أسباب صدارة برشلونة وتربعه على عرش أفضل الأندية العالمية
آخر تحديث GMT 17:25:18
 فلسطين اليوم -

أبرزها أداء نجوم الفريق و تراجع مستوى الغريم "ريال مدريد"

أسباب صدارة "برشلونة" وتربعه على عرش أفضل الأندية العالمية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أسباب صدارة "برشلونة" وتربعه على عرش أفضل الأندية العالمية

نادي "برشلونة" الأسباني
مدريد ـ لينا العاصي

نجح نادي "برشلونة" الأسباني بالتربع مرة أخرى على عرش أفضل الأندية عالميًا بفضل أهدافه واحتراف لاعبيه ومديره الفني الموهوب؛ ليحدد "البرسا" للمرة الثانية المعايير التي يجب أن تتبعها سائر الأندية والفرق الأخرى في عالم كرة القدم..

واستطاع الفريق الكتالوني أن يحرز عدد أهداف عجزت كل الندية الأوروبية حتى اللحظة عن إحراز عدد مماثل، وفي ظل وجود اللاعبين الاستثنائيين ليونيل ميسي, ونيمار، ولويس سوارز, من المؤكد أنَّ الفريق سيحبس أنفاس الجميع بإحرازه عددًا هائلًا من الأهداف.

الفريق الأكثر إحرازا للأهداف:

وتفوق "البرسا" على معظم الأندية الأوروبية العملاقة، إذ يتقدم على "بايرن ميونخ" بثلاثين هدفًا، وإذا ما رغب أي مشجع في مشاهدة هجمات لا ترحم على مرمى الفريق الخصم وإنهاء ناجح ومؤثر للهجمات، لا بد له وأن يتابع "برشلونة"  الفريق الذي لا يضاهيه أي نادي في عالم الساحرة المستديرة.

فريق يضم أفضل ثلاثة لاعبين بخط الهجوم المتقدم في العالم:

ولا يوجد أي فريق في العالم حتى الآن يضم بين صفوفه لاعبين على هيئة ميسي، ونيمار وسواريز، لما يتمتعون به من لمساتٌ فردية تظهر للجميع مدى احترافهم وتمكنهم من اللعبة.

القدرة على المراوغة والاحتفاظ بالكرة:

 ليس هذا فقط عن قدرتهم على امتلاك الكرة والتحكم بها والحفاظ عليها فترة طويلة ثم تمريرها فقط، بل بهجماتهم التي لا ترحم أحد حيث يمثل ميسي العقل، ونيمار الهجمات القاسية وسواريز على الرغم من غيابه عن فنون اللعبة في البدايات إلا أنَّه يمثل قلب الفريق النابض، وهؤلاء الثلاثة لاعبون يحرزون الأهداف بكل أشكالها وأنواعها، وهم بالطبع سعداء بأداء بعضهم بعد ما أظهروه من مهارة وإبداع.  

لويس انريكي  هو غوارديولا الجديد:

ويمتلك "برشلونة" مديرًا فنيًا على قدر المسؤولية يتحمل ضغوط الجمهور وأعباء المباريات لاسيما ضد الغريم التقليدي "ريال مدريد".

ويبدو أنَّ لويس انريكي بيب غوارديولا، مؤكدًا أنَّ تقاليد النادي تسري في عروقه بعدما قدم أكثر من 200 مباراة مع النادي كلاعب، كما نجح في إدارة فريق يضم ألمع نجوم العالم، فضلًا عن أنّه يلعب بتكتيكات واضحة وغير معقدة، إذ وضع معايير جديدة للفوز، متفوقا بذلك على كل من غوارديولا وهيلينيو هيريرا على حد سواء في أول 50  مباراة له بعد تولي مهمة تدريب الفريق.

الفريق يضم عددا من اللاعبين المبدعين:

وسيتحمل الفريق بعد أن تقرر استبعاد تشافي مسؤولية شطب اندريس انيستا الذي يعتبر أفضل لاعب خط وسط في اسبانيا  بعدما نفذ واحدة من أروع تمريرات هذا الموسم والتي تسببت في تحقيق الفوز 2-0 على "باريس سان جيرمان".

روح الفريق:

ومن المعروف أن "برشلونة" يضم ألمع النجوم؛ لكن روح الفريق متناغمة بشكل مدهش، فالفريق الفائز يميل إلى أن يكون سعيدا بالطبع، ولكن حتى في أوج أفراح الفريق هناك لحظات مليئة بالانقسامات والزمر.

تراجع أداء الغريم "ريال مدريد":

ويبدو أنّه قدر محتوم على "برشلونة" أن يتم تقييم أداءه من خلال أداء "ريال مدريد"، وفي هذا الصدد لا بد وأن يكون هناك فائز واحد فقط، إذ أنَّ "برشلونة" يقع على قمة الدوري بفارق نقطتين فقط عن الريال، ويظهر أن الفريق الكتالوني بعد تلميحات كريستيانو رونالد باحتمالية الرحيل والتكهنات حول مستقبل غارث بيل وكارلو انشيلوتي، لن يصاب بأي قلق أو توتر على الإطلاق.        

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسباب صدارة برشلونة وتربعه على عرش أفضل الأندية العالمية أسباب صدارة برشلونة وتربعه على عرش أفضل الأندية العالمية



GMT 17:04 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فوزي لقجع "غاضب" بسبب تعادل أسود الأطلس أمام موريتانيا
 فلسطين اليوم -

يأتي من القماش الحريري اللامع المُزود بالشراشيب أسفل الذيل

فستان تشارلز ثيرون استغرق 1200 ساعة تصميم في أفريقيا

واشنطن ـ رولا عيسى
دائمًا ما تبهرنا تشارلز ثيرون بأناقتها اللافتة وجمالها الأخاذ، وهي عارضة أزياء وممثلة أمريكية مولودة في جنوب أفريقيا، من أبٍ فرنسي وأم ألمانية، وهي بذلك تحمل خليطًا فريدًا من جنسيات مختلفة؛ ما جعلها تجول العالم بفنها المميز، وتنال جائزة الأوسكار كأفضل ممثلة، واشتهرت في أفلام عديدة مثل "Bombshell" و"ذا كولدست سيتي" وغيرهما من الأفلام المهمة. ورصدت مجلة "إنستايل" الأميركية، إطلالة ثيرون بفستان قصير أنيق باللون الأبيض ومرصع باللون الذهبي، الذي صمم أثناء استضافتها في مشروع جمع التبرعات لأفريقيا للتوعية الليلة الماضية. صمم الفستان من دار الأزياء الفرنسية "ديور"، واستغرق 1200 ساعة لتصميمه، وعكف على تصميمه شخصان من الدار الشهيرة، وبدت النجمة مذهلة متألقة على السجادة الحمراء، ويأتي تصميم الفستان من القماش الحرير...المزيد

GMT 04:13 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على طريقة ارتداء الـ "ميدى سكيرت" في الشتاء
 فلسطين اليوم - تعرفي على طريقة ارتداء الـ "ميدى سكيرت" في الشتاء

GMT 03:03 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على شروط وأماكن تدريبات الغوص في مصر منها
 فلسطين اليوم - تعرف على شروط وأماكن تدريبات الغوص في مصر منها

GMT 03:20 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

قصر النجمة بريتني سبيرز يُعرض للبيع بمبلغ 7.5 مليون دولار
 فلسطين اليوم - قصر النجمة بريتني سبيرز يُعرض للبيع بمبلغ 7.5 مليون دولار

GMT 03:25 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فجر السعيد تكشف عن أشخاصًا يتمنون موتها حتى في ظل مرضها
 فلسطين اليوم - فجر السعيد تكشف عن أشخاصًا يتمنون موتها حتى في ظل مرضها

GMT 07:35 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تيم يهزم ديوكوفيتش في مواجهة مثيرة ليبلغ الدور قبل النهائي

GMT 07:31 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إمبيد يقود سيفنتي سيكسرز لتجاوز كافاليرز

GMT 18:10 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

ستيفن كوري يأمل في تعافيه من الإصابة منتصف آذار

GMT 19:32 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

ميونخ الألمانية تستضيف بطولة أوروبية متعددة الرياضات في 2022

GMT 00:00 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرب صيني لـ"دينا مشرف" لاعبة منتخب مصر لتنس الطاولة

GMT 23:53 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

فيدرر يهزم بيرتيني في البطولة الختامية للتنس

GMT 14:43 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حذرة خلال هذا الشهر

GMT 16:30 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

مجالات جديدة وأرباح مادية تنتظرك

GMT 14:33 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف جيدة خلال هذا الشهر

GMT 14:19 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday