استشهاد فلسطينيين برصاص قوات الإحتلال الإسرائيلي في غزة ورام الله
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

عشرات الإصابات خلال مواجهات عنيفة في الضفة والقطاع

استشهاد فلسطينيين برصاص قوات الإحتلال الإسرائيلي في غزة ورام الله

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - استشهاد فلسطينيين برصاص قوات الإحتلال الإسرائيلي في غزة ورام الله

قوات الاحتلال الاسرائيلي
غزة – محمد حبيب

استُشهد فلسطينيان، مساء الجمعة، برصاص الإحتلال الإسرائيلي، أحدهما في بلدة سواد شمال شرقي رام الله، والآخر في خانيونس جنوب قطاع غزة

وكشف مصدر طبي، أنّ الشاب محمد عبد الرحمن عياد (21 عامًا)، استُشهد برصاص الإحتلال خلال محاولته تنفيذ عملية دهس لمجموعة من جنود الإحتلال، عند مدخل بلدة سلواد شمال شرقي مدينة رام الله.

وفي التفاصيل، فإنّ الشاب عياد كان يقود سيارته بالقرب من مدخل بلدة سلواد، وزاد سرعته فجأة، محاولًا تنفيذ عملية دهس، ولكن الجنود انتبهوا ففروا من المكان، فاصطدمت مركبته في المكعبات الأسمنتية التي يختبئ خلفها الجنود، وعلى الفور أطلق جنود الإحتلال النار نحو الشاب عياد، وتركوه ينزف حتى تيقنوا من ارتقائه شهيدًا، قبل أن يخرجوه من السيارة، ووضعوه في كيس أسود، ونقلوه بسيارة إسعاف عسكرية إلى جهة مجهولة.

وفي قطاع غزة، أكد الناطق باسم وزارة "الصحة" أشرف القدرة، استشهاد الشاب محمود محمد سعيد الأغا (20 عامًا) برصاص الإحتلال خلال مواجهات اندلعت شرق خانيونس

وبيّن القدرة أنّ مُجمل الإصابات ارتفعت الجمعة، إلى 40 إصابة منها 31 بالرصاص الحي، واصفًا باقي الإصابات بـ"الجراح المتوسطة" في الأقدام، لافتًا إلى إصابة 14 مواطنًا بحالات اختناق، تم معالجتها ميدانيًا.

كما أُصيب شاب بجروح، الجمعة، على حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة جراء إطلاق جنود الإحتلال النار عليه، بعد اشتباههم في أنه ينوي تنفيذ عملية "دهس
 

وقالت الشرطة الإسرائيلية، أنّ الشاب كان يقود سيارة مسرعة تجاوزت طابور السيارات الواقفة على الحاجز، مُتوجهًا نحو مجموعة من الجنود، وترجل من مركبته مهرولًا نحوهم، فأطلق الجنود النار عليه لاشتباههم في أنه ينوي تنفيذ عملية، مُضيفةً أنه تم إصابة الشاب في قدمه والسيطرة عليه واعتقاله، ويجري التحقيق في تفاصيل الحادث.

وذكر شهود عيان، أنّ قوات الإحتلال أغلقت الحاجز على كلا الإتجاهين، بالتزامن مع منع طواقم الإسعاف من تقديم العلاج للجريح

كما أُصيب شاب بالرصاص الحي في رأسه، وعدد آخر بالرصاص المطاطي، الجمعة، خلال مواجهات اندلعت على مفرق بيت عينون شرق الخليل

وقال الأطباء في المستشفى "الأهلي"، أنّ حالة الشاب حرجة للغاية، حيث استقرت الرصاصة في رأسه، وأصيب شابًا آخر بالرصاص في قدمه، خلال المواجهات التي اندلعت على مفرق بيت عينون شرق الخليل، كما أُصيب شابين بالرصاص المطاطي خلال المواجهات التي اندلعت على جسر حلحول شمال الخليل.

وكشف الناشط الإعلامي محمد عياد عوض، أنه أُصيب شابين بالرصاص المطاطي خلال المواجهات التي اندلعت بين الشبان وقوات الإحتلال في بلدة بيت أمر، بعد مهاجمة قوات الإحتلال، موكب جنائزي لأحد مواطني البلدة، بالقنابل الصوتية، وقنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي، ما أدى إلى إصابة شابين بالرصاص المطاطي، وإصابتهم طفيفة، وتم علاجهم ميدانيًا.

وتابع عوض، أنّ أحد المستوطنين حاول دهس 3 مواطنين على مدخل بيت أمر الشمالي، ولم تفعل قوات الإحتلال أي شيء للمستوطن الذي واصل سيره، ولم يصب أي أحد من المواطنين، كما أُصيب العشرات بحالات الاختناق بالغاز المسيل للدموع، الجمعة، خلال مشاركتهم في مسيرة بلعين الأسبوعية، وأمطرت قوات الجيش الإسرائيلي المتظاهرين بالقنابل الغازية، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وتوغلت لتصل إلى مشارف القرية من الجهة الغربية.

وانطلقت المسيرة من مركز القرية، وبمشاركة أهالي القرية، وأصدقائها النشطاء الدوليين والإسرائيليين الذين يرفضون الإحتلال بكافة أشكاله، ورفعوا الأعلام الفلسطينية، وصور الشهيد الوزير زياد أبو عين.

وفي سياق آخر، عرضت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان، الفيلم الوثائقي "المختبر"، والذي يتضمن كيفية استخدام وزارة الجيش الإسرائيلي، وشركات الأسلحة للميادين الفلسطينية كتجارب لأسلحتهم ومنتجاتهم العسكرية لتسويقها في العالم، وجني الأرباح الهائلة خلال ذلك.

ودعت اللجنة الشعبية على لسان منسقها عبد الله أبو رحمة، المؤسسات الحقوقية إلى وقف ذلك ومحاكمة إسرائيل، وعدم استخدام الفلسطينيين كمختبر للأسلحة الإسرائيلية، داعيةً دول العالم إلى مقاطعة شراء تلك الأسلحة من إسرائيل.
كما أُصيب ستة مواطنين، الجمعة، برصاص الإحتلال خلال مواجهات في محيط "قبة راحيل" شمال مدينة بيت لحم.

وأفاد مدير الاسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر في بيت لحم محمد عوض، بأنّ مواطنين اثنين أُصيبا برصاص الإحتلال الحي في الأطراف السفلية من الجسم، في ما أُصيب أربعة آخرين بالرصاص المغلف بالمطاط أحدهم إصابته في الفم، إضافةً إلى العشرات بالاختناق وتم معالجتهم ميدانيًا.

وأشار إلى أنّ سيارات الإسعاف نقلت المصابين إلى المُستشفى لتلقي العلاج اللازم، في ما اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الإحتلال في محيط قبة راحيل، استخدم فيها الشبان الحجارة والزجاجات الحارقة، ورد الإحتلال بالرصاص وقنابل الغاز بكثافة.

كما أُصيب خمسة شبان بالرصاص الحي، وعشرين آخرين بالرصاص المطاطي، مساء الجمعة، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الإحتلال الإسرائيلي عقب مسيرة شارك فيها مئات المواطنين، للمطالبة باستراد جثماين الشهداء في قرية بيت فوريك شرق نابلس.

وقال عضو اللجنة المركزية لجبهة "النضال الشعبي" الفلسطيني مناضل حنيني، أنّ المئات شاركوا في مسيرة جماهيرية حاشدة دعت إليها الفصائل الوطنية في قرية بيت فوريك، انطلقت عقب صلاة الجمعة، وجابت شوارع المدينة، للمطالبة باسترداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى قوات الإحتلال.

وأضاف حنيني أنّ مواجهات مع قوات الإحتلال وعشرات الشبان اندلعت في منطقة القعدة الواقعة شرقي البلدة أسفرت عن إصابة خمسة شبان بالرصاص الحي، في ما أُصيب العشرات بالرصاص المطاطي وبحالات اختناق جراء إطلاق قوات الإحتلال العشرات من قنابل الغاز المسيل للدموع في إتجاه المواطنين ومنازلهم.

وأكد حنيني أنّ المصابين تم نقلهم إلى مستشفى رفيديا الحكومي، لتلقي العلاج، وقد وصفت إصابتهم بالمتوسطة وهم حسن نضال نصاصرة، وسند وائل حنيني، وأحمد عبد الحفيظ نصاصرة، وسند وائل نصاصرة، ومحمود مؤمن أبو غلمي، ومحمد حسن مليطات

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استشهاد فلسطينيين برصاص قوات الإحتلال الإسرائيلي في غزة ورام الله استشهاد فلسطينيين برصاص قوات الإحتلال الإسرائيلي في غزة ورام الله



GMT 09:02 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بنيامين نتنياهو يطلب تأجيل محاكمته وغانتس يدرس الاعتزال

GMT 07:18 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بيلوسي تؤكد أن الكونغرس سيعاود انعقاده لإقرار فوز بايدن
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من عاطوف ويستولي على شاحنته

GMT 09:51 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الخليل بينهم محاميان

GMT 04:47 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

مناديل التخدير Preboost تعالج سرعة القذف للرجال

GMT 12:04 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عمرو موسى يحضر عزاء الفنان شعبان عبد الرحيم

GMT 11:41 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 02:08 2017 الثلاثاء ,11 تموز / يوليو

جامعة تكساس تكشف عن علاج الصداع النصفي

GMT 01:09 2019 الثلاثاء ,14 أيار / مايو

مُواصفات قياسية لـ "تويوتا راف فور 2019"

GMT 21:53 2015 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

نبات القلقاس منجم معادن

GMT 22:37 2016 الإثنين ,26 كانون الأول / ديسمبر

نيمار يخصص إجازة الكريسماس لدعم ضحايا شابيكوينسي

GMT 05:22 2017 الأربعاء ,05 إبريل / نيسان

"شلالات نياغرا" أجمل الوجهات السياحية في كندا

GMT 11:45 2016 الإثنين ,19 كانون الأول / ديسمبر

"جزيرة الشيطان" في الصين الوجهة المثالية لقضاء أوقات مرعبة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday