الملك سلمان يعلن العمل سويًا مع مصر لتفعيل  القوة العربية المشتركة
آخر تحديث GMT 21:23:26
 فلسطين اليوم -

استقبله " النواب" بالهتافات وعبد العال أكد على الوقوف يدًا واحدة

الملك سلمان يعلن العمل سويًا مع مصر لتفعيل القوة العربية المشتركة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الملك سلمان يعلن العمل سويًا مع مصر لتفعيل  القوة العربية المشتركة

الملك سلمان بن عبدالعزيز
القاهرة ـ فريدة السيد

أكّد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز على أهمية تحقيق ما يخدم مستقبل الأمة العربية مشددا" على ضرورة تفعيل القوة العربية المشتركة ومشيرا" إلى  مذكرات التفاهم و البرامج التنفيذية التي تم إبرامها مع القاهرة  مثل إنشاء  جسر بري بين مصر  والسعودية بخلاف التعاون التجاري بين البلدين و الذي يعزّز الحركة الاقتصادية  ويخلق فرص عمل لأبناء المنطقة .

وشدد الملك سلمان على ضرورة  محاربة الإرهاب مضيفًا  نعمل سويا من أجل القوة العربية المشتركة و الأمن و الأمان و تماسك الأوطان العربية و الإسلامية  .
وتحدّث الملك سلمان بن عبد العزيز الى مجلس النواب المصري الأحد ضمن اطارزيارته التاريخية الى مصر واستقبله أعضاء المجلس  بالتصفيق الحاد فور دخوله القاعة ورددوا هتافات "مرحب مرحب مرحب بيك مصر بلادنا بتحييك " و "مصر و السعودية أيد واحدة".

وأعلن الملك سلمان بن عبد العزيز،  من تحت قبة البرلمان في مجلس النواب،  "  من دواعي السرور، أن أكون معكم ولقاء المجلس الموقر، وهو مجلس النواب المصري رمز الحضارة فى مختلف جوانبه". وأكد الملك سلمان، على دور مجلس النواب، في تعزيز العلاقات التاريخية، بين الجانبين المصري والسعودي ، وهما بلدين شقيقان مترابطان، مشددا على وحدة الصف والتعاون المشترك ما يجعلنا أقوى وتنسيق الجهود من خلال عمل واضح لتحقيق الأهداف المنشودة المشتركة.

وتابع: هذه محطة تاريخية لتحقيق التعاون، وفى العامين الماضيين، تم توقيع اتفاقيات ومذكرات تفاهم، والجسر البريّ كان لتعزيز الحركة بين السعودية ومصر والذي يعد معبر المسافرين والحجاج. وقال الملك سلمان، ينبغي العمل سوياً لمحاربة الإرهاب وتوحيد الرؤى والمواقف لتوحيد الجهود العملية، ونسأل الله التماسك للاوطان العربية.

ورّحب رئيس البرلمان الدكتور علي عبد العال بخادم الحرمين الشريفين  قائلا " حفظكم الله  تجسدون تاريخا" عظيما" مرحبا بكم في أول زيارة للبرلمان المصري الذي يشرف بكم الآن وهذه هي المرة الأولى التي تخاطب فيها السعودية الشعب المصري من تحت القبة .

و أَضاف عبد العال "  أسستم لمرحلة جديدة من الوعي و العمل المشترك سيكون لها تأثيرها على قضايا الأمة العربية و لقد واصلتم مسيرة الحب و الوفاء لمصر و التي أسسها الملك عبد العزيز ال سعود  ، دعمتونا  بعد الثورة التي قامت بمواجهة حفنة ممن أرادوا اختطاف الدولة و استهدفت  مواجهة الحصار الاقتصادي لمصر و حرصتم على استمرار التكافل و الاعتراف بحقها الشرعي فراعيت العهد و الجهد فكانت مصر حاضرة معكم وهي تخوض معاركها ضد إرهاب أسود لا دين له و لا وطن يهتك الحرث و النسل مصر قوة للعرب و العرب قوة لمصر أشقاء لا أوصياء بيننا الدم الواحد واللغة الواحدة و المستقبل الواحد حفظكم الله.

 وأكد " هناك وعي مشترك في الرؤى بين مصر و المملكة في القضايا العربية و لقد نجحتم مع الرئيس عبد الفتاح السيسي  في مواجهة خطر داهم و مؤامرة حيكت للنيل من نسيج دول الخليج  و سخّرت المملكة بكل ما أعطاها الله لحماية المنطقة و لا ينسى التاريخ عاصفة الحزم و استضافة الفصائل السورية و التحالف الإسلامي لمواجهة الإرهاب حتى أضحت الرياض قبلة للاتصالات الدبلوماسية " ومصر و السعودية عصب في الأمتين العربية و الإسلامية و وإجهاض مخطط أعداء الأمة  و لنكن يدا" واحدة على من عادانا  .

 وشهد مجلس النواب  استعدادات مكثفة لاستقبال الملك سلمان بن عبد العزيز، وسط إجراءات أمنية مشدّدة بالتنسيق بين الحرس الجمهوري، والإدارة العامة لشرطة مجلس النواب،  في الوقت الذي قامت  الأمانة العامة بوضع إجراءات دخول للصحفيين وممثلي وسائل الإعلام  والنواب فقط، دون دخول الموظفين  ومرافقي النواب، فيما حضر  رئيس المجلس والوكيلان منذ الصباح الباكر. وشهدت قاعة مجلس النواب، برئاسة د. على عبد العال الأحد، بث الأغاني الوطنية من جانب الأمانة العامة ، وذلك فى انتظار وصول الملك سلمان بن عبد العزيز، وبعدما توافد النواب وأعضاء المجلس منذ التاسعة من صباح الأحد،  وسط حالة من التجاوب مع الأغاني الوطنية، للفنانين  إيهاب توفيق، ووردة، وشيرين، والإماراتي  حسين الجسمي.

و ظهر الرئيس حسنى مبارك، في الفيلم التسجلي الذي عرضته الأمانة العامة لمجلس النواب، فى القاعة الرئيسية  للمجلس في انتظار وصول الملك سلمان الى مقر المجلس. وتضمّن الفيلم التسجيلي رؤساء مصر منذ عهد الملكية حتى الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، والرئيس الراحل محمد أنور السادات، والرئيس المخلوع حسنى مبارك، فيما تجاهل الفيلم الرئيس المعزول محمد مرسي،  وأظهر الرئيس عبد الفتاح السيسي، عقب فترة المخلوع مبارك.

واستعرض الفيلم تاريخ الحياة  البرلمانية في مصر، في الوقت الذي تواصل فيه بث  الأغاني الوطنية، في القاعة الرئيسية، وسط تفاعل الأعضاء.
وقبل مغادرة الملك سلمان بن عبد العزيز البرلمان قدّم رئيس المجلس الى خادم الحرمين درعا" تذكاريا" يحمل علمي مصر و السعودية ، وسط تصفيق حاد من النواب .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الملك سلمان يعلن العمل سويًا مع مصر لتفعيل  القوة العربية المشتركة الملك سلمان يعلن العمل سويًا مع مصر لتفعيل  القوة العربية المشتركة



لم تتخلى عن الصندل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية

كيم كرداشيان وشقيقاتها يتألقن بإطلالات ساحرة

واشنطن - فلسطين اليوم
ها هي النجمة كيم كارداشيان kim kardashian تتألق برفقة شقيقاتها ووالدتها باطلالات كاجوال وعصرية في الوقت عينه. فسحرتنا بجرأتها المعهودة واختيارها موضة الملابس الضيقة، في حين تألقت كورتني وكلوي بتصاميم جلدية فاخرة.انطلاقا من هنا، رصدنا لك اناقة النجمة كيم كارداشيان وشقيقاتها باطلالات ساحرة من خلال القطع المميزة التي تمايلن بها. فمن بدت الاجمل؟ في أحدث إطلالة لها في أسبوع الموضة، تمايلت كيم كارداشيان kim Kardashian بموضة اللون الاصفر الفاتح من خلال الفستان الضيق الذي يظهر مفاتن جسمها مع القصة التي تتخطى حدود الكاحل. فهذا التصميم الملفت بالياقة العالية والاقمشة المزمومة خصوصاً على منطقة الصدر جعل اطلالتها في غاية التميز، ولم تتخلى عن الصتدل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية التي تلتف على الكاحل لاستكمال أناقتك. بدورها اختارت والدة ك...المزيد

GMT 10:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 08:16 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العذراء" في كانون الأول 2019

GMT 08:06 2014 الجمعة ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أنظار العالم تتجه إلى الطفلة الرّوسيّة كرستينا بيمنوفا

GMT 08:05 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الأسد" في كانون الأول 2019

GMT 09:28 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

مراهقة أفغانية تواجه رغبة أبويها بتزويجها وتصبح فنانة "راب"

GMT 18:22 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

فوائد الجري ولو لمدة 5 دقائق فقط

GMT 17:42 2014 الأحد ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

رغبات الانحراف الجنسي لدى الرجال أكثر من النساء

GMT 14:07 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

توافقك الظروف المهنية اليوم لكي تعالج مشكلة سابقة

GMT 10:08 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 06:03 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات شقق فخمة بمساحات واسعة تخطف الأنظار
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday