وزير خارجية لوكسمبورغ يدعو الاتحاد الأوروبي إلى اعتراف جماعي بدولة فلسطين
آخر تحديث GMT 23:26:22
 فلسطين اليوم -

شدَّد على أنّ حلّ الصراع بين الدولتين يجب أن يكون سياسيًّا لا اقتصاديًّا

وزير خارجية لوكسمبورغ يدعو الاتحاد الأوروبي إلى اعتراف جماعي بدولة فلسطين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - وزير خارجية لوكسمبورغ يدعو الاتحاد الأوروبي إلى اعتراف جماعي بدولة فلسطين

وزير خارجية لوكسمبورغ جان أسيلبورن
لوكسمبورغ - فلسطين اليوم

أكّد وزير خارجية لوكسمبورغ والشؤون الأوروبية جان أسيلبورن، تمسك بلاده بحل الدولتين، داعيا الاتحاد الأوروبي إلى الاعتراف المشترك بدولة فلسطين للحفاظ على هذا الحل.وقال أسيلبورن في حديث لبرنامج "ملف اليوم" عبر تلفزيون فلسطين: "لا نعلم حقيقةً عن أي صفقة قرن يتحدثون، لكن الأكيد أن حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي يجب أن يكون سياسيا، لا أن يرتكز فقط على البعد الاقتصادي، فلن نصل إلى حل لهذا الصراع من خلال تخصيص المليارات".

وبخصوص إعلان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الذي اعتبر فيه المستوطنات لا تخالف القانون الدولي، قال وزير خارجية لوكسمبورغ: "هنا يجب التذكير بجوهر القانون الدولي، فهو قانون قائم على قوة القانون وليس على قانون القوة، كما يجب التذكير بقرار مجلس الأمن الصادر في 2016 رقم 2334، الذي يلزم اسرائيل بشكل واضح بوقف الاستيطان واحترام حدود عام 1967".

وأضاف: "هذا الاعلان يتعارض مع اتفاقية أوسلو ومع اتفاقية جنيف الرابعة المتعلقة بحماية المدنيين في المناطق المحتلة، وقال: "أدهشني سماع أن المستوطنات لم تعد خرقاً للقانون الدولي، ما يعني أن حل الدولتين لم يعد موجودا"، وأشار إلى أن هذا الإعلان لا ينسجم مع الموقف الدولي، وقال: "حتى في عهد الرئيس جورج بوش، كنا في أوروبا والولايات المتحدة الأميركية على نفس الموقف، بأن الحل الوحيد هو حل الدولتين، حتى وإن اعتبر الكثيرون أن هذا الحل لم يعد ممكناً، فإنني لا أرى بديلا عنه".

وأضاف: "منذ سنوات كان موقف الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأميركية واضحا بأن القدس عاصمة لدولتين، والقدس الشرقية عاصمة فلسطين"، وبين أسيلبورن أن هذه التطورات تستوجب على الاتحاد الأوروبي مناقشة الاعتراف بدولة فلسطين بشكل مشترك، مشيرا إلى أن هذا ما اقترحه مسبقاً.ورأى أن اعتراف كل دول الاتحاد الاوروبي بدولة فلسطين، سيشكل قوة ضغط كبيرة في ظل الوضع الراهن، الذي يتعرض فيه حل الدولتين للخطر، ما يستوجب على الاتحاد الاوروبي مناقشة اتخاذ خطوات نحو الاعتراف الجماعي بالدولة الفلسطينية.

وبين أن ذلك ليس موجهاً ضد اسرائيل، بل مجرد إعادة توازن في الموقف الأوروبي، بضرورة الحفاظ على حل الدولتين، واحترام القانون الدولي.وأوضح أنه أرسل رسالة الى الممثل الأعلى الجديد للسياسة والأمن في الاتحاد الاوروبي جوزيف بوريل، بهذا الخصوص، وينتظر الرد عليها.وأضاف: "حان الوقت لطرح موضوع الاعتراف بالدولة الفلسطينية بعمق من طرف الاتحاد الاوروبي، الاجابة كانت دائماً ان الاتحاد لا يعترف بشكل جماعي، بل يتم الاعتراف بشكل فردي، لكننا اليوم بعد تصريحات واشنطن الأخيرة بشأن الاستيطان والقانون الدولي، أصبحنا أمام سيناريو جديد، وفي ظله علينا التحرك من اجل مناقشة هذا الموضوع بجدية".

وأشاد وزير خارجية لكسمبورغ، بمبادرة الرئيس محمود عباس لإجراء الانتخابات العامة في عام 2020، وقال: "ليس من شأن الاتحاد الاوروبي تنظيم الانتخابات، لكن يجب اجراء الانتخابات في غزة والضفة الغربية والقدس الشرقية، ويمكن أن يساعد الاتحاد سياسيا على اجرائها، وتقديم كل المساعدات اللوجستية".وحول موقف واشنطن من الأونروا ووقف الدعم المقدم لها، قال أسيلبورن: "بعد وقف الدعم الأميركي للوكالة، اجتمعنا مع دول أوروبية ودول اخرى في المنطقة، وقمنا بزيادة الدعم المقدم للأونروا، فمثلا لوكسمبورغ  قدمت 5 ملايين يورو للوكالة، وهو رقم كبير مقارنة بعدد سكان لكسمبورغ، لكننا نعلم أنه بدون الأونروا سيعاني الفلسطينيون أكثر، لذا نتمنى أن تتراجع الإدارة الأمريكية عن قرارها قريبا وتساهم في دعم هذه المنظمة الاممية".

وفي ما يتعلق بتعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين، قال: "لدينا علاقات قوية، زرت قبل اسابيع مدينة رام الله ووقعت مذكرة تفاهم، ونحن مستعدون  للمشاركة في تمويل محطةٍ لتحلية مياه البحر في غزة، قدمنا نحو 7 ملايين يورو دعما سنويا بما فيها المبلغ المقدم للأونروا، ونستعد حاليا لاستقبال 12 مصابا من غزة لإجراء عمليات جراحية لهم في مستشفياتنا".

وذكر سفير فلسطين لدى الاتحاد الأوروبي وبلجيكا ولكسمبورغ عبد الرحيم الفرا، بحوار جرى بين وزيري خارجية لوكسمبورغ أسيلبورن، وألمانيا هايكوماس، حيث قال الاول: "يجب أن نذهب للاعتراف بالدولة الفلسطينية فوراً، وألا نضيّع الوقت، وسيكون ذلك أفضل رد على اعلان الإدارة الأميركية شرعنة الاستيطان، وأنه اذا لم يتوجه الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء مجتمعة للاعتراف بدولة فلسطين، فلا داعي أصلاً ان نكون موجودين".

وبيّن الفرا أن أسيلبورن أوضح لوزير الخارجية الألماني، أنه أرسل رسالة بهذا المضمون  للمفوض الأعلى للسياسة والأمن في الاتحاد الأوروبي الجديد جوزيف بوريل، وإلى جميع وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، يدعوهم إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية، لإنقاذ حل الدولتين، ورفض الاعلان الأميركي حول الاستيطان واعتبار القدس عاصمة لاسرائيل.

وشدد على أن موقف وزير خارجية لكسمبورغ نابع من الموقف العام للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، مشيراً إلى إجماع الـ28 دولة الأعضاء في الاتحاد على أن حل الدولتين هو الحل الوحيد، وأنه يجب عدم المساس بالوضع القانوني القائم لمدينة القدس، وعدم إدخال أي تغيير عليه، وأي تغيير مرفوض من قبل الدول الأعضاء، وأيضا عدم شرعية الاستيطان.

يشغل أسلبورن منصب وزير خارجية واحدة من أصغر الدول الأوروبية، ويحظى بنفوذ وتأثير واسعين بين دول الاتحاد الأوروبي، نظرا لخبرته الواسعة، حيث عُين في منصبه منذ 15 عاما.واطلعت وزارة الخارجية الإسرائيلية على مبادرة لوكسمبورغ، ما أثار قلق المسؤولين الذين أصدروا توجيهات عاجلة إلى جميع السفراء الإسرائيليين في دول الاتحاد الأوروبي، وطلبت منهم العمل في مختلف العواصم لمعرفة ما إذا كان قد تشكل دعم لهذه الخطوة والعمل على إحباط طرح هذا النقاش في مجلس وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الذي سيعقد غدًا.

كان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أعلن الإثنين قبل الماضي، عن تخلي واشنطن عن موقفها بأن المستوطنات "تخالف القانون الدولي"، في تراجع عن موقف اتخذه الرئيس الأميركي جيمي كارتر عام 1978.وعقب الإعلان، قال الاتحاد الأوروبي إنه لا يزال يعتقد بأن البناء الاستيطاني في الأراضي الفلسطينية المحتلة غير قانوني وفقا للقانون الدولي.

وانتقدت خمس دول أوروبية، في الأمم المتّحدة قرار الولايات المتحدة عدم اعتبار المستوطنات الإسرائيليّة معارضةً للقانون الدولي، غير أنّ هذه الدول لم تذكر واشنطن مباشرة.
وقالت فرنسا وألمانيا والمملكة المتّحدة وبلجيكا وبولندا، وجميعها أعضاء حاليًا في مجلس الأمن الدولي، إنّ "موقفنا من سياسة الاستيطان الإسرائيليّة في الأراضي الفلسطينيّة المحتلّة، بما في ذلك القدس الشرقيّة، واضح ولم يتغيّر".واعتبرت أنّ "كلّ نشاط استيطاني هو غير قانونيّ بموجب القانون الدولي، ويُقوّض قابليّة حلّ الدولتين وأفق السلام الدائم". وأضافت الدول الخمس قبل اجتماع لمجلس الأمن بشأن الشرق الأوسط: "ندعو إسرائيل إلى وقف كلّ الأنشطة الاستيطانيّة".

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :

وزير خارجية لوكسمبورغ يصل غزة الأحد

السفير الفرا يعلق على مبادرة الاعتراف الاوروبي بدولة فلسطين

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير خارجية لوكسمبورغ يدعو الاتحاد الأوروبي إلى اعتراف جماعي بدولة فلسطين وزير خارجية لوكسمبورغ يدعو الاتحاد الأوروبي إلى اعتراف جماعي بدولة فلسطين



اخترن التصاميم الكاجوال والموديلات المريحة والقصات الفاخرة

أجمل إطلالات النجمات خلال حضورهن أسبوع الهوت كوتور في باريس

باريس ـ فلسطين اليوم
غصّت إطلالات النجمات خلال أسبوع الهوت كوتور في باريس بأجمل الصيحات البارزة والملفتة، مع القصات الفاخرة التي تستحق التوقف عندها. فاخترن التصاميم الكاجوال والموديلات المريحة خلال حضورهن في الصفوف الامامية.ونستعرض فيما يلي أناقة النجمات والعارضات اللواتي اخترن أجمل صيحات الموضة مباشرة من أسبوع باريس للالبسة الراقية، حيث سحرت النجمة  Doutzen Kroes الأنظار خلال توجّهها لحضور عرض Dior لموسم ربيع وصيف 2020، مرتدية بدلة رسمية باللون الاسود مع التنورة الواسعة والبلايزر المستقيمة. كما ارتدت البوت المسطح والمريح مع الساق العالية لاستكمال اناقتها. ولفتتنا التنورة الجلدية السوداء مع القميص النيلية التي ارتدتها Alexa Chung في عرض Dior مع الحزان الرفيع على الخصر. أما موضة الفستان الابيض المنقط فارتدتهGala Gordon  فارتدته مع الاكسسوارات السوداء.كما ...المزيد

GMT 07:37 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

"نيكولا غيسكيير" يجعل من حقائب لويس فويتون مبتكرة وأنيقة
 فلسطين اليوم - "نيكولا غيسكيير" يجعل من حقائب لويس فويتون مبتكرة وأنيقة

GMT 05:36 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

أجمل المناظر الطبيعية الساحرة وأشهر الوجهات في الوطن العربي
 فلسطين اليوم - أجمل المناظر الطبيعية الساحرة وأشهر الوجهات في الوطن العربي

GMT 04:46 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

توقيف صحافي أميركي ينقل مشاهد بث حي للتظاهرات اللبنانية
 فلسطين اليوم - توقيف صحافي أميركي ينقل مشاهد بث حي للتظاهرات اللبنانية

GMT 09:30 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

أجمل جزر شرق آسيا لقضاء شهر العسل في 2020
 فلسطين اليوم - أجمل جزر شرق آسيا لقضاء شهر العسل في 2020

GMT 10:17 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

أفكار لأجمل كوش افراح بزينة الورود للعروس في 2020
 فلسطين اليوم - أفكار لأجمل كوش افراح بزينة الورود للعروس في 2020

GMT 10:07 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

الكشف عن طريق لحفظ الصحف الورقية على مستقبلها في عالم رقمي
 فلسطين اليوم - الكشف عن طريق لحفظ الصحف الورقية على مستقبلها في عالم رقمي

GMT 01:51 2017 السبت ,11 شباط / فبراير

رانيا الغزالي تصمم مجموعة من شموع عيد الحب

GMT 10:24 2018 الأربعاء ,07 آذار/ مارس

بلقيس فتحي في إطلالات جذابة بفستان الحمل

GMT 08:20 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات بسيطة من أجل تزيين الحديقة بشكل أفضل

GMT 22:03 2018 الإثنين ,05 شباط / فبراير

مي عز الدين تختار فستانًا مميزًا من المرمر

GMT 04:49 2013 الجمعة ,01 آذار/ مارس

مقاتلات سوريات في صفوف جيش المعارضة

GMT 17:46 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

فساتين الفنانة نجوى كرم تعكس رشاقتها وأنوثتها

GMT 03:14 2019 الثلاثاء ,10 أيلول / سبتمبر

تألّق ريهانا في قميص قصير مُكوَّن مِن توب وسروال

GMT 16:36 2018 الأحد ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار موديلات فساتين محجبات باللون الأسود

GMT 00:41 2018 الثلاثاء ,01 أيار / مايو

سلاف فواخرجي توضح انتهاء تصوير مسلسل "خط ساخن"

GMT 13:59 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

الفنان ياسر جلال إجازة من مسلسل "رحيم"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday