 01:17 2016 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

صافينار متفائلة بـ2016 وتتمنى عودة السينما كأيام سعاد حسني

GMT 05:09 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

محلات "فيكتوريا سيكرت" تبيع أنواع خاطئة من حمالات الصدر

GMT 10:25 2018 الأحد ,29 تموز / يوليو

أسهل طريقة لتنسيق إطارات الصور على الحائط

GMT 21:21 2018 السبت ,10 شباط / فبراير

قمر اللبنانية في جلسة تصوير جريئة صور

GMT 06:03 2015 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

ريجيم " الإستحمام" بدون عناءللحصول على جسم جذاب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday